أهم الأخبار والمقالات

“حميدتي”.. لغز حير السودانيين والعالم.. وأربعين حقيقه عنه!!

بكري الصائغ
 مقدمة:
 (أ)- لايختلف اثنان حول شخصية الجنرال “حميدتي”، وانه قد اصبح يحتل “شخصية عام ٢٠١٩”، وبلا منافس له، ولاينازعه في هذا اللقب العالمي اي شخصية اخري محلية كانت او عالمية.
 (ب)- “حميدتي” قفز الي صدارة الاحداث المحلية والعالمية بقوة، ولمع نجمه واشتد بريقه بعد انقلاب الخميس ١١/ابريل الماضي، وتمكن بفضل قادة المجلس العسكري الانتقالي السابق ان يصبح الشخص رقم (١) في السودان، وبعدها خرج للعالمية بسرعة اذهلت كل من طالع بدقة اخبار تحركاته المريبة ونشاطاته العلنية والسرية، ولقاءاته الغامضة مع رؤساء دول وشخصيات عالمية، وغرابة تصرفاته المتقلبة، وتصريحاته التي كثيرآ ما اتسمت بالتناقض وعدم الوضوح.
 (ج)- اخر الاخبار عن “حميدتي” جاءت في الصحف المحلية والعالمية اليوم الاحد/١٠/ نوفمبر الجاري وافادت، ان “حميدتي” له ضلع كبير وبارز في المعارك التي يخوضها الجنرال الليبي خليفة حفتر، وانه قد تمدد عسكريآ بقواته الخاصة (الدعم السريع) ليصبح اول جنرال في العالم يشارك في حربين منفصلتين عن بعضهما وفي وقت واحد باليمن وليبيا!!
 (د)- في هذا المقال اليوم، رصد وكشف ماهو مستور ومخفي عن شخصية “حميدتي”، والقاء مزيد من الضوء علي حياته الشخصية والعسكرية.
 (هـ)- وايضآ كشف مائة حقيقة عنه خافية عن عيون الكثيرين.
 اولآ: حقائق عن “حميدتي” من الرقم (١ -الي الرقم -١٠):
 ١- الاسم بالكامل: محمد حمدان دقلو ويُعرف أيضًا باسمِ “حميدتي”
 ٢- الفريق محمد حمدان دقلو لقبه البشير نفسه بـ»حميدتي» تحبباً وتلطفاً.
 ٣- هو من مواليد عام ١٩٧٥(عمره الان ٤٤ عامآ)، في ولاية شمال دارفور بقرية نائية شمال كتم (الحدود السودانية – التشادية).
 ٤- ينتمي «حميدتي» إلى عشيرة الماهرية أحد بطون قبيلة الرزيقات، وهو ابن عم موسى هلال، الزعيم الأهلي لعشيرة المحاميد، أحد فروع قبيلة الرزيقات.

 ٥- المراحل التعليمية: بدأ حياته التعليمية في “خلوة الفكي ادم”، حيث درس فيها (٨) سنوات، حفظ القرآن خلال هذة الفترة الي (جزء تبارك)، انقطعَ عنِ الدراسة في سنّ الخامسة عشر، بعدها توجّه لممارسة تجارة الإبل والقماش وحماية القوافل، عُرف عنه في طفولتهِ قيادته لمجموعة صغيرة من الشباب التي كانت تعملُ على تأمين القوافل وردع قطاع الطرق واللصوص، خِلال تلك الفترة دائم التنقل بين تشاد وليبيا ومصر لبيع الإبل وتارة أخرى لحماية القوافل، نجحَ في جمعِ ثروة كبيرة مكّنتهُ في وقتٍ لاحق من تأسيس “ميليشيا” مُسلّحة زادت شهرتها خاصّة بعدما لفتت انتباه صناع القرار في السودان في ظلّ سعي الحكومة إلى ضم القبائل لتحالفها مع “الجنجويد” لمواجهة التمرد في دارفور.

 ٦- سعى «حميدتي» لتقنين وضعهم  كـ»جنود» للحصول على وضع قانوني خاص، ونجح في ذلك بعد زيارة إلى الخرطوم، حيث تلقف الجيش باستحسان فكرة وجود قوات مساندة له لمحاربة حركات دارفور، التي تمكنت عام ٢٠٠٣ من الهجوم على مدينتي «الفاشر» و»الجنينة».
٧- ” ذكر حميدتي في فلم وثائقي أعدته نعمة الباقر، الصحفية البريطانية ذات الأصل السوداني في عام  ٢٠٠٨، أن عمر البشير طلب منه مساعدة النظام في حربه ضد ( المتمردين)، وأنه قد تلقى مالاً من البشير وتلقى وعداً بالصرف على الجنجويد بسخاء، لكن البشيركعادة متنفذي المؤتمر الوطني، نكص بوعده، ما دعا حميدتي إلى تهديد البشير بتحمل نتائج عدم الاستجابة لمطالب الجنجويد، ويبدو أن البشير استجاب صاغراً لتلك المطالب”، وتمت تسمية ميليشيا “الجنجويد باسم قوات “الدعم السريع” وضمها إلى القوات المسلحة وترقية “حميدتي” إلى رتبة عميد، ثم لواء، ثم فريق في فترة وجيزة تجاوزاً لكل الأعراف العسكرية..
 ٨-عين «حميدتي» قائداً لقوات الدعم السريع (ق د س) برتبة «فريق أول»، وهي قوات خاصة يغلب عليها أبناء قبيلة «الرزيقات»، وشكلت على مبدأ نسق حركات دارفور المسلحة.
٩- منح البشير حميدتي صلاحيات لا تُمنح إلا للجيش، وأطلق اسم “قوات الدعم السريع” على “المليشيا” التابعة له التي ينحدر معظم عناصرها من قبائل دارفور، كما زودت بالأسلحة الخفيفة وسيارات الدفع الرباعي، الأمر الذي أثار سخط وحفيظة الضباط، وارتفع عدد الميليشيا التي يقودها حتي وصلت إلى ما يقارب (٤٠) ألف بحسب مصادر سودانية محلية.
 ١٠- يبحث حميدتي عن طيارين متقاعدين للعمل معه في قوات الدعم السريع والتي ربما قد تمدها دول الخليج فيما بعد بطائرات حتى تؤسس قوية عسكرية موازية للجيش السوداني الذي نجح البشير في جعل أغلب قياداته من الحركة الإسلامية أو المتعاطفين معها، لكن إذا نجح حميدتي في هذا الأمر فإنه سيقدم فرصة ذهبية للإمارات والسعودية اللتين تعاديان الحركات الإسلامية بشكل علني، وخاصة جماعة الإخوان المسلمين، خاصة وأن الإمارات لديها سياسة مشابهة لما يحدث في ليبيا وقد تصنع أبوظبي من حميدتي نسخة سودانية من خليفة حفتر.
 ثانيآ:حقائق عن “حميدتي” من الرقم (١١ -الي الرقم – ٢٠):
 ١١-تشكّلت النواة الأساسية لهذه المجموعة المسلحة من أبناء إقليم دارفور، والتي سُرعان ما  انضم إليها لاحقا مجموعة من أبناء الولايات الأخرى، وهي القوات ذاتها التي أسندت إليها مهام قتال الحركات المسلحة في إقليم دارفور الملتهب عام ٢٠٠٣م، حيث تمكنت قوات الدعم السريع في وقت وجيز من هزيمة الحركات التي تقاتل نظام الخرطوم، حيث انتصرت في معركة (البعاشيم) في العام  ٢٠١٤م، ثم في المعركة التي دارت بمنطقة “قوزدنقو” بجنوب دارفور في ٢٠١٥،وكانت تلك المعركة بمثابة قاصمة الظهر لقوات العدل المساواة التي يقودها جبريل ابراهيم والتي مازالت تحمل السلاح حتى الآن، حيث تم إبادة الكثير من قواتها وأسر المئات في هذه المعركة.
 ١٢- وبعد تلك المعارك الطويلة، أضحت قوات الدعم السريع أكثر شهرة وتأثيرا، وتستمد قوتها مباشرةً من الرئيس المعزول عمر البشير، الذي ظل يغض الطرف عمّا يتردد عن انتهاكات جنودها المستمرة، وتذمّر ضباط الجيش من قلة انضباط جنودها والتأثير السالب لهذه القوات على ميزان القوة واستقرار البلاد، ليكون غض الطرف ذلك أشبه بلعبة مقصودة من عمر البشير، والذي سار على توازنات دقيقة بين القوى المسلحة في الداخل السوداني، وليبرز نفسه كناظم لهذا الشتات المسلّح.
١٣-  في سبتمبرعام ٢٠١٧، قال البشير في لقاء جماهيري كبير بمنطقة
شطاية ” ما فى رئيس عندو زى قوات الدعم السريع، طلبنا من حميدتى  (٥) آلاف شاب خلال اسبوعين، لكن هو جاب (٦) آلاف شاب ومواطن جاهز”!!، ذاك اعتراف بأن ميليشيات الجنجويد هي القوة الأكثر تأثيراً في الدفاع عن النظام، ولدى “حميدتي” شعور عميق بأن قواته أهم من القوات المسلحة السودانية، وأنه أقوى رجل في السودان، فعند إقالته من منصب مستشار الأمن بولاية جنوب دارفور، صرح في تحدٍّ صريح:-“أنا إنسان حرّ، عندي أهلي، وعندي جيشي وعندي إمكانياتي، والوالي ما بقدر يشيل صلاحياتي دي أبداً!”، قال ذلك بكل جرأة قبل الاعتراف الكامل به وترفيعه في الرتب في توالٍ.
 ١٤-ل”حميدتي” نصيب كبيرمن مركب العظمة، حيث يفاخر أن بإمكانه تقديم مائة ألف مقاتل ( متى) طلب النظام ذلك! ولثقته في قدراته قال في عام  ٢٠١٤، وأن ميليشيا “الجنجويد” أصبحت تملك زمام الأمور في البلد.
 ١٥-تتمتّع قوات “حميدتي”  حالياً، بامتيازات تفوق الامتيازات التي تتمتع بها القوات المسلحة السودانية،  فالعتاد العسكري أشد بأساً من العتاد العسكري للقوات المسلحة، والمرتبات تفوق مرتبات نظرائهم في نفس الرتب بالقوت المسلحة، وعند وفاة الفرد تتسلم أسرته (٢٠٠) مليون من الجنيهات على الفور، وتلحق بها امتيازات أخرى غير معلنة!!
 ١٦-بعد تلك المعارك الطويلة، أضحت قوات “الدعم السريع” أكثر شهرة وتأثيرا، وتستمد قوتها مباشرةً من الرئيس المعزول عمر البشير، الذي ظل يغض الطرف عمّا يتردد عن انتهاكات جنودها المستمرة، وتذمّر ضباط الجيش من قلة انضباط جنودها والتأثير السالب لهذه القوات على ميزان القوة واستقرار البلاد، ليكون غض الطرف ذلك أشبه بلعبة مقصودة من عمر البشير، والذي سار على توازنات دقيقة بين القوى المسلحة في الداخل السوداني، وليبرز نفسه كناظم لهذا الشتات المسلّح.
١٧- يرى مراقبون ان قوات “حميدتي” استطاعت تنويع مصادر دخلها عقب انخراطها في حرب اليمن وحصول أفرادها على الأموال بصورة مباشرة ونقدا دون المرور بوزارة الدفاع أو القوات المسلحة أو وزارة المالية، الأمر الذي يضفي حالة من الاستقلالية لقوات “الدعم السريع” بعيداً عن مؤسسة وزارة الدفاع حسبما يقتضي الوضع الدستوري للبلاد. كشف قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان “حميدتي” عن تمويل قوات “الدعم السريع” لنفسها من خلال مشاريع استثمارية منفصلة عن جهاز الدولة مشيرا إلى إنشائها شركة لتعدين عن الذهب في جبل عامر اضافة لشركة أخرى بالشراكة مع اسرة الكوارته الشهيرة.
 ١٨-ورغم أنه من غير المعلوم تماما الحجم الكامل للميزانيات السنوية ل “لدعم السريع” الذي يشمل آلاف الجنود والضباط، إلا أن نظرة سريعة لعائدات الذهب المستخرج من منجم جبل عامر، تشي بأن حجم صرف تلك القوات يقدر بملايين الدولارات سنويا.
 ١٩- يقول أستاذ الاقتصاد في الجامعة الامريكية حامد التجاني في حديث ل (عاين) ان مليشيا الدعم السريع لا تختلف تماما عن المليشيات في افريقيا والشرق الاوسط وتقوم بتمويل نفسها بأنشطة عديدة خارجة عن القانون مثل تجارة المخدرات والتهريب والاتجار بالبشر والنهب وغيره من الجرائم. مبينا ان قوات “الدعم السريع” تشرف على تجارة المخدرات التي تمتد من السودان إلى ليبيا ودول أخرى علاوة على انتزاع الأراضي الزراعية الخصبة من ملاكها الأصليين في دارفور واستغلالها في أنشطة زراعية واستثمارية مثل منطقة الزرقة بشمال دارفور، ويمضي إلى القول إن الدعم السريع بخلاف ما يشاع عن قيامه بمحاربة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر فإن قياداته متورطة أيضا في تجارة البشرعبر الحدود مع ليبيا.
 ٢٠- تتكتم  الأجهزة الحكومية الرسمية والرقابية في السودان عادة عن الكشف عن الحجم الحقيقي وأرقام الميزانيات المخصصة لقطاع الأمن والدفاع وبينها الدعم السريع، لكن تقارير دولية كشفت إن ميزانية العام ٢٠١٧ رصدت (٣،٢) مليار جنيه (بالقديم) لمليشيات “الدعم السريع” أي ما يقارب المليار دولار مقابل (٤،٤) مليار جنيه (بالقديم) لجهاز الأمن والمخابرات على سبيل المثال من أصل ميزانية الأمن والدفاع التي تستقطع حوالي (٧%) من مجمل ميزانية الدولة في ظل استمرار الحروب في أطراف البلاد وارتفاع الصرف على حماية النظام.
 ثالثآ: حقائق عن “حميدتي” من الرقم (٢١- الي الرقم – ٣٠):
 ٢١-استطاع “حميدتي” انتزاع السيطرة علي منجم جبل عامر بعد صراع مرير مع غريمه -قائد مليشيات الجنجويد- موسى هلال انتهى بهزيمة الأخير وإلقاء القبض عليه وتسليمه للخرطوم ليقدم لمحاكمة عسكرية مستمرة حتى الآن. وأكد “حميدتي” في مقابلته التلفزيونية انه يسيطر على جبل عامر ويقوم بعمليات التنقيب فيه، الأمر الذي يشير الى انه يجني أرباحا تقدر بـ (٥٤) مليون دولار سنويا كانت تذهب الى جيب غريمه موسى هلال الذي كان يسيطر على الجبل الغني بالذهب منذ العام ٢٠١٣.
 ٢٢- قال حميدتي عن استثماراته ““نحن الآن عندنا مصنع في جبل عامر شغال كويس  ، عندنا مصنع الحمد لله عندنا شراكة شغالين معانا فيها اخوانا الكوارته في منطقة سونغو، وعندنا مصالح تانية و استثماراتنا شغاله الحمدلله”.
 ٢٣-يقول أستاذ الاقتصاد في الجامعة الأمريكية حامد التيجاني ان “حميدتي” يمتلك عدة شركات للتنقيب عن الذهب في جبل عامر وفي جنوب دارفور تعمل تحت اسم شركة قابضة تحمل اسم شركة (الجنيد) وهو اسم عائلة حميدتي، الامر الذي يشير لامتلاكه لمعظم أسهمها بالشراكة مع نافذين في الحزب الحاكم لتمويل أنشطته العسكرية.
 ٢٤- يقول الخبير في مجال حقوق الانسان سليمان بلدو في مقابلة حصرية مع (عاين) أن الميزانيات الضخمة المرصودة لتمويل قوات “الدعم السريع”، أصبحت جاذبة للآلاف من الشباب العاطلين عن العمل الذين شرعوا في الانضمام لل”دعم السريع” بصورة جماعية. ويعتقد بلدو بأن القوات المسلحة هي المسؤولة عن عمليات التمويل والمهمات وشئون الأفراد إلى جانب الجوانب الادارية التي تخص قوات الدعم السريع.
 ٢٥- وفي السياق نفسه يقول أستاذ الاقتصاد بالجامعة الامريكية بالقاهرة حامد التجاني، ان مليشيا “الدعم السريع” بقيادة “حميدتي” راكمت أموالا ضخمة من خلال مصادرها المتعددة لتمويل نفسها في ظل غياب المحاسبة والمراجعة المالية من قبل الدولة.
 ٢٦-  المحلل السياسي المهتم بشئون الحرب في دارفور محمد بدوي، يرى أن الخرطوم لم تستفد ماليا من مشاركتها في حرب اليمن، كاشفا بأن الأموال التي يتلقاها النظام جراء المشاركة في الحرب تذهب مباشرة لتمويل قوات “الدعم السريع” ولا تمر عبر مؤسسات الدولة المعروفة. “، حتى حرب اليمن السودان لم يحصل فيها على سنت واحد، كل الأمر يتم عن طريق تعاقدات مباشرة من الجنينة الناس بتمشي تتدرب في السعودية بعقود لمدة (٤) سنوات ، السودان لم يحصل على شيء”.
 ٢٧-يرى الخبير الاقتصادي حامد التجاني أن قوات “الدعم السريع” ذهبت بعيدا في الخروج عن سلطة الدولة وأصبحت دولة داخل الدولة محذرا من انفلات كامل للأوضاع اذا استمر الحال كما هو عليه وترك الحبل على الغارب لهذه المليشيات. مشيرا الى ان قوات “الدعم” أصبحت تمارس كل مهام الدولة من جمع الضرائب وفرض الجمارك على العربات في المناطق الحدودية بين دارفور وليبيا ويستغلون نفوذهم دون أي مراقبة أو مراجعة من الدولة.
 ٢٨-يوضح التجاني ان “الدعم السريع” لا يخضع للمحاسبة المالية والادارية ولا للمراجعة العامة أسوة بمؤسسات الدولة الأخري كما يحدث في كافة دول العالم. مبينا ان “الدعم السريع” أصبح لها علاقات خارجية مع دول أخرى مثل السعودية دون المرور عبر بوابة المؤسسات الحكومية كما هو معروف. “حميدتي أسس علاقات خارجية كي يتسول لبعض الدول، ويستجدي المال”.
٢٩ يثير الدورالسياسي والأمني المتعاظم الذي تضطلع به قوات الدعم السريع في السودان، التساؤلات حول مصيرها بعد عزل الرئيس عمر البشير من السلطة في الحادي عشر من نيسان/ أبريل الماضي. ولكن الدعوات إلى حلها زادت وتيرتها مع بدء قوات الدعم السريع بمحاولة فض الاعتصام في الخرطوم، أمام مقر قيادة الجيش، صباح الاثنين، بأسلوب وحشي، أدى إلى مقتل اثنين على الأقل، وسط نداءات من النشطاء بكف أيدي عناصرها عن الاعتداء على المتظاهرين.
 ٣٠- وتتباين الرؤى حول مستقبل هذه القوات التي يرأسها الجنرال المعروف باسم “حميدتي”، بين من يطالبون بحلها وتسريح منسوبيها محذّرين من “خطورتها على الأمن والاستقرار في البلاد”، ومن يرى التعامل معها بصيغة الدمج الكامل في المؤسسة العسكرية الرسمية، وإلغاء حالة الاستقلالية التي تتمتع بها. ويعتقد آخرون أيضا أن أي محاولة لتقنينها بشكل جديد سيؤدي إلى مواجهة مسلحة غير مضمونة العواقب، لا سيما أن هذه القوات تُتهم بارتكاب جرائم وانتهاكات إبان الحرب في دارفور.
 رابعآ:
 حقائق عن “حميدتي” من الرقم (٣١- الي الرقم ٤٠):
  ٣١-   “في الصراع الحالي على السلطة بين العسكريين والمتظاهرين من أجل مستقبل السودان، تلعب ميليشيات قوَّات “الدعم السريع” دورًا رئيسيًا في عمليات صنع القرارات”، مثلما يقول الناشط الحقوقي السوداني ماجد معالي، الذي يراقب هذه الميليشيات منذ أعوام. كذلك يقول الصحفي السوداني فيصل صالح مؤكِّدًا: “باتت اليوم ميليشيات قوَّات الدعم السريع ممثَّلة في الخرطوم أكثر من الجيش”.
 ٣٢-إنَّ الأشخاص على وجه الخصوص الذين سافروا من دارفور إلى الخرطوم من أجل الانضمام إلى مخيَّم الاحتجاج لم ينسوا حقبة ميليشيات الجنجويد الوحشية. يقول إدريس آدم، وهو واحد من ناشطي دارفور، الذين يجتمعون كلَّ مساء في خيمة احتجاجية خاصة: “عندما أشاهد الآن ميليشيات قوَّات الدعم السريع في الخرطوم، فعندئذ أعود بذكرياتي مرة أخرى إلى المذابح التي حدثت بين عامي ٢٠٠٣- ٢٠٠٥ في دارفور وقد هربتُ منها في تلك الأيَّام”. تقول حليمة إسحاق، وهي ناشطة أخرى من دارفور: “قوَّات الدعم السريع هي أداة في يدِّ النظام القديم ويجب حلها بالكامل. ووجودها في العاصمة أمرٌ غير مقبول تمامًا”.
 ٣٣- أصبحت قوات الدعم السريع الآن القوة الحاكمة الحقيقية في السودان. إنها نوع جديد من النظام: مزيج من الميليشيات القبلية والمشاريع التجارية، وقوة مرتزقة انتقالية استولت على الدولة.
 ٣٤-صعد حميدتي بسرعة كبيرة سياسيا واقتصاديا، وبات يظهر أسبوعيا في الأخبار وهو يوزع الأموال على رجال الشرطة لإعادتهم للخدمة في الشوارع و للعاملين في قطاع الكهرباء لإعادتهم إلى مواقع عملهم والمعلمين للعودة إلى مدارسهم، أو يوزع السيارات على رؤساء العشائر،
وقد سيطرت قوات الدعم السريع على معسكرات قوة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي التي بدأت في الانسحاب من دارفور، قبل أن توقف الأمم المتحدة هذا الانسحاب.
 ٣٥-يقول “حميدتي” إنه زاد من عديد قوات “الدعم السريع” المشاركة في اليمن ونشر لواءً في ليبيا للقتال إلى جانب قوات خليفة حفتر، ومن المحتمل أن تكون الإمارات هي من يدفع التكاليف المالية لذلك، ولكنه يؤدي أيضا خدمة لمصر التي تدعم كذلك قوات حفتر التي تطلق على نفسها اسم الجيش الوطني الليبي.
 ٣٦-وقع “حميدتي” اتفاقا مع شركة علاقات عامة كندية لتحسين صورته ومساعدته في الحصول على مدخل لعلاقات سياسية مع روسيا والولايات المتحدة.
 ٣٧- اليوم ، من خلال الذهب ونشاط المرتزقة المعتمد رسميا، أصبح حميدتي يتحكم بأكبر “ميزانية سياسية” للسودان، أموال يمكن إنفاقها على الأمن الخاص، أو أي نشاط، دون أي مساءلة.يعد “حميدتي” أقوى من أي قائد عسكري أو قائد مدني في السودان، فالسوق السياسي الذي يسيطرعليه هو أكثر ديناميكية من أي مؤسسات هشة تابعة للحكومة المدنية.
 ٣٨-“حميدتي” يروي تفاصيل استدعاء البشير له
واستعداده للتضحية بثلث السودانيين:
نقلت صحيفة “الراكوبة” حديث حميدتي على النحو التالي: “أمسك بالمايك ثم سلم على الحضور قائلا: اناس نحن كلامنا بره ولا بدسو أنا أوريكم الحاصل من يوم 19 شهر مارس وحكى انو كان في وادي هور وضرب ليهو الرئيس المخلوع واستنجد به وجا يلحقو عندما وصل واجتمع به البشير قال له الوضع بقى صعب و نحن مذهبنا مالكي وبحل انك تقتل التلت والمتشددين 50 % قال انا قلت في نفسي حسبي الله ونعم الوكيل لاني خائف المهم في اجتماعات اللجنه الأمنية قال نحن كنا بنكون قاعدين زي الكبابي بي وزير دفاعنا والتعليمات بتجي من نافع وعلي وأحمد هارون لما نقول دا غلط بقول ليك أسكت وكنا بنسكت لأننا خايفين”. مضيفا: “الناس القاعدة قدامكم ديل الكلام دا كلو عارفنو وساكتين عليو لأنهم خايفين صاح ولا لا يا هاشم مشيراً إلى رئيس الأركان والناس لم حست بالوجعه اتحركوا وجو راجعين لينا في الزمن الضائع آخر من تم مشاورته أنا وأنا وافقت، دا في المجلس الانتقالي الأول برئاسة ابن عوف”. ولما تحفظنا على الرئيس المخلوع وأنا قبل كدا ورييتو ونصحتو قلت ليهو مثل كدا بتاع سلطان علي دينار وعساكرو وخيط وجرى وكدا، هسي جا وقع فيهو لانو ما سمع كلامي”.
وأضاف: “المجلس التاني استلمو الفريق أول البرهان بشروط وكان شرطو الأول انو أنا أكون نائب وأنا والله ما دايره يا جماعه والله أنا عربي ساي زي ما بقولوا ماداير أي شي ولا عندي طموح أمسك بلد ولا غيرو أنا بس داير دعمي دا وربنا يقدرني عليهو عندي 700 شهيد وعندي 5000 جريح ديل كلهم في رقبتي خلي 35 مليون يا زول أنا مالي ومال كدا لكن عندما رفض البرهان المجلس بدون ما اكون نايبو اضطريت أقبل عشان البلد ما تتساط”.).
 ٣٩- تقرير أممي :
“حميدتي” أرسل جنودا لحفتر والإمارات دعمته بسفينة
  ٤٠- تقرير أممي:
 الإمارات والسودان وتركيا والأردن خرقوا حظر الأسلحة
 تقرير أممي: 1000 جندي سوداني من  قوات “حميدتي” وصلوا ليبيا..(كشف تقرير أعده خبراء الأمم المتحدة واطلعت عليه قناة الجزيرة عن تورط دول الإمارات والسودان وتركيا والأردن في خرق قرار حظر الأسلحة المفروض على ليبيا؛ وفق ممارسات متباينة. وذكر التقرير الأممي أن ألف جندي سوداني من قوات الدعم السريع أرسلوا إلى شرق ليبيا يوليو الماضي؛ عن طريق عضو المجلس الانتقالي السوداني الفريق محمد حمدان المعروف بــ”حميدتي” عقب توقيع عقد بين المجلس وشركة علاقات عامة كندية لتمكين قوات حفتر من الهجوم على طرابلس. ووثق التقرير خرق الإمارات لحظر الأسلحة بتزويد حفتر بمنظومة دفاع جوي في قاعدة الجفرة وقرب غريان، إلى جانب تزويده بسفينة حربية تم إدخال تعديلات عليها عبر تزويدها بمدافع وتجهيزات هجومية.).
 خامسآ: هذا المقال بمناسبة ذكرى مرور (٧) شهور علي وقوع انقلاب ابريل الماضي بقيادة ابن عوف، والذي يصادف مروره غدآ الاثنين ١١/ابريل الجاري، وهو الانقلاب الذي جاء ب”حميدتي” من العدم ليصبح اقوي رجل في البلاد، واثري جنرال علي وجه الارض!!
 بكري الصائغ

‫27 تعليقات

  1. مثل هذا الجنجويدي المجرم كمثل آل كابوني (مافيوسي و مهرب خمور من نيويورك) و إسكوبار (زعيم عصابات مدلين للمخدرات من كولومبيا) و ألباتشو (زعيم عصابات مخدرات من المكسيك) و علي وجه الخصوص نورويقا (مهرب مخدرات و رئيس دولة بنما في آن معاً).

    معظم تهريب المخدرات من جنوب غرب السودان لمناطق الإستهلاك في وسط البلاد يتم علي أيدي ميليشيات هذا الجنجويدي المجرم لمن لا يعلم، و هل هناك من لا يعلم؟

    الدم قصاد الدم…….مبنقبل الدية

    1. أخوي الحبوب،
      عاشق الورد،
      ١-
      حياك الله واسعدك.
      ٢-
      اخر خبر عن حميدتي نشر قبل قليل – اليوم الاثنين- ١١/نوفمبر، وجاء تحت عنوان:
      (يواجه “حميدتي” اتهامات بخرق العقوبات الدولية على ليبيا وإرسال “1.000” جندي للقتال إلى جانب خليفة حفتر.. كما يواجه ضغوطاً من “الحوثيين” لسحب قواته من اليمن “عين العاصفة”) .
      مصدر الخبر / صحيفة “اليوم التالي” –
      ٣-
      هذا الخبر ازعج المجلس السيادي والحكومة لانه نشر في وقت يقوم فيه حمدوك بزيارة خارجية هامة الي بروكسل بغرض رفع اسم السودان من قائمة ” الدول الراعية للارهاب”!!

  2. كيف انطلق “حميدتي” بسرعة الصاروخ الي العالمية؟!!
    – ( بسبب طول الاخبار،عناوين فقط دون الدخول في التفاصيل) –
    من الرقم (١) الي الرقم (٣)-
    ١-
    “حميدتي” نائب رئيس المجلس العسكري السوداني يلتقي الرئيس المصري السيسي في القاهرة..السيسي يستقبل نائب رئيس المجلس العسكري -(29.07.2019) –
    ٢-
    الفريق أول/ محمد حمدان دقلو، وصل إلى جدة مساء الخميس، وكان في استقباله بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة الأمير خالد الفيصل مستشارخادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة.- (مايو ٢٤ – ٢٠١٩) –
    ٣-
    الفريق اول محمدان دقلو(حميدتي) يصل السعودية ويلتقي الاميرمحمد بن سلمان في جدة، واستقبله بقصر السلام (مايو ٢٤ – ٢٠١٩) –

  3. منتهي الاستفزاز:
    حميدتي للمعارضة:
    “كلمة إضافية وأخفض عدد القتلى أكثر”
    (۲۰۱۹/۰۷/۲۸-جميع الحقوق محفوظة لشبكة الحدود: حذّر نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، محمد حمدان دقلو المُدَلّع بـ “حميدتي” المعارضة من كثرة الكلام والاعتراض على أعداد القتلى الواردة في تقرير لجنة التحقيق بفض اعتصام القيادة؛ مؤكداً أنّه سيوعز بتخفيض عدد القتلى أكثر إن سمع كلمة واحدة أخرى حول الموضوع.
    وقال حميدتي إن المعارضة ترتكب خطأ فادحاً باختبار مدى قدرته على تحملها “لم تكن أي معارضة في أي دولة لتحلم بمثل هذه الأعداد البسيطة من القتلى خلال الاحتجاجات، ورغم ذلك، وافقت على إجراء تحقيق حول مقتلهم، واتهمتُ مجموعة من خيرة ضباطي وجنودي بارتكاب جرائم ضد الانسانية لإشعار المعارضة بأنّهم شركاؤنا بالوطن وأنّهم خرجوا بثورة بالفعل”. وأضاف حميدتي “ثمانون قتيلاً، أو مئة، أو مئتان؟ ما الفرق؟ يريدون إشعال الدنيا بخلاف حول عشرات القتلى؟ أساساً، ألا يستحون من تسمية ما حدث في الاعتصام بالمجزرة؟ يبدو أنّ هؤلاء الحمقى لم يقرؤوا عن المجازر الحقيقة من قبل، ولم يسمعوا بستالين وهتلر وهولاكو”.

    ولوّح حميدتي باتخاذ عقوبات إن استمرت المعارضة بالحديث عن الموضوع “لن أكتفي بتخفيض عدد الضحايا، بل سأثبت أنّهم هم من اعتدوا على الجنود وضربوهم وقتلوهم، لأكمل ما بدأته بالاعتصام”.).

  4. كيف انطلق “حميدتي” بسرعة الصاروخ الي العالمية؟!!
    – ( بسبب طول الاخبار،عناوين فقط دون الدخول في التفاصيل) –
    من الرقم (٤) الي الرقم (٦)-
    ٤-
    حميدتي يلتقي افورقي في العاصمة الإرترية أسمرا، والطرفان يتفقان على فتح الحدود -عضو السيادي “حميدتي” يُناقش مع أفورقي فتح الحدود. – (2. Juli) –
    ٥-
    «حميدتي» يتوجه إلى جوبا للقاء سلفاكير ووفد حركة مسلحة…سلفاكير يلتقي مشار في جوبا – (09.09.2019) –
    ٦-
    “حميدتي” في القاهرة… تطمينات في ملفات المياه والأمن وحشد الدعم للمرحلة الانتقالية – (29 يوليو 2019) –

  5. كيف انطلق “حميدتي” بسرعة الصاروخ الي العالمية؟!!
    – ( بسبب طول الاخبار،عناوين فقط دون الدخول في التفاصيل) –
    من الرقم (٧) الي الرقم (٩)-
    ٧-
    لغز علاقته بالإمارات.. لماذا سحب حميدتي 10 آلاف جندي من اليمن …- حميدتي يسحب جنود الدعم السريع من اليمن .. ماذا يدور في رأس دقلو ؟!!ـ (02.11.2019) –
    ٨-
    حميدتي يٌكمل ترتيباته لإنشاء مطار حربي لمليشيا “الدعم السريع”…
    ٩-
    “حميدتي” يؤكد رغبة السودان في تعزيز علاقاته مع الاتحاد الأوروبي -(6 مايو، 2019.) –

  6. اهل دارفور هم من يعرف حميدتي
    وهم يقولون انه تشادي
    واي انسان عنده مكان ولد فيه ودرس فيه
    هل هناك جيش فى السودان
    هل سيترك حميدتى والصادق المهدي تكوين جيش
    الحقيقة ان الشعب السودانى يحتاج جيش وعلى الشباب التطوع الان لبناء قوات
    حميدتي هو هكسوس السودان غزو من الداخل
    على اهل دارفور اختيار واحد السودان بس

  7. حميتي سيذوب وسيسحق كالحشرات لان دعوات اهلنا في دارفور ودماء الشهداء لن تضيع سداً لان الله يمهل ولايهمل

    1. أخوي الحبوب،
      عبده،
      ١-
      تحياتي ومودتي الطيبة لشخصك الكريم.
      ٢-
      والله يا حبيب مع خالص احتراماتي لتعليقك وقلت ان “حميتي سيذوب وسيسحق كالحشرات”، اقول لك وبالصوت العالي “حميدتي يتمدد، وكل يوم يتمدد اكثر واكثر جهارآ نهارآ، بدأ نشاطه في دارفور، ثم انتقل الي ااخرطوم التي اعطته الكثير، وتمدد الي اليمن، واليوم قواته تعشعش في ليبيا!!،،،،انها نفس قصة تمدد هتلر عام ١٩٣٩!!

    2. أخوي الحبوب،
      الى الامام،
      ١-
      السلام الحار لشخصك الكريم.
      ٢-
      كتب الباحث والصحفي جيروم توبيانا في مقال بموقع “Foreign Policy، جاء فيه:
      (نشأ “حميدتي” في قبيلة تشادية عربية هربت من الحروب والجفاف في تشاد لتلجأ إلى دارفور في الثمانينيات، وقال “حميدتي” لتوبيانا إن عمه، جمعة دقلو، قاد هجمات قبيلته النازحة على أراضي من استضافوهم في التسعينيات. وبرر “حميدتي” بحديثه مع توبيانا السبب وراء قيادته لقوات “جنجاويد” المدعومة من الحكومة السودانية في 2003، قائلا إن المعارضين اعتدوا على قافلة لتجار إبل من معارفه خلال توجهها إلى ليبيا، في هجوم تحدث فيه عن مقتل 75 رجلا وسرقة ثلاثة آلاف جمل.)

  8. البرهان وأعوانه في الجيش يحتمون بحميدتي .. ضد خصومهم في الجيش من ناس الانقاذ البشير ونافع وغيرهم ….. حتى يستمروا في حكم السودان …. فحميدتي يقوم بهذا الدور …………. السيناريو القادم سيكون أسواء للسودان لانه برهان وأعوانهم سيتسغلون الوقت مع الحرية والتغيير والحكومة الحالية الضعيفة والتي تنفذ خطة البرهان …. وهي تنظيف أجهزة الدولة من أتباع البشير وعلي عثمان طه ونافع علي نافع…. وبعدها سيقوم بالخطة القادمة وهي تنفير الناس عن حكومة حمدوك …. وخروج الجماهير إلى الشارع وبسببها سيتم استلام السلطة … والإعلان عن انتخابات قريبة في مدة لا تقل عن 6 اشهر ….
    بقولها حميدتي يستغل كـ (مغفل نافع) يقوم بأدوار لصالحهم …

    1. أخوي الحبوب،
      أبو قرجة،
      ١-
      سعدت بحضورك الجميل، وبالتعليق الدسم.
      ٢-
      تحليك في التعليق فيه كثير من الحقائق الثابتة والاكيدة، وازيدك علمآ ان اخطر شخصيتين عربيتين اصبحا يلعبان علي المكشوف مع برهان، وهما الفريق/طه عثمان، والفلسطيني/ محمد دحلان الملقب ب(“الصندوق الأسود” للإمارات، وله يد في معظم الأزمات التي ضربت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما ذكرت تقارير عربية وإقليمية وغربية.).

  9. البرهان وأعوانه في الجيش يحتمون بحميدتي .. ضد خصومهم في الجيش من ناس الانقاذ البشير ونافع وغيرهم ….. حتى يستمروا في حكم السودان …. فحميدتي يقوم بهذا الدور …………. السيناريو القادم سيكون أسواء للسودان لانه برهان وأعوانهم سيستغلون الوقت مع الحرية والتغيير والحكومة الحالية الضعيفة والتي تنفذ خطة البرهان …. وهي تنظيف أجهزة الدولة من أتباع البشير وعلي عثمان طه ونافع علي نافع…. وبعدها سيقوم بالخطة القادمة وهي تنفير الناس عن حكومة حمدوك …. وخروج الجماهير إلى الشارع وبسببها سيتم استلام السلطة … والإعلان عن انتخابات قريبة في مدة لا تقل عن 6 اشهر ….
    بقولها حميدتي يستغل كـ (مغفل نافع) يقوم بأدوار لصالحهم …

  10. ههه والله يا ناس الخرتوم كلامكم عجيب حملتكم على حميدتى ليست صادرة عن حرص على السودان او رغبة في محاسبة على جرائم مرتكبة ولكن دعونا نسمى الأشياء بمسمياتها فالوسط النيلى مرعوب من بروز شخصية من دارفورتملك المال والقوة والبعد الإقليمي لتغير ديناميات السياسة فى السودان.اذا كانت المعايير منصفة دعونا نقول ان حميدتى هو صانع الثورة السودانية لا الادعياء.شخصيا لا ارى اى خطرمصدره حميدتى بل الخطر الماحق على السودان من ساسة المركز اللصوص والاونطجية والعنصريين الذين لم يعجبهم من يهدد مصالحهم وشبكاتهم المشبوهة بل اجزم بالقول ان حميدتى اسقط مزاعمهم المتعلقة بالعروبة واثبت للخليجيين ان الخرطوم ظلت تستخدم كرت العروبة لاستدرار الدعم وحميدتى فضح اللعبةولن تجد لاحقا.هذا الجنرال دقلو هدية السماء لأهل الهامش في السودان فمرحبا به في لب السياسة السودانية

    1. أخوي الحبوب،
      ،Kogak Leil
      ١-
      الف مرحبا بك وبحضورك السعيد.
      ٢-
      يا حبيب، البلد بقي فيها حرية رأي وتعبير ونقد، وحميدتي ما فوق القانون ولا فوق النقد، اخطاء حميدتي السابقة كثيرة ابان عمله في زمن الجنجويد وحاليآ في قوات “الدعم السريع”، يجب ان يحاسب عليها مثله مثل الاخرين المجرمين العتاة امثال الرئيس المخلوع، وعبدالرحيم حسين، واحمد هارون، وهذه ليست دعوة عنصرية وانما احقاقآ للحق ونصرة من ظلمهم حميدتي منذ عام ٢٠١١ حتي اليوم.
      ٣-
      شاهد جرائم الدعم السريع -(فيـديو):
      الرابط:
      https://www.youtube.com/watch?v=6JZGWRG6tek

  11. شكراً بكري الصائغ ، هذا التتبع و الإستقصاء محل تقدير و إعتبار و ليعلم الشعب السوداني و العالم أن أمير الحرب هذا قد قتل و أتى المنكرات جميعاً و بدأت تخشاه القوات الحكومية في عهد المخلوع مما حدى بها لتفجير مستودعات ذخائر بمدينة نيالا أفضت لقتل العشرات و خلفت دماراً هائلاً لا زالت آثاره باقية ، كل هذا الفعل لإضعاف قواته .
    تجارة الذهب من الأعمال القذرة التي تشارك فيها الجريمة المنظمة و لشيوخ الإمارات النصيب الرائد فيها و للمعلومية صادق المخلوع على إستضافة قوات عسكرية روسية في منطقة أم دافوق على الحدود مع أفريقيا الوسطى لحراسة و تسهيل سرقة الموارد المعدنية الغزيرة في إقليم العذاب دارفور

    1. أخوي الحبوب،
      شليل،
      ١-
      حياك الله ومتعك بتمام الصحة والعافية.
      ٢-
      اذا كانت الحكومة الانتقالية في الخرطوم تؤمن بان بان المواطنين في العهد الجديد “سواسية كاسنان المشط ولا احد كبير امام القانون”، عليها ان تحاسب “حميدتي” علي تصرفاته وعدم احترامه للانضباط العسكري، والتدخل في ما لايعنيه، سئمنا من سياسة خنوع ومذلة وخوف المسؤولين في مجلس السيادة والحكومة الانتقالية من حميدتي.
      ٣-
      شيء من تاريخ حميدتي:
      حميدتي يحتل قسم شرطة بالقوة ويقول للضباط:
      “أنا أكبر زول في دارفور”
      كملت شرطة ولاية جنوب دارفور أمس الأول إخلاء ثاني اكبر قسم شرطة بمدينة نيالا بعد أن اقتحمه قائد قوات الدعم السريع,الفريق محمد حمدان حميدتي بقوة مدججة بالأسلحة الثقيلة مدعيا ملكيته لأرض المبنى ومطالبا بأخلائها خلال 12 ساعة قبل إن تعتدي قواته على المكان . ويزعم قائد قوات الدعم السريع إن قطعة الأرض التي شيد عليها قسم شرطة الصناعات بنيالا شمال آلت إليه ضمن 5 ألف متر اشتراها.
      وقالت رئاسة شرطة الولاية في بيان نادر من نوعه :”نحن لم يكن أمامنا خيار إلا بأمر منسوبينا بإخلاء القسم فورا حفاظا على أرواحهم, وبالفعل تم نقل المحبوسين إلى قسم شرطة نيالا شمال وتم نقل الأثاثات إلى رئاسة الشرطة وتركنا لهم مبني القسم”. وعلمت “التغيير الاكترونية” من مصادر مطلعة إن حميدتي احدث فوضى كبيرة بالقسم مدعيا انه صاحب اعلى سلطة في دارفور,وقال للضباط ” إنا اكبر زول في دارفور “,ودارفور كلها ما فيها غير 3 رتبة فريق” .

    2. أخوي الحبوب،
      ودالجسير,
      ١ـ
      تحية الود، والاعزاز بحضورك الكريم.
      ٢-
      شكرآ علي التعليق، ولكن كنت متوقع ان تفيد القراء بالاسم الجديد طالما انها ليست ثورة!!
      ٣-
      من غرائب مايحدث في سودان اليوم:
      بعد تهديد حميدتي بطردهم من البلاد…
      قبيلتان سودانيتان توقعان اتفاق مصالحة
      (وقعت قبيلتان عربية ونوبية في ولاية البحر الأحمر بالسودان اتفاق مصالحة، اليوم الأحد، 08.09.2019 في ظل ضغوط من أبرز قائد عسكري في البلاد بعد أن تسببت اشتباكات في إعلان حالة الطوارئ وسقوط 16 قتيلا على الأقل الشهر الماضي. وقال دقلو، المعروف باسم حميدتي، في مراسم في بورسودان “إذا ما اتفقتم والله لنرحلكم إنتوا الاتنين”،وتم توقيع الاتفاق اليوم الأحد بعد أن هدد الفريق أول محمد حمدان دقلو، وهو عضو في مجلس السيادة الجديد في البلاد، بطرد الجانبين من البلاد إذا رفضا الالتزام بالمصالحة.).

  12. اخر خبر عن حميدتي اليوم 2019/11/110: (صورة)
    خلال زيارتة لمعرض الدعم السريع..
    عريف (مدرعات) يؤدي التحية العسكرية لصورة حميدتي
    عريف (مدرعات) يؤدي التحية العسكرية لصورة حميدتي
    خلال زيارتة لمعرض الدعم السريع.. عريف (مدرعات) يؤدي التحية العسكرية لصورة حميدتي 2019/11/110 توصيات من تداول عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة لعريف يتبع لسلاح المدرعات بالجيش وهو يؤدي التحية العسكرية لصورة حائط للفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس المجلس السيادي قائد قوات الدعم السريع في معرض قوات الدعم السريع بالمتحف الحربي بالخرطوم بحري . لفت البعض في الصورة انها تدل على الانضباط العسكري لدى منسوبي الأجهزة النظامية ، فيما علق آخرون أن ما قام به العريف يدل على الحب والإحترام الكبير الذي يحظى به حميدتي في قلوب الشعب السوداني لا سيما الشباب . الجدير بالذكر أن قوات الدعم السريع افتتحت امس معرض متكامل بالمتحف الحربي ضمن مشاركاتها في مهرجان الإبداع العسكري الذي جاء تزامناً مع احتفالات القوات المسلحة السودانية بعيدها الخامس والستون.

    التفاصيل هنا: https://www.alnilin.com/13095736.htm

  13. ارجل رجل في السودان …..في الماضي نختلف معاها واليوم هو إنقاذنا المهم بشير الي الجهيم. حتي ما فعلها يستحق غفوة….لقد صعد بتسلل حتي قضي علي رأس الحية أليس هذا شطارة نعم حميدتي مهما كان الاختلافلقد قضي علي البشير بضربة قاضية اللة يخليك وياذيد عمرك لقد جربنا والمناضلين فشلوا جربنا السياسين فشلوا جربنا المنافقين فشلوا حميدتي نجاح نجاح باهرة أدهش الجميع .

  14. شكراً للأستاذ بكرى الصائغ على مجهوده العظيم
    فى إعداد ” موسوعة حميتى ” عن أسوأ مجرم فى تاريخ السودان .
    مجرم لا يستحق سوى المحاكمة العادلة ، وحبل المشنقه .
    ويجب تدريس هذه الموسوعة فى كل مراحل الدراسة فى السودان ،
    لتكون لإبنائنا عبرة من عبر التاريخ المخزى لأمثال حميتى المجرم الذى سفك الدماء في دار فور ،
    وحميتى المجرم الجبان الذى أطلق الرصاص الحي على الشهداء الأبرياء ليلة فض الإعتصام ،
    وحميتى المنافق المرتزق الكذاب الأشر الذى يريد أن يتسلط على الناس فى السودان .

  15. في الحقيقة شئنا أم أبينا حميدتي الظاهره صار واقع و متحكم على الوضع في السودان بما توفر له من مال و الرجال و سيستمر هذا الوضع نسبة التليد المتنامي الذي يجده من الهامش الذي شعرت بالخيانة بعد الثورة و اتباع سارقيها سباسية التمكين القديم المتجدد .. عليه يدسيزداد فرص حميدتي لقيادة البلاد كل يوم خاصة بعد توقيع اتفاقات السلام . اذا الغلطة ليس في حميدتي بل هي بداية حتمية لنهاية عهد النخب الحاكمة ..

  16. تقرير لجنة نبيل أديب سيكون مُكٓلْفٓتٓاً بالدرجة الأولى ،
    لأن المجرم الذى تقع عليه مسؤولية فض الإعتصام معروف .
    العالم كله يعرف الحقيقة .
    والسودانيون كلهم يعرفون الحقيقة .
    وحميتى والبرهان أكثر من يعرفون الحقيقه .
    وهم ” مُتٓحٓكِرُونْ ” فى القصر الجمهوري ، ويعرفون عواقب الحقيقه .
    ونبيل أديب مسكين لا سند له .
    وهو مُعٓرّٓض للتهديد والإرهاب ،
    ويعلم أن حياته فى خطر إذا أكّدَ الحقيقة المعروفة سلفاً ،
    ( وربما يلجأ إلى أُستراليا فورٓ نهاية التحقيق ) !!!
    وأقصى ما يمكن أن يقوله نبيل أديب ،
    هو : أن أفراد قلائل متفلتين ومُندسين من مليشيا الدعم السريع ،
    وجهاز الأمن والمخابرات ، والجيش ، والشرطة ، هم من قاموا
    بقتل شهداء الثورة بالرصاص الحي فى ساحة القيادة العامة
    ( وهو ما يُعْرَفْ باسم تشتيت الكوره ) !
    ثم يضيف بأن التحقيق لم يتمكن من التوصل إلى هويات هؤلاء الأفراد القلائل المجهولين ! !!!
    ( وذلك بدلاً من تحديد الهويات ، وتحديد تسلسل الأمر بالقتل من قياداتهم )
    وبذلك نحصل من نبيل أديب على واحد فى المائة من الحقيقة ،
    ويتم قفل ملف التحقيق ، وكأنك يا أبو زيد ما غزيت !!!
    لذا ،
    رجاءً ،
    شوفولنا طريقه تانيه .

  17. كل الأنتقادات الموجهة الى حمييدتى صادرة من الكيزان الذين يكنون له الكراهية ويسعون الى قتله لأنه هو سبب هزيمتهم وسبب ضياع الحكم منهم . وهم لن يهدأ لهم بال ما لم يتخلصوا منه . اما وصول حميدتى الى هذه المكانة فهذا من تصاريف الأقدار وهذا نصيبه والله اتى به لحكمة يعلمها هـو .

زر الذهاب إلى الأعلى