أخبار السودان

حملة قومية لإلغاء حد الردة

أطلق مجموعة من المحامين ونشطاء حقوق الإنسان حملة قومية تنادي بإنهاء جميع مظاهر التمييز الديني في القوانين السودانية وفقاً للدستور العالمي لحقوق الإنسان والوثيقة الدستورية التي تم التوقيع عليها بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير.

وقال مؤسس الحملة محمد صالح البارون لـ (باج نيوز)، إن حملة دشنت عملها بالمناداة بالإلغاء الفوري للمادة 126 (مادة الرِّدَّة) من القانون الجنائي السوداني لعام ١٩٩١م.

وأعلن أن الحملة تسعى لجمع توقيعات من القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني والحركات المسلحة، إضافة للعديد من الشخصيات القومية وقادة الطرق الصوفية وغيرهم، وأكد أنه سيتم تسليم المذكرة لاحقاً للمجلس السيادي ومجلس الوزراء.

وكشف عن حصولهم على موافقة زعيم الأنصار الصادق المهدي على التوقيع على المذكرة، بالإضافة إلى موافقة رئيس حركة تحرير السودان عبد الواحد نور.

 

السوداني

‫4 تعليقات

  1. حد الرده اثير حوله الكثير من اللغط
    فالامر ليس من عمل السياسيين وقادة الحركات المسلحة والاحزاب والطرق الصوفية
    فالامر أمر دين يجب الرجوع فيه الى الثقات من العلماء
    الذين عرفوا بالاعتدال و الورع والفهم الدقيق لمقاصد الشريعة وضرورات العصر
    وليس لعلماء السلطان وبني كوز والغلاة المتعصبين بدون فهم او علم .

  2. يا اهل قحت انتبهوا الى واجباتكم الاساسية للفترة الانتقالية وهي توفير سبل العيش الكريم والمواصلات والتعليم والصحة بدلا من ولوج مواضيع ليست من اختصاص الفترة الانتقالية

  3. نود ان نلفت إنتباه راكوبتنا الغراء التي نتفيئ ظلالها
    الى عدم اظهار تعليق لي بالامس عن هذا الموضوع
    وحجب بعض التعليقات التي نكتبها في بعض الاحيان
    بل وفي البعض الاخر حدوث خطأ وتوقف الموقع عن الاستجابة
    وكمثال لذلك التعليق على موضوع الدكتورة بنت على الحاج.
    إن كان هذا بدون قصد فلكم العتبى وعليكم تلافي هذه الاخطاء
    وإن كان ذلك بقصد فسيهجر الكثير من رواد الراكوبة لغيرها
    من المواقع التي تسمح وتضمن حرية التعبير .

زر الذهاب إلى الأعلى