أخبار مختارة

البرهان يعلن عن تبني مشروع وطني يهدف للإرتقاء بالوطن

رئيس مجلس السيادة: الدولة وضعت السلام على رأس أولوياتها

الخرطوم: الراكوبة

تعهد رئيس مجلس السيادة الفريق اول ركن عبدالفتاح البرهان بتبني برنامج عمل وطني يهدف إلى الإرتقاء بالوطن والمواطن ويرتكز على الاصلاحات التي تشجع علي التنمية في مختلف المجالات، مؤكداً أن الدولة وضعت السلام في أولى أولويات مهام الفتره الإنتقاليه لأنه السبيل الوحيد للنهوض بعجلة الإقتصاد والتنمية .

وأكد البرهان في خطابه الذي وجهه للشعب السوداني بمناسبة الذكري الرابعة والستين للاستقلال مساء اليوم “الثلاثاء” ضرورة إيجاد بيئة إستثمارية ملائمة فضلا عن تعزيز الإنضباط المالي والحكم الرشيد، وتقوية نظم التنمية الإدارية والعدالة والمساءلة والشفافية، سياسات سوق العمل، التدريب المهني  الحد الأدنى للأجور، التنافسية الإقتصادية، إزالة العوائق التجارية وإنتهاج التعليم النوعي إضافة إلى توفير رعاية صحية ملائمة وتعزيز الأمان الإجتماعي.

وقال البرهان ان هذه الاصلاحات تشمل الحقوق والحريات الأساسية والمشاركة السياسية والإجتماعية والإقتصادية والثقافية والمساواة أمام القانون وتكافؤ الفرص وسلامة الأشخاص والممتلكات وحرية التجمع وحرية التعبير وواجبات المواطنة وحقوقها إضافة إلى قطاع إعلامي حر ومسئول.

وأكد البرهان ضرورة تحسين الخدمات والبنية التحتية والإقتصادية من خلال تطوير خدمات النقل العام وبتكلفة إقتصادية، مع تطوير وجلب المصادر المالية وإستغلال المصادر غير التقليدية وتحسين إدارة الأنظمة المالية بجانب توفير الطاقة بتكلفة إقتصادية والمحافظة على البيئة وتمكين المواطنين من الوصول إلى تكنلوجيا المعلومات وتوفير خدمات مالية ومصرفية نوعية ومنافسة.

‫8 تعليقات

    1. يعني يا كج لازم يجيب يذكر ليك المشروع الفلاني بتفاصيله المملة وبعده المشروع الفلتكاني بتفاصيله المملة. دي موجهات عامة ولا اعتقد بإنو في مشكلة في ذلك. لك ان تقارن بالخطابات التي كان يقدمها السفاح المعتوه عمر البشير وخطاب البرهان لتلحظ الفرق. انت تخاطب امة ولابد ان تديها فكرة عن مشروعك كقائد لبلد لا يزال يتعافى من تركة ثقيلة لنظام مجرم.

      1. (((الرئيسةأخبار مختارة
        الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي
        الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي
        أخبار مختارة
        البرهان يعلن عن تبني مشروع وطني يهدف للإرتقاء بالوطن
        رئيس مجلس السيادة: الدولة وضعت السلام على رأس أولوياتها
        Last updated يناير 1, 2020
        4
        مشاركة
        الخرطوم: الراكوبة

        تعهد رئيس مجلس السيادة الفريق اول ركن عبدالفتاح البرهان بتبني برنامج عمل وطني يهدف إلى الإرتقاء بالوطن والمواطن ويرتكز على الاصلاحات التي تشجع علي التنمية في مختلف المجالات، مؤكداً أن الدولة وضعت السلام في أولى أولويات مهام الفتره الإنتقاليه لأنه السبيل الوحيد للنهوض بعجلة الإقتصاد والتنمية .

        وأكد البرهان في خطابه الذي وجهه للشعب السوداني بمناسبة الذكري الرابعة والستين للاستقلال مساء اليوم “الثلاثاء” ضرورة إيجاد بيئة إستثمارية ملائمة فضلا عن تعزيز الإنضباط المالي والحكم الرشيد، وتقوية نظم التنمية الإدارية والعدالة والمساءلة والشفافية، سياسات سوق العمل، التدريب المهني الحد الأدنى للأجور، التنافسية الإقتصادية، إزالة العوائق التجارية وإنتهاج التعليم النوعي إضافة إلى توفير رعاية صحية ملائمة وتعزيز الأمان الإجتماعي.

        وقال البرهان ان هذه الاصلاحات تشمل الحقوق والحريات الأساسية والمشاركة السياسية والإجتماعية والإقتصادية والثقافية والمساواة أمام القانون وتكافؤ الفرص وسلامة الأشخاص والممتلكات وحرية التجمع وحرية التعبير وواجبات المواطنة وحقوقها إضافة إلى قطاع إعلامي حر ومسئول.

        وأكد البرهان ضرورة تحسين الخدمات والبنية التحتية والإقتصادية من خلال تطوير خدمات النقل العام وبتكلفة إقتصادية، مع تطوير وجلب المصادر المالية وإستغلال المصادر غير التقليدية وتحسين إدارة الأنظمة المالية بجانب توفير الطاقة بتكلفة إقتصادية والمحافظة على البيئة وتمكين المواطنين من الوصول إلى تكنلوجيا المعلومات وتوفير خدمات مالية ومصرفية نوعية ومنافسة.)))
        He should have said like what are these things he mentioned and how could they be carried out and by who? The Executive or the Sovereign Council? We know that a hell of commercial and industrial corporations of the military and security services are affiliated to the military component of the Sovereign Council namely to Burhan as its President in his capacity as Commander in Chief who commands both Ministers of the Defence and Interior in addition to the Director of the National Security Services.

      2. (((وأكد البرهان ضرورة تحسين الخدمات والبنية التحتية والإقتصادية من خلال تطوير خدمات النقل العام وبتكلفة إقتصادية، مع تطوير وجلب المصادر المالية وإستغلال المصادر غير التقليدية وتحسين إدارة الأنظمة المالية بجانب توفير الطاقة بتكلفة إقتصادية والمحافظة على البيئة وتمكين المواطنين من الوصول إلى تكنلوجيا المعلومات وتوفير خدمات مالية ومصرفية نوعية ومنافسة.)))
        He should have said like what are these things he mentioned and how could they be carried out and by who? The Executive or the Sovereign Council? We know that a hell of commercial and industrial corporations of the military and security services are affiliated to the military component of the Sovereign Council namely to Burhan as its President in his capacity as Commander in Chief who commands both Ministers of the Defence and Interior in addition to the Director of the National Security

  1. بصراحة يا سعادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان،
    وعودك كثرت وزادت عن حدها، وبقيت زي الرئيس المخلوع كل يوم تصريحات ووعود لم تري النور!!، لو قمت بمراجعة ما وعدت الشعب بها من وعود وتعهدات وتوجيهات من ايام كنت في المجلس العسكري الانتقالي حتي اليوم حتلقي النتائج صفر كبير!!…فقط راجع ملفات وعودك!!

  2. وجود 60 شركة امنية و21 مكتب يتبع للجهات الامنية حول العالم ردها اولا لوزارة المالية والاقتصاد الوطني ومن ثم تبني مشروع وطني يهدف للإرتقاء بالوطن ما تبقي شعارات حبر على ورق ساي زي ود البشير دايرين افعال ملموسة يا سعادة رئيس المجلس الانتقالي

  3. يا البرهان
    كل ما قلته للإستهلاك المحلي فلا يشبع و لا يغني عن جوع
    إن كنت لا تدري نقولها لك للمرة المليون أنت و من سبقوك أعني العسكريين عبود و نميري و البشير و الجاهل الحميريلاي حميدتي سبب تأخر السودان و عشان تتأكد من كلامي نقتبس عنك التالي
    إقتباس منقول من خطاب البرهان نشر في الراكوبة
    ظـلـت وسـتظـل قــواتـكم المسـلحــة بمكـونـاتهـا المخـتـلـفـة ، والأجـهـزة النظامية الأخرى حارساً أميناً وضامناً لأمن وسـلامة هذا الوطن العزيز في صون ترابه والدفاع عنه بكل غالٍ ونفيس ، فقدم أبناءكم أرواحهم سخية ورووا بدمائهم الطاهرة ترابه ،
    وينو التراب الصنتوهو ؟ حلايب أو الفشقة أو جبل عوينات ؟؟؟ ما سمعنا أنكم حاربتم لتحريرهذه الأماكن و ما سمعنا بجندي واحد مات دفاعاً عنها !!! جنودكم الماتو ليس شهداء لأنهم ماتو و هم يقاتلون الشعب السوداني المسلم المظلوم فيقتلون الرجال العزل و يغتصبون النساء و يقتلون الأطفال و يحرقون القري فبأي حق تقول عنهم شهداء أما الماتوا في اليمن فهؤلاء مرتزقة !
    الشهداء هم الذين قتلتهم أنت يا البرهان سواء في الجنوب أو دارفور أو النيل الأزرق أو أمام القيادة العامه و هم عزل و قبل صلاة العيد .و الشهدا هم الذين تقتلونهم الآن في الجنينة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..