أخبار السودان لحظة بلحظة

تطور مفهوم الخطأ الطبي!

صديق النعمة الطيب

0

أقامت رابطة القانونيين السودانيين بدولة قطر، يوم الجمعة الموافق 21/02/2020م بقاعة الهلال الاحمر، ندوة تحت عنوان تطور مفهوم الخطأ الطبي، وتحدث في الندوة من الناحية الطبية دكتور الفاضل الملك، ودكتورة رشا بشرى، ومن الجانب القانوني تحدث الاستاذ إبراهيم علي إبراهيم، والدكتور أبو القاسم مضوي، بمشاركة بعض الشخصيات الأخرى ذات الصلة، وعلى رأسهم الدكتور الفاتح الملك، الذي عقب بمداخلة لم تخلو من شجن وألم عندما ألمح لواقع الخطأ الطبي في السودان.

دارت محاور النقاش حول ظهور مفهوم الخطأ الطبي من لدن أبيقور وحتى وقتنا الراهن، حيث تم تقسيم الخطأ الطبي في سياق تطورة الغربي إلى فئتين كبيرتين تندرج تحتمها كافة الاخطاء، فالفئة الأولى هي (error of commission)، وهو الخطأ الناتج عن اجراء قام به الطبيب وترتب عنه ضرر لحق بالمريض، مقابل الفئة الأخرى وهي (error of omission)، وهو عبارة عن (ما كان ينبغي على الطبيب القيام به) الشيء الذي ترتب عنه  ضرر لحق بالمريض، بالاضافة إلى مفاهيم التأمين المهني للعاملين في مجال الرعاية الطبية لحمايتهم ضد الدعاوى القضائية التي تقام ضدهم، إضافة إلى حقوق وواجبات المرضى، ومن أبرز المفاهيم التي نالت قسط وافر من النقاش هو مفهو (Informed consent) أو الموافقة المستنيرة التي يقوم بها المريض قبل اجراء أي تدخلات طبية تتطلب موافقته، وتطرق النقاش أيضاً للأخطاء بوصفها أخطاء فردية (individual error)، مقابل اعتبارها ناتجة عن بنية النظام ككل (system error)، فالأول يتحمل فيه المسؤولية الأفراد ولا يساهم في تطوير الأنظمة الادارية والفنية، بينما الأخير يراكم المعرفة والحلول.

على الرغم من صعوبة اللغة المستخدمة لمن هم خارج مجالي الطب والقانون، إلا أن مجهود المتحدثين ومهنيتهم ولباقتهم في تبسيط المفاهيم كان له الأثر الكبير في جعل المحاضرة ثرية وممتعة جداً، وقد تركت أثر جيد في نفوس الحضور، وقد ظهر ذلك من خلال المشاركات التفاعلية التي أضفت جو من البهجة والحماس، لا سيما في مداخلة الدكتور الفاتح الملك والذي أشار باقتضاب لحال السوداني وانعدام الأطر اللازمة التي يمكن أن تحمي حقوق المرضى، على رأسها انعدام ثقافة التقارير (Reporting system)، التي توضح كافة الاجراءات مع تحديد مراكز المسؤولية، والتي بموجبها يمكن التحقق من الأخطاء لتفاديها في المستقبل من نناحية وجبر الأضرار التي تلحق بالمرضى.

نتمنى أن تكون هذه الندوة ضربة بداية، وأن تعقبها ندوات في كافة المجالات للمساهمة في رفع مستوى الثقافة العامة للجمهور، وتبصرته بحقوقه وواجباته من أجل تأسيس دولة الحقوق والواجبات.

 

صديق النعمة الطيب

[email protected]

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.