مقالات وآراء

نعم لحل جهاز الامن في ٢٠٢٠

ولا لحل جهاز الامن في ١٩٨٥

افرد ميكافيلي في كتابه الشهير الامير الباب الثاني عشر والثالث عشر عن الجنود الاجيرة والجنود المعضدة حيث عرف الاولي بانها هي جنود يتم تاجيرها مقابل مبلغ من المال لكي تؤدي اعمال او خدمات محددة لحماية (النظام الحاكم)، وعند سقوط النظام لاتكون (مجبرة) علي (محاربة) النظام الجديد…
اما الثانية فتعرف بانها عضوية (حزب) النظام الحاكم وهي بحمايتها للنظام تحمي نفسها في المقام الاول ولذلك فان سقوط النظام يعني نهايتها ومحاسبتها، فلذلك فهي تدافع عن النظام بكل ما تملك واوتيت من قوة قبل واثناء وبعد سقوط نظامهم الحاكم….
الدجال حسن الترابي الذي استحق عن جدارة لقب ميكافيلي القرن العشرين قد راي ما اورده ميكافيلي سيد الاسم عن الجنود المعضدة واهميتها وقدرتها عن الدفاع عن النظام الحاكم اكثر من الجنود الاجيرة، فلذلك وجدت ضالته فيها لتاسيس جهاز الامن علي هذا الأساس…..
فلذلك تم تعيين المجرمين نافع علي نافع واخرين لجعل جهاز الامن جنود معضدة بالكامل و لقد نجح في ذلك بامتياز في توظيف عضوية الاخوان المسلمين والتي قامت بحماية النظام طيله العقود الثلاثة لحكم الاخوان المسلمين العضود….
اما جهاز امن نميري فعهدت رئاسته للرائد مأمون عوض أبو زيد عضو مجلس قيادة انقلاب مايو وأحد خبراء الاستخبارات العسكرية، فتم انتداب ضباط وجنود من الاستخبارات العسكرية الي جهاز الامن كما استوعب عدداً من الجامعيين المتخصصين فى المجالات العلمية المختلفة و انتدب ايضا عدداً من موظفى الخدمة المدنية (المرجع: إلى أين طارت شظايا حطام جهاز الأمن؟؟؟ … تحقيق : حنان بدوي). اذن جهاز امن النميري بهذا التكوين بيكون جنود اجيرة والذي انتهي دوره تماما بسقوط النظام، فلذلك كان يجب اعادة هيكلته في العام ١٩٨٥ بدلا من حله والذي كان خطأ تاريخياً لا يغتفر للحكومة الانتقالية التي استجابت لضغط (بعض الاحزاب) في ذلك الوقت….
لذلك و علي ضوء المقاربة عاليه يصبح الحديث عن اعادة هيكلة جهاز أمن (الإنقاذ) ذو العقيدة و الولاء الحزبي خطأ فادحا سندفع ثمنه أضعاف ما دفعنا ما بعد أبريل ١٩٨٥ و في الحالتين الخاسر هو الشعب و الكاسب هو الإخوان المسلمين .
و علي الذين يتحججون بخطأ حل جهاز أمن مايو الأرزقي أن يعو جيدا خطل التفكير في إعادة هيكلة جهاز أمن الإخوان العقائدي .

وقد أسمعت اذ ناديت حيا

احمد الياس

١٩ يناير ٢٠٢٠

‫3 تعليقات

  1. هي بقت على جهاز الامن، اصلا كل المؤسسات حاليا متعطلة ومتوقفة، ولا حس لا خبر لوزير او مسؤول من قحط غير استهداف الاسلام تحت رداء المدنية مرة ورداء الثورة المضادة مرات اخر،، والدولار حصل 100 جنيه في ظرف اربعة اشهر من تولي قحط للحكم والمشغولة حاليا بتمكين فاضح لمنسوبيها وفصل وتشريد وانهاء خدمة موظفي الدولة تخت مزاعم ازالة التمكين..
    كل هولاء طبعا حيتم فصلهم مرة اخرى بعد محاسبتهم وعمل كشف لهم بالنفر، ولابد من اعادة الخبراء والتكنوقراط الذين شردتهم قحط، وسيتم محاكمة رموز قحط والزج بهم في السجون، هذا ان لم يطحنهم الشعب الجاىع في الشوارع ويسحقهم سحقا، لانهم غدروا بالشعب وبالثوار وخدعوه، وها هم يلمعون القاىد الهمام،، في محاولاتهم لطمس قضية الشهداء وفض الاعتصام..

    1. عن اي اسلام تتحدث ايها الزنديق؟! اذا انت تقصد ما جاء به محمد بن عبدالله عليه افضل الصلاة والسلام فنحن لا نحتاج لوصاية من احد لكي نحافظ عليه, اما اذا كنت تقصد دينكم (دين الكيزان) والذي احللتم وابحتم فيه السرقة والنهب والكذب والنفاق والتعذيب والقتل والحرق والاغتصاب للنساء والرجال علي حد سواء فلا تحدثنا عنه فلكم دينكم ولنا ديننا , فلقد ولي زمن الغش والتغبيش باستخدام الدغدغات الدينية

      1. شوف يا ابو العز… انا كشاب مسلم بكره حاجه إسمها أحزاب عاااامةً تمام بمن فيها (الكيزان) فذهبو إلى مذبلة التاريخ و الحمد لله….
        أتت إعلان الحرية و التغير… قبل سقوط النظام ايام الثورة (كذبو) علينا سوف نأتي (بحكومة تكنوقراط و كفاءات و مستقلين) ونحن ما عندنا اي منصب في حكومة الفترة الانتقالية سنبقى مراقبين للحكومة فقط و سوف و نحن حقتهم دي خت تِحتها خطين تمام معاك بتشبه ليك شنو حاء الكيزان ( ح نعمل وو..).
        أتى تعين السيادي من المدنين ع النحو التالي اي كتله و هم خمسة كتل المكون إعلان الحريه و التغير عليها تختار شخصيه ذو كفاءه و مستقله تمثل منطقه الشرق و الغرب و الشمال و الجنوب و ههههه عملو ليها وسط كمان عشان الكتله الخامسة تلقى حقها ودا الكرهناه ف الحكومة الفاتت مالو إذا كلهم وقعو من منطقه واحده و بخدمو البلد دي؟؟؟. نتجاوز النقطه دي ما حنك قلنا.
        و المفآجأه وين كانت إنو أي كتلة إختارت شخص من الأحزاب التي منطويه داخل كتلتها يعني رجع حنك الكيكه تاني من جديد… والناس طلعت 2 صباحاً اعترضت ع الاختيار دا انو كلو محاصصه… و اتجهت الصباح ع مقر حزب الامه الكان لسه مجتمعين فيه انو رافضين المحاصصه دي صديق تاور حزب اشتراكي و محمد الفكري اتحاد ديمقراطي و الشيخ إدريس حزب أمه و عائشه موسى حزب شيوعي وييييييين هنا كلامهم ناس مستقلين و كفآءه و تكنوقراط؟؟؟؟ ح تقول لي الكلام دا في الحكومة التنفيذيه جاييك ليها. مع التذكير انو أبناء منطقه طلعو قالو انو صديق تاور ما بمثلنا ولا ما من حقهم اعترضو.؟؟؟
        وبعد دا كلو تم تعينهم رغم أنف الشعب السوداني قوووول واحد.
        قلنا نركز ع التنفيذيه قامو سريع كدا انو يسمح لشخصتين فقط ذو إنتماء سياسي… دي عشاااان شنو؟؟؟. مشيناها. جا عباس مدني حزب المؤتمر السوداني.. ولاء البلوشي حزب جمهوري… وزير التربيه و التعليم حزب شيوعي… يا ربي ديل كم اتنين ولا تلاته ما بعرف أعد ناهييييك عن بقيت الوزارات الناس دي ما شخصيات ما معروفه بلعبو تحت الطاولة اها نخليهم نمش للشخصيات البارزه القالو نحن (حا نكون مراقبين فقط للحكومة) وكيل وزارة التربية و التعليم (الرشيد)…. رئيس لجنة التفكك و إزالة التمكين (وجدي صالح)…. مدير قطاع النقل و المواصلات بولاية الخرطوم (محمد عصمت) إن صح الاسم… مدير المناهج (القراي)…. و التمكين والكضب عندهم كتييييييييير شدييييييد يا اخ العزيز ابو العز.
        خلاصة الكلام دا كلو إنو أحزابنا ما ليها اي ثقه و ما عندها أي و طنيه للبد لو عندها ما كان رافع علم السودان و محررو من الانجليز قلبوه ومات جوا السجن ومن ديك و عيييييييك الناس اتطورت و نحن للان شغالين كدا… عندهم حاجه وااااااحده بس حب السلطه و احفر لي و اردم لي…
        كنت وااااحده من الناس انو اسقطو الكيزان لأنهم شوهو سمعت الدين و اكلو الدوله و جوعو الشعب.
        كنت بحلم انو المواطن اعيش كريم و يعود حكم الشريعة الإسلامية ولا ما من حقي أطالب بي كدا لانو الاتنين ديل هسي ماف يهان الإسلام أمام أعيننا و تهز كرامته.
        حا تقول لي تعدد اديان ذي ما هم بقولو
        فلسفه على حكم ربنا
        انا بسأل سؤااااال و اااااحد بس هل ربنا فايته عليهو تعدد الأديان دي؟؟؟
        اللي هم ببررو بيها حكم الشريعة الإسلامية التي هي تحفظ حق كل عبد
        ولا عندك علم و فلسفه برضو فوق كلام الله و رسوله الإنت رديد بيهم ع زميلك فوق؟؟؟؟؟
        وبعتذر إذا اسأته ليك أو جرحتك
        انا آسف. و شكراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..