مقالات وآراء سياسية

إلغاء وحجز

امل أحمد تبيدي

النظام البائد  دمر الاقتصاد باستغلال النفوذ و أصبحت أسرة تتحكم في مصير بلد… تعقد الصفقات وتقام الاستثمارات لصالح أفراد…. حتي المنظمات التي منوط بها خدمة المجتمع أصبحت.. تدار من أجل تحقيق المصالح الذاتية…. اعفاء آت جمركية وتسهيلات لا حدود لها… في أرض الواقع ليس لديها فعل يذكر…. وزيرة العمل لينا الشيخ بدأت بصورة جادة نحو الإصلاح.. قرار إلغاء وحجز أصول وممتلكات وتجميد 24 منظمة يؤكد أن الوزيرة تسير نحو الإصلاح بصورة جادة ولكن اخشي أن تقام  مطبات تعيق مسيرة هذه الوزيرة….

الوضع الراهن يحتاج الي مثل هذه القرارات التي تجفف بؤر الفساد بصورة عملية…. الإصلاح يحتاج الي مجهود عظيم و عزيمة قوية…. تبتر كافة أذرع الفساد التي تخللت جميع   مؤسسات الدولة ولم تسلم منها حتي المنظمات الإنسانية…. أبشع الفساد عندما يصل مرحلة يتاجر فيها أصحاب النفوذ  بقضايا المساكين والفقراء…. تنهار المدارس وغياب تام لتلك المنظمات….. لم تقم بدعم الأسر ولا المساهمة في توفير مستلزمات المدارس…. اذكر اني انتقدت إحدي هذه المنظمات التي أقامت إفطار رمضاني فاخر.. ذكرت أن هذه الموائد  أولي به المناطق الطرفية…… ما قامت به سعادة الوزير يستحق الدعم وتتواصل الجهود الي أن تتم الازاحة التامة….

نتمنى أن يوقف الوزراء تلك الصور التى بدأت تنشر في وسائط التواصل ولا تشبة الا قروب (اللبيس)… انهم وزراء مرحلة صعبة بها كثير من التحديات التي تحتاج الي سياسي محنك صاحب قرارات حاسمة وفورية…. وليس وزير (لبيس)…. تارك قضايا متشابكة وملفات معقدة….. تحتاج إلى رجل دولة وليس عارض ازياء… كيف يتم الإصلاح إذا كان هناك وزراء حتي اللحظة لم يستوعبوا مهامهم….  ولم يفتحوا الملفات التي تكشف عمق الفساد داخل مؤسسات الدولة توقعت أن يقدم كل وزير ملف كامل للنيابة… ماذا يفعلون الان؟…. شكرا لينا الشيخ وانتي تعملين بصورة جادة نحو هدم أوكار الفساد….

“الحق الذي لا يستند الى قوة تحميه باطل في شرع السياسة”،  تشي جيفارا

حسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

 

امل أحمد تبيدي

[email protected]

 

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..