اقتصاد وأعمال

«المحاسبة» أكثر المهن طلباً في السعودية

سجل تخصص المحاسبة نقلة نوعية كأكثر المهن طلباً في السوق السعودية، وفق ما أكده وزير العمل أحمد الراجحي في منتدى المحاسبين، المنعقد في العاصمة الرياض، أمس (الأربعاء).
وينعقد المنتدى على مدار يومين، حيث يجمع شركات ومكاتب المحاسبة والهيئات المهنية والهيئات التنظيمية والرقابية والقطاع العام والمُنشآت التجارية؛ لصياغة التصوّر الذي يُمكن أن تُسهم به مهنة المحاسبة والمراجعة في تحقيق «رؤية 2030».

وأعطى التصريح الرسمي فرصة كبرى لكثير من الطلبة في الجامعات السعودية وأفقاً أكبر لتعزيز حضورهم الوظيفي عبر تخصصهم؛ حيث تنتشر في أكثر من 30 جامعة حكومية وأهلية تخصصات المحاسبة والمالية، كذلك باب الابتعاث المتاح للطلاب في دراسة التخصص.

وكان تقرير أصدره موقع «لينكد إن» الشهر الماضي عن الوظائف الأكثر طلباً في السعودية، والمرتبطة بقطاع التقنية، ذكر منها اختصاصي أمن إلكتروني، ومهندس بيانات ونظم، ومدير تسويق رقمي. وأشار التقرير كذلك إلى أن أهم القطاعات تتمثل في الخدمات المالية والتعليم.

وأشار التقرير إلى أنه نتيجة لذلك، فإن غالبية الوظائف الناشئة الأبرز تندرج ضمن المجالين الرقمي والتكنولوجي، ما يفسر الاهتمام المتزايد الذي توليه الشركات للبيانات لتكوين رؤى عملية واضحة تساعدها في اتخاذ قرارات مبنية على الحقائق والأرقام والمعطيات الدقيقة.

وخلال الملتقى، جاء انعقاد تعاون مع صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) لإيجاد فرص لمن يحملون شهادة الزمالة والمهنة في المحاسبة، وهي متاحة لكلا الجنسين من السعوديين، ومن المتوقع أن تكون حركة الطلب مستمرة لمجال المحاسبة نظراً للتوجه الكبير للشركات في مواصلة أعمالها بدقة وضبط الحسابات من الناحية القانونية والاستثمارية؛ دعماً لتوجه «رؤية السعودية 2030».
الشرق الأوسط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..