أخبار السودان

القبض علي قتلة الموسيقار “الكردفاني “

الخرطوم: الراكوبة
أوقفت مباحث ولاية الخرطوم أمس بمدينة شندي، متهمين بقتل الموسيقار الشهير عبدالله الكردفاني

وقال الموقع الرسمي لوزارة الداخلية في “تويتر” انه تم القبض على المتهمين رجل”أ” وإمرأة “س” .

يذكر أن المرحوم قتل باللاماب ولاية الخرطوم، في مايو من العام الماضي، وتم إلقاء جثته في مجاري الصرف الصحي.

ومن التحريات الأولية إتضح أن الدافع كان السرقة.

‫4 تعليقات

  1. رحم الله الفنان الكبير و الإنسان الشهيد عبد الله الكردفاني و أحسن إليه و أكرم نزله و أثابه الجنة و زاده من فضله الذي لا يحد.
    لقد ذهب إلى بارئه مغدورا من جار جائر ما كان يظن أن يقدم على هذه الجريمة بالسطو المسلح على جنيهات لا تسمن و لا تغني من جوع.
    لقد فقد الوطن المكلوم واحدا من أبنائه حملة الوعي و الثقافة و التراث.
    تبكيك دور الفن و الثقافة بقدر ما قدمت لوطنك من فن لا يزال يشنف آذان عشاق التراث و الطرب الأصيل.
    بهدوء تغادر إلى جنات الخلد وداعا يا عبد الله.

  2. وداعا كرب السادة

    رحم الله الفنان الموسيقار عبد الله الكردفاني و أكرم وفادته و أحسن إليه و زاده من فضله الذي لا يحد و لا يحصى و لا يعد. نسأل الله أن يكتبه مع الشهداء و الصالحين إنه نعم المولى و نعم المجيب.
    لقد قتل الأستاذ عبد الله غدرا من جار جائر غادر بدافع السطو على جنيهات لا تسمن و لا تغني من جوع وضع بها الجاني المعتدي حدا لحياة إنسان لم يحمل يوما غير هم الإعتناء بالتراث و المحافظة على الإرث الفني الأصيل للأجيال. 
       
    بهذا الفعل الجبان يكون الوطن قد فقد واحدا من حملة مشاعل  الوعي و الثقافة و التراث ليس في كردفان وحدها و لكنه كان يمثل الإرث السوداني بكل تفاصيله.

  3. صاحب الكرب السادة بالله القتلة المعتوهين ما يقتلوا ليهم إلا فنان؟ ما هم الحمير الكيزان الأثرياء مالين البلد فلل وقصور وأبراج ومزارع محمية!!!

  4. هل القتيل هو عبدالله الكردفاني العازف الموسيقار في أوركسترا الإذاعة والتلفزيون، أم الكردفاني الفنان كامل الدسم؟ صاحب اغنية الكرب السادة جابتني ليك إرادة؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى