أخبار السودان

الشرطة تكشف عن اتهامات لموسى هلال بقتل وجرح (60) من منسوبيها

عواطف ادريس ـ الراكوبة
كشفت الشرطة عن اتهامامت تم توجيهها لقائد قوات الحرس الثوري موسى هلال تتعلق بالقتل العمد والاشتراك الجنائي واثارة الحرب ضد الدولة والاتلاف الجنائي والحرابة بالقسم الاوسط بالفاشر على خلفية استيلائه علي 18 عربة تتبع لقوات الشرطة وتدمير واحدة وقتل 15 فرد وجرح 45 من منسوبي الشرطة
ونفت الشرطة في تعميم صحفي اليوم اطلاق سراح موسى هلال مبينة انه لا يزال رهن الاعتقال كونه يواجه بلاغات بالرقم (620) دونت منذ مارس 2014م تحت المواد 21 /51 /130 /168 /182) من القانون الجنائي بالفاشر
وراج امس في عدد من مواقع التواصل الاجتماعي خبر اطلاق سراح موسى هلال المعتقل منذ نوفمبر 2017 عقب دخول قوات الدعم السريع الى بادية مسترحية بعد تعرضها لكمين راح ضحيته الضابط بقوات الدعم السريع عبد الرحيم دقلو بن عم قائد قوات الدعم السريع الفريق اول محمد حمدان دقلوا “حميدتي”
وقال التعميم الصادر عن الشرطة ان “موسى هلال لم يتم اطلاق سراحه ولازال يواجه جلسات المحكمة العسكرية المختصة بمقرها، حيث ان المذكور يتبع للقوات المسلحة وقامت النيابة العامة باحالة البلاغ للمحكمة العسكرية ليحاكم امامها بحكم الاختصاص” واضاف التعميم “تكونت هيئة الاتهام من القضاء العسكرى والنيابة العامة وانضمت لها قوات الشرطة فى الحق الخاص وفق نص المادة (4/36) من قانون الاجراءات الجنائية بعد موافقة النيابة العامة.

تعليق واحد

  1. لم نسمع ان القوات المسلحة قد تصدت لموسى هلال وانما قام البشير باستخدام حميدتي وجماعته الذين كانوا في الوقت ذاك لا يحملون اي صفة رسمية وقد استخدم البشير عصابة ضد عصابة اخرى ولو كان قد قدر لموسى هلال ان يخرج منتصرا لاحتضنه البشير وباع حميدتي لذئاب بادية مستريحة. يبدو ان الدولة القديمة لا تزال تشتغل لتصفية الحسابات في ثوب الدولة الجديدة وهذا يجب الا يخيف الناس طالما دولة المواطنة والقانون آخذة في النشؤ والتطور..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..