أخبار السودان

داعش يهدد باستخدام العنف حال عرض دال فيلم (ستموت في العشرين)

الخرطوم : سعاد الخضر

كشف تنظيم الدولة الاسلامية لأول مرة عن وجوده في السودان عقب اعلان منتدى دال الثقافي تقديم أول عرض للفيلم السوداني (ستموت في العشرين) الذي حاز على عدد من الجوائز العالمية.

وأعلن التنظيم في الوقت ذاته جاهزيته لما أسماه حماية الدين من المجتمع ومن ماوصفها بالمحاولات الضالة والتي قال إنها تستهدف نشر الفاحشة بين الناس، ولوح بإستخدام العنف في مواجهة ذلك، وأكد اعتزامه في بيان تحصلت (الجريدة) على نسخة منه على مقاومة واعتراض بث الفيلم في المكان المحدد له والزمان، وأردف: وإن أدى ذلك للفداء بأحد المسلمين الأبرار لربهم ودينهم وشدد التنظيم على أن أي محاولة لعرض هذا الفيلم تُعد قبولاً للتحدي معه وزاد: سيعلم الذين ظلموا أي منقلب سينقلبون، وكشف عن امتلاكه قائمة متكاملة بأسماء وعناوين الممثلين في هذا الفيلم، بالاضافة الى بيانات من يقف على أمر العرض

وأرسل تهديدات لتلك القائمة قائلاً: نحذرهم من التمادي في الأمر وألا يختبروا جديتنا التي يعرفونها جيداً وسمعوا بها، ووجه رسالة الى الشعب السوداني المسلم وطالبه بإماتة الباطل بتركه، وطالب منه عدم التعاطف مع هؤلاء وزاد: لا تأخذكم رقة عليهم فهم يريدون طمس دينكم وهويتكم و أخلاقكم لذا واجب عليكم العمل على إقتلاعهم من أرض السودان اقتلاعاً.

وكان رئيس مجلس الوزراء د عبد الله حمدوك قد حذر من أن عدم رفع السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب سيؤدي الى انهيار البلاد، الذي سيؤدي بدوره الى تمدد نفوذ داعش.

الجريدة

‫5 تعليقات

  1. هذه دعاية سمجة لداعش أيها المأفون ولولا هذا النشر لما علم أحد عن هذا البيان . إن هذا الموقع مخترق فإذا كانت إدارته تعلم فتلك مصيبة وإن لم تكن تعلم فالمصيبة أكبر

  2. تنظيم الدولة الاسلامية في السودان !!!؟؟؟
    كلام غريب وعجيب
    أين هم ؟ وكم عددهم ؟
    هل نسمع غدا بانهم يقيمون مأتما لزعيمهم البغدادي ؟

  3. بلا داعش بلا بطيخ ولله نقلع عيونكم والجابوكم يا وهم كمان دة ود ام بعلو جديد. لن تخيفوا الشعب دة ابدا سيقتلعكم من ارض السودان كما اقتلع حاضنتكم الفاسدة المجرمة ..قال داعش قال..ولله تتبلوا بل بل المؤتمر اللاوطنى زاتو واضل

  4. هؤلاء ليسوا بداعش ولا يحزنون, هؤلاء بلطجية المؤتمر الوطنى و الكيزان بعد انهيار منظومتهم الاجرامية وفى محاولة يائسة يريدون بث الرعب باللجؤ للارهاب, داعش كتنظيم ارهابى لديها أهم مسائل وخطط من ترصد فلم سينمائى , والأفلام السينمائية تنتج في كل دول العالم الاسلامى ولم نسمع في يوم أن داعش هددت أو التفتت لها, هذه كما قلت محاولة بائسة تفتقر للاحتراف من فرد أو مجموعة الكيزان المحبطين لاثبات وجودهم و اثارة البلبلة و الغلاقل أو كما يقول الانجليز هؤلاء terrorists wanabees

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..