أهم الأخبار والمقالات

الراكوبة تواصل كشف فساد وحدة السدود

الخرطوم: الراكوبة

كشفت مصادر عليمة بوزارة الرى والموارد المائية للراكوبة عن أن عدد العاملين بوحدة تنفيذ السدود يبلغ 1070 عاملا بمرتبات تتجاوز 159 مليار جنيه (بالقديم)، فيما يبلغ عدد العاملين بالوزارة 4250 عاملا بمرتبات لاتتعدي 97 مليار جنيه( بالقديم) .
وتكونت وحدة السدود بقرار جمهوري أصدره الرئيس المخلوع حيث حول وحدة سد مروي إلى وحدة سدود تابعة لرئاسة الجمهورية في وقت أصبحت إمبراطورية مالية داخل الدولة يقودها القيادي بالنظام البائد أسامة عبدالله الذي مكن كوادر وعضوية حزبه داخل الوحدة .

في ذات السياق كشفت المصادر عن إلغاء الوزارة، اشتراكات الصحف اليومية لوحدة تنفيذ السدود البالغة 60 مليون جنيه، شهريا، كما عكفت على مراجعة عقد خدمة شركات النظافة الذي ينتهي بنهاية العام الجاري، بتكلفة 350 مليون جنيه شهريا.
وتمثل وحدة تنفيذ السدود البقرة الحلوب للحزب المحلول حيث كانت تمول عدد من أنشطته وتتبنى دفع جزء مقدر من تكاليف قناة الشروق وازرع إعلامية للحزب

‫3 تعليقات

  1. وحدة السدود كان من وضع وتأليف لصوص الانقاذ للسرقة. وكان أسامة – يلي هو عديل عمر البشير . رئيسها .. وكان هذا الرجل جعل من هذه الوحدة جمهورية شبه مستقلة فكان هو رئيس جمهورية وحدة السدود فوق المحاسبة والمراجعة والمسائلة وببنود مفتوحة. هذا الرجل – بالمناسبة هو ليس مهندس هو فصل من المستوى الثاني في كلية الهندسة – كان من صلاحياته الممنوحة مصادرة جميع الاراضي أمام وخلف سد مروي وتسجيلها باسم وحدة السدود. هؤلاء لم يكتفوا بتاسيس هذه الجمهورية بل تدخلوا في توزيع وبيع الكهرباء وكان ذا سبب الخلاف الذي احتدم بين اسامة ومكاوي مدير الكهرباء يومئذ وكان النصر لأسامة وكان له ما أراد .
    ما هو المطلوب الآن؟
    اولا: القبض على أسامة ورميه في السجن ريثما يحاسب كل تجاوزات هذه الوحده بالذات سد مروي. ثانيا: حل هذه الوحدة الفاسدة وإعادة هيكلة وزارتي الري والكهرباء.

  2. الشغالين فى السد ده من غير الكيزان آخبارهم شنو؟!! ليه ساكتين على الحصل؟!! اظهروا وبانو واكشفوا المستور دى برضها بلادكم الاسترداها ليكم أبنائكم الثوار وكل حاجه بقت فى السهله واول حاجه تعملوها كونوا نقابتكم عشان تحموا أنفسكم من اى تغول على حقوقكم فى حال قررتم كشف الفساد ثم البحث عن حقوق ضحاياكم اَولا ثم الإلتفات لحقوقكم المسروقه أمام اعينكم!!،

  3. وواكتر من هذا والله العظيم انا كنت منتدبة بهذه الوحدة كنت باخذ حافظ لا يتجاوز ال٥٠٠ جنيه وانا ماسكة المكتب التنفيذي لمديرة مكتب الوحدة بولاية النيل الأزرق ولم يوافقو ع تعيني لأنني لا انتمي للحزب البائد واسد خانة زملاء معينين بس للاسف ما يحملو حتى شهادة إكمال ثانوي وياخدو مرتب فوق ال ٧٠٠٠ حينها ده غير المرتبات المنح في أعياد (الفطر والاضحي والاستقلال) وكان لما يجي زائر سوي كان وزير او عضو منتدب او زوجة مدير فقط كان يحدث العجب العجيب

زر الذهاب إلى الأعلى