أخبار السودان

الري تستعين بالشرطة لمنع سرقة بوابات الري بمشروع الجزيرة

أعلن وزير الري والموارد المائية بروفسير ياسر عباس، عن خطة لتأهيل القنوات والمنشآت الهيدروليكية وتهئية بيئة العمل بمشروع الجزيرة، بجانب توفير برامج تدريب مستمرة للمهندسين ومعالجة الفوارق في الأجور بين كل الفئات، في وقت وجه الوزير بالاستعانة بالشرطة لتأمين بوابات قنوات الري من السرقة.

وقال الوزير خلال وقوفه على أعمال الري وتطهير القنوات بالأقسام الشمالية من مشروع الجزيرة، إن المساحة التأشيرية لزراعة القمح في العروة الشتوية بالمشروع تبلغ 400 ألف فدان، وأن الوزارة على استعداد لري ضعف هذه المساحة، ووعد خلال اطلاعه على أداء العمل بمكتب ري كاب الجداد بتذليل العقبات التي تعترض عمل المكتب، كتهيئة بيئة العمل للمهندسين والتدريب وتوفير الآليات وحل مشاكل الترحيل والسكن.

والتقى الوزير يوم الثلاثاء مجموعة من المزارعين الذين اشتكوا من نقص مياه الري وتعدي أصحاب المزارع الخاصة على مصادر المياه، ووجه الإدارات المختصة بالتعامل مع تلك الخروقات قانونياً وتوفير الري للمساحة المقننة سابقا، بجانب إيجاد معالجات فنية للمساحات الإضافية إذا أمكن ذلك، وشدد على ضرورة الانضباط في المحددات الفنية للري والزراعة.

وحسب مكتب إعلام الوزارة، طاف الوزير والوفد المرافق على ميجر الكليو 26 وميجر وادي النيل وأبو قوتة والفرنجة، كما تفقد العمل في مكتبي ري عبد الماجد وطابت واطلع على موقف الري وناقش مع المهندسين في القسمين المحددات الفنية والمشاكل الماثلة، بجانب طلبيات المياه وتوزيعها على المساحات المزروعة والإعتداء وسرقة أبواب قنوات الري، حيث وجه بضرورة الاستعانة بالشرطة لتأمين البوابات من السرقة.

نيوز روم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..