مقالات وآراء سياسية

جماعة (الأخوان) وجماعة (ملوص)

أسامة ضي النعيم محمد

جماعة ( ملوص) كان مركزهم في ستينات القرن الماضي عند أشجار ( اللبخ) أمام معمل إستاك قديما وكلية الطب لاحقا  وشمال محطة السكة حديد الخرطوم وللجماعة انضباط مع وصول قطارات المشترك والمحلي من الأبيض وكوستي وسنجة وسنار وكسلا وعطبرة وحلفا فهم يحفظون مواعيد السفريات وينصبون شباكهم لأمثالنا طلاب ذلك الزمان الذين يأتون إلي العاصمة بغرض الالتحاق بالجامعات في معيتنا شنط الحديد وكيس ( الزوادة والابري)  وربما أربع أو خمسة أوراق من فئة الخمسة وعشرين قرشا حمراء اللون وهي مصروفات الشهر وبمجرد خروجك من فناء السكة حديد يتحلق نفر من الجماعة حولك ويحلفون جهد أيمانهم أنهم يخدمون مصلحتك وما عليك إلا الذهاب لذلك الجالس أمامه خيط مكور دائري تحدد فيه من بين لفاته مكانا تغرز فيه أصبعك بين تلك الدوائر فإذا أمسكت بنهاية الخيط فأنت الفائز تكسب ضعف ما تضعه من قروش في تلك المغامرة والقمار وتسبق ذلك تجربة يقوم بها أحدهم ممن قاموا بتجنيدك صيدا سهلا ويكسب بحسب الاتفاق بينهم وتخسر أنت لاحقا مصروفات الشهر.

وجماعة ( الأخوان)  فرع السودان سليلة الذهنية المصرية مسرحها ليس ( اللبخ) وإنما اختارت السودان مسرحا كبيرا  وخاسرا عزيزا  فخيطها المعتقد الديني الذي يربط جل أهل السودان وبذات نهج جماعة ( ملوص) تسعي لاصطياد فرائسها وجلهم من أبناء الأقاليم ودارفور لها القدح المعلي في وقوع  طلابها غنائم سهلة بين تلك الدوائر والتجنيد يسبر غور حاجة الفرد المستهدف للعضوية وتلبي حاجاته الضرورية ويصبح بعدها طوع البنان.

من مشتركات جماعة ( الأخوان) وجماعة ( ملوص)  انضباط أعمي للعضوية في طاعة الزعيم وتنفيذ أوامره في المكره والمنشط  وبحسب إحصائيات الجماعة فقد تجاوزت عضويتهم 98% من الشعب السوداني وفي إحصاء آخر تبلغ العضوية عندهم تسعة ملايين  تنقصهم لوائح ضبط سلوك العضو فافتتنوا عند حصول الجماعة علي السلطان  وتجبروا وأفسدهم جريان المال في أياديهم لأنهم لم يتحصنوا  من تلك الفتنة كما صرح شيخهم الترابي  ومع غياب لوائح السلوك وتقويم اعوجاج العضو صار الدفاع عن العضو في الحق والباطل هو المخرج من السلوك الشائن فشهادة رفقة عبد الرحمن الخضر في صلاة الصبح هم من يشهدون  عند سرقة أراضي الدولة لصالحه وصالح أفراد أسرته وتطاول العضو منهم في البنيان يردونه مكافأة لمجاهداته والكذب يبرره اسحق فضل الله بخدعة الحرب وبذاءة حسين خوجلي طفح كيلها وسكتوا عن تبريرها والقروض الربوية التي  تمكنوا منا عبر البنوك  ما تزال وصمة عار ودليل إثبات وإفساد  في سجلات البنوك.

( حنبنيهو) دعوة شباب الثورة أريد بها تضميد جراح الوطن واستيعاب مكوناته من مختلف المجموعات في الوطن السودان وتحتاج جماعة ( الأخوان)  أعمالا داخلية لنظافة بيتهم الذي بني علي كذبة بلغاء عند استلام السلطة ( يذهب البشير إلي القصر رئيسا والترابي إلي السجن حبيسا) ثم كذبات متواليات يفضحها تسجيل ملف ( الأسرار ألكبري) الذي تبثه قناة العربية فلا بد للعقلاء من جماعة ( الأخوان) إجازة لوائح تأديبية  لتقويم سلوك الأعضاء  وتقديم المتهمين في وقائع الكذب والاغتناء من أموال دون وجه حق وفصل جنوب السودان وإدخال البلاد في مقاطعة عالمية ومحاولة اغتيال  رئيس دولة وما إلي ذلك من الموبقات.

وفي الختام جماعة ( الأخوان) في مشتركات عديدة مع جماعة ( ملوص) ومع كل فعل من احدي  الجماعتين يذكرني بفعل مقابل عند الجماعة الاخري وأكبرها غياب روح تقويم  سلوك الفرد عبر لوائح عند جماعة ( الأخوان) فالديمقراطية أو الشوري  بناء كامل لا تسعي إلي  تزكية العضو بصورة مطلقة وعبر سنوات حياته  فهي  لديها اعتراف بالخطأ كما جاء عند السلف الصالح ( أصابت امرأة وأخطأ عمر).

 

أسامة ضي النعيم محمد

زر الذهاب إلى الأعلى