أخبار السودان

الأمم المتحدة: نحتاج إلى مبلغ 1.3 مليار دولار لدعم 6.1 مليون سوداني

الخرطوم: الراكوبة
قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في السودان “أوتشا” إن شركاء خطة الاستجابة الإنسانية لعام 2020، يخططون لدعم 6.1 مليون شخص في السودان؛ الأمر الذي سيتطلب توفير مبلغ 1.3 مليار دولار أمريكي.

وأوضح مكتب “أوتشا” في السودان، في بيان له اليوم، أن المزيد من الناس في السودان، غير قادرين على تلبية احتياجاتهم الأساسية، حيث يواصل ارتفاع التضخم تآكل القوة الشرائية للأسر”، لافتا إلى أن سلة الغذاء المحلية المتوسطة تستهلك 75 % على الأقل من دخل الأسرة.

وأضاف المكتب أن الأزمة الاقتصادية طغت على الخدمات العامة الضعيفة بالفعل؛ مما زاد من تعميق الحاجة الإنسانية في الأجزاء الوسطى والشرقية من السودان، حيث يكون للشركاء في المجال الإنساني وجود محدود، لافتا إلى أن خطة الاستجابة الإنسانية لعام 2020 تعمل على زيادة المساعدات في هذه المجالات.

وشدد البيان على أن الاستجابة الإنسانية وحدها لا تكفي للحد من الاحتياجات والضعف والمخاطر؛ حيث هناك حاجة ماسة للعمل على المدى الطويل، مؤكدا التزام الأمم المتحدة وشركائها بالعمل عن كثب مع الحكومة والشعب في السودان، لإنشاء أساس قوي للسودان يدرك آمال وتطلعات شعبه.

‫2 تعليقات

  1. شرطو عينا ومرمطوا سمعتنا . مادين قرعتكم للبسوى والمابسوى . عيب عليكم انحنا شعب كريم وعندنا عزة . في زمن الانقاذ كل شي كان متوفر ن جونا ناس ملاقيط ما معروف جو من وين خربو البلد الاقتصاد الامن العلاج التعليم الخ . ….. ده الكلاام الحيقولوه الكيزان الزمان كان بينكروا المجاعة وبيقولوا دي فجوة غذائية ومافي كوليرا دي اسهالات مائية …. التقول في اسهلات خرصانية .
    والفيل الباكي غتدور بيتكلم عن الناس الما معروف جابوهم من وين ما بيعرفوا اى حاجة خربوا الاقتصاد الامن العلاج الخ غندور ده ما تودوه حديقة الحيوانات الفي كوبر !

  2. لو مليارات الامم المتحدة ال بقولوها دي فعلا بتنفق في السودان، لاصبح جميع الشعب اغنياء.
    منذ عشرين سنة بنسمع الامم المتحدة تنفق مليارات الدولارات سنويا لمساعدة المحتاجين، بينما تتسع حدة الفقر يوما بعد يوم، ولا اثر لها البتة على حياة المحتاجين في كل أصقاع السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..