أخبار السودان

تجمع المهنيين بجنوب دارفور يرفض تعيين مسؤول بالولاية ويهدد بالخروج للشارع

نيالا: الراكوبة

أعلن تجمع المهنيين في ولاية جنوب دارفور رفض تعيين أمين الحكومة الجديد حامد أحمد التجاني.

وقال التجمع في بيان تلقته “الراكوبة” الإثنين, إن التعيين الذي تم لا يعنيه في شئ.

وأضاف”بالتالي ليس ملزما لنا وندعوا شركائنا العمل سوية لإعادة الأمور إلى نصابها”.

وذكر ان إنزال أهداف الثورة ومضامينها على الأرض, باتت بعيدة المنال والطموح، خاصة في الولايات، لما اعترتها من صخور الممانعة والمماحكة من ذوي القلوب الصدئة، الفاسدة، الفاشلة التي “ما زادتنا إلا خبالا وتصدئة”.

وأوضح ان في ظل هذه الأوضاع السيئة التي يكابد فيها المواطن ظروف الحياة المعيشية القاسية، تلقى التجمع  عبر إذاعة نيالا المحلية، خبر إعفاء الصادق علي شرف الدين، وتعيين حامد أحمد التجاني، أمينا عاما لحكومة الولاية دون علم التجمع أو إحاطته بذلك.

وأكد التجمع في البيان أنه لم تتم إستشارته، وتابع “عندما إستفسرنا شركائنا في الثورة وجدنا أنه لم تتم إستشارتهم كذلك”.

وكشف عن تقديم  مجموعة من الضباط الإداريين، الترشيح للوالي المكلف.

ونبه إلى ان المجموعة تجاهلت كل الأسس المتعارف عليها في التعيين، ودون إعتبار لمكونات الثورة.

وقال البيان”الوالي نفسه تجاهل النظم المعمول بها ولم يقدر مكونات الثورة وهذا المنهج يقف ضد أهداف الثورة, ولكن سيظل الثوار عبر كل مكوناتهم الثورية، وصمود الكنداكات والشفاتة حارسين وحافظين لثورتهم مسلطين سيوفهم العدلية على أعناق كل الجبابرة الواقفين ضد إرادة الشعوب”.

وطالب التجمع الوالي بإشراكه في عملية إتخاذ القرار حيال الموضوع وغيره من القضايا ذات العلاقة بالشأن العام ووضع الحد النهائي لهذه “المهازل”.

وهدد التجمع  بالخروج  إلى الشوارع التي “لا تخون ولا تكذب”.

 

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..