أخبار السودان

عقار: حق تقرير المصير والجيشين للمنطقتين مطالب مشروعة لكنها ليست واقعية

جدد رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال مالك عقار انتقاداته لمطالب الطرف الآخر الذي يقوده عبد العزيز الحلو بشأن منح جنوب كردفان والنيل الأزرق حق تقرير المصير حال عدم موافقة الحكومة على العلمانية، وكشف عن الاتفاق مع الحكومة على منح المنطقتين حق التشريع لحين عقد المؤتمر الدستوري. وقال مالك عقار في لقاء جماهيري بمنطقة جنوب الفوج التابعة لمحلية (باو) بولاية النيل الأزرق، إن حق تقرير المصير والجيشين هي مطالب مشروعة لكنها ليست واقعية بمعطيات اليوم. وأضاف: (نحن من صناع الثورة .. قاتلنا النظام السابق لثلاثين عاماً وساهمنا مع آخرين في توحيد المعارضة وقوى الكفاح المسلح وقوى الثورة الأخرى فلماذا نطالب بالإنفصال ونحن (عظم) الظهر في التغيير). وقال أن موضوع العلمانية لا يمكن حله بواسطة سكان المنطقتين متسائلاً: (لماذا يدفعون وحدهم هذه الفاتورة الباهظة؟). وأضاف عقار: (الأولوية الآن تنحصر في إنهاء الحرب وتحقيق السلام وعودة النازحين واللاجئين إلى قراهم وفرقانهم، ثم نتحدث عن بقية الحقوق وعلى رأسها العلمانية مع بقية السودانيين). وفي موضوع الجيشين قال مالك عقار إنهم قدموا مقترحاً بتكوين جيش قومي مهني واحد يعكس التنوع ويحافظ على ديمقراطية واستقرار البلاد. ولفت الى أن كل ذلك يأتي في مقدمته حق الحكم الذاتي، قائلاً: (اتفقنا على إعطاء المنطقتين حق التشريع، وهو حل وسط لقضية علاقة الدين بالدولة حتى تحل نهائياً في المؤتمر الدستوري). وبشأن الخلافات مع مجموعة الحلو قال عقار إن الحركة تعرضت لانقلاب أحدث اقتتالاً داخلياً بالإقليم راح ضحيته عدد من خيرة أبناء وبنات الإقليم). ودعا إلى تجاوز الأمر باعتبار أن سياسة الغضب والتمييز لن تخدم مصالح الأهالي في النيل الأزرق. وقال: (علينا أن نجري مصالحات تقودنا للوحدة، مجموعة الانقلابين مسؤولة من أول اقتتال داخلي في صفوفنا منذ الحرب الأولى مما خدم أجندة خصومنا).
الانتباهة

‫2 تعليقات

  1. As long as the self degermation is right, consequently, stakeholders could discussed it to consider possibility of making it.
    However, the rejection we have read, if it is true, would not have made sense

    By the way, what was your positive contribution when you ruling Blue Nile State

    We heard about corruption you involved in. Would you tell us bout

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..