أخبار السودان

بعد محاولة اغتيال حمدوك.. السيادي يتحرك ضد الموالين للبشير

أعلن مجلس السيادة الحاكم، الثلاثاء، أنه سيكثف مساعيه لإنهاء نفوذ الموالين للرئيس السابق عمر البشير بعد يوم من نجاة رئيس وزراء الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك من محاولة اغتيال.

وقال المتحدث باسم المجلس، محمد الفكي، في بيان إن فرعا من الأجهزة الأمنية السودانية يرتبط ارتباطا وثيقا بالبشير سيخضع لسيطرة الحكومة المدنية وإن اللجنة المكلفة بتفكيك النظام القديم ستمنح سلطات إضافية.

وبدأت السلطات تحقيقا في محاولة الاغتيال التي جرت الاثنين بهجوم تفجيري على موكب حمدوك أثناء توجهه للعمل.

ولم تذكر السلطات من كان وراء ذلك لكن تشديدها على أن الموالين للبشير سيتم التعامل معهم بحزم يشير إلى صلات محتملة مع أنصار النظام القديم الذين يحاولون عرقلة التحول الديمقراطي.

ويرأس حمدوك حكومة تكنوقراط تعمل بموجب اتفاق لتقاسم السلطة بين الجماعات المدنية والجيش، مدته 39 شهرا، جرى إبرامه بعد الإطاحة بالبشير في أبريل الماضي.

سكاي نيوز عربية

‫3 تعليقات

  1. انتم الان فهمتم ،،،مجلسكم السيادي مجموعة من الكيزان وحمدوك واغلب الوزراء اذا ما كيزان متعاطفين ،،، وانشاالله تقوم ثوره تصحيحية تزيلكم انتم و كيزانكم عشان ننعم بوطن من غير كيزان وأشباههم ،،، وتحيه للحزب الشيوعي فهم العبه من البدايه،،،،،،

  2. رب ضارة نافعة .. العفن الكيزاني لازم ينتهي وإلى الأبد من الساحة السودانية وأهم شئ راجعو القنصليات والملحقيات العسكرية في السفارات خارج السودان بالذات الجزمة بن لاجزمة مسئول الجوازات في الصين

  3. ياخي تفوووو عليكم لمتين نحن ح نقعد في سيرة البشير والكيزان
    ياخي البلد ضاعت وراء توم وجيري دي انتبهوا الله يخرب بيوتكم ان شاء الله
    الناس ماتت من الجوع والمرض والغلاء الطاحن
    ياخي الاختشو ماتو
    بشير وكيزان في عينكم يا عواليق وحمدوك بتاع شنو اليقتلوه ده ارخص من رصاصه سيب قنبله بس دي غلبتوا فيها الكيزان لكن كنّا ح نصدق لو…. خليها بس
    يقلعكم انتو وكيزانكم يا مستجدي النعمه
    قرف وتفووووو تاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى