مقالات وآراء

الاساءة للشعوب مرفوضة

{ ان ما يحدث من انتشار عال للفايروس كرونا مقارنة بالدول الاخرى ليس مرده للتعداد السكاني الكبير والازدحام الرهيب .

ولكن سبب انتشار الفايروس في مصر مرده الى انعدام ثقافة النظافة سلوكيات بسيطة مثل الاستحمام والسواك وغسيل الايدي بالصابون والعطس في منديل تكاد تكون ضئيلة} .
تصور يا مؤمن الاقتباس اعلاه من عمود صحفي للكاتبة سهير عبدالرحيم بعنوان مصر ام المصائب تهين وتسيئ فيه لشعب كامل وتتهمه بعدم النظافة وانه شعب وسخان ولا يعرف الاستحمام والسواك وغسل الايدي بالصابون والعطس في منديل وهو الشعب المصري الشقيق .
ما سبب هذه الوقاحة والصفاقة وقلة الأدب أيتها الصحفية المستنيرة و مثقفة ؟

على اي اساس او احصائية او دراسة علمية و بحثية كتبتي هذا الاسفاف والاستفراغ الكتابي اعلاه ؟
أيتها الكاتبة الكرونا وباء عالمي ويضرب بقوة في أوربا وخاصة ايطاليا هل الاوروبيون لا يجيدون النظافة والاستحمام والسواك ؟
يحق لك مطالبة حكومة الفترة الانتقالية باغلاق الحدود والمعابر مع مصر لكن دون الاساءة لشعب شقيق وعزيز.

على الصحفية والجريدة ناشرة الاساءة الاعتذار للشعب المصري الشقيق .

يبدو أن بعض الصحفيين والكتاب استغلوا عهد الانفتاح واتاحة وكفالة الحريات وحرية التعبير في الاساءة للشعوب الصديقة والشقيقة واثارة الفتنة والطائفية والنعرات القبلية والجهوية من اجل الشو والكسب الرخيض ويبدو انهم يحنون لعهد الكبت والبطش ومصادرة الحريات ويعملون لعودة الرقابة على الصحف ومقص الرقيب الأمني الذي كان يعدل ويبتر اعمدتهم ومقالاتهم الصحفية .
احمد جلال

‫22 تعليقات

  1. وانت مالك امشي شوف المصريين بشتموا شتيمة شينةكيف بدل ما ترد عليهم مشيت رديت على بت بلدك يا عبد المصريين

    1. احييك يا مدثر ديل كلهم وسخيين عبيد مصريين اللى اسمه خليفة حسن والاهبل الاسمه احمد جلال ده المصريين محتلين ارض السودان بالقوة رغم انه السودان منحهم 360 كيلو مجانا لبناء السد العالى مجانا لتنمية مصر حتى المصريين لم يعطو السودان كهرباء وكملو على الباقى واحتلو حلايب وشلتين وابورماد طظ فى اى واحد يقف مع مصر يبقه خايب ومتخلف وعميل

  2. نؤيدك بشدة يا راقى نحن ندعو لاتحاد كل دول حوض النيل فى دولة حوض النيل لتذوب الحدود وتنتهى الحروب ويعيش سكان 11 دولة حياة رفاهية وسعادة واخوة..لا نريد من يفرقنا ويزرع فينا الفتن نكرر اعتذارنا الشعب المصرى الشقيق ونلوم ادارة الراكوبة فى نشر هذه السموم

  3. اول مرة اتفق مع الكاتبة سهير عبدالرحيم احييك يا استاذة وطظ فيك يا احمد جلال ياجبان المصريين هم اول من روج كلمة كسلانيين على السودانيين فى الخليح لكي يتسنى لهم الاستحواز على الوظائف هناك مصر هى السبب الرئيسي فى العقوبات الامريكية على السودان لما يقارب الثلاثة عقود مصر هى من دعمت كل اطياف المعارضة السودانية وجون غرنق بالذات مصر هى الدولة الوحيدة العربية التى رفع ممثلها فى الجمعية العامة للامم المتحدة يده ودعم عدم رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب مصر لا ولم ترد خيرا ابدا لسودان والسودانيين

  4. لكنا نتفق مع الكاتبة سهير ونقف معها مؤيدين وهي ما قالت الا الصدق والحق ومايجب ان يقال
    مصر موبووءة بالكرونة والمصاريا تسببوا في نشر ذا العدوى اللعين في ايطاليا واسبانيا وامريكا ودول الخليج

  5. أخوي الحبوب،
    احمد جلال،

    السؤال المطروح بشدة، لماذا سمح رئيس التحرير نشر هذا المقال المسئ ولا يشبه السودانيين؟!!، لا يمكن ان نقول باي حال من الاحوال، ان المقال دخل الي المطبعة بدون اذن رئيس التحرير، فقد درجت العادة في كل صحف ومجلات العالم، الا يقوم مدير المطبعة بقبول استلام اي مقال مالم يكون قد صدق عليه رئيس التحرير، وذلك كنوع من الاحتياط حتي لا يتحمل رئيس المطبعة مسؤولية طبع مقال بدون اذن.

    اذآ هي حركة مقصودة من الصحيفة، التي لم تعتذر حتي الان؟!!

    1. بكري
      ياخي اخجل علي رجولتك إذا كان فضل فيك رجولة. مصر دي احتلت شمال بلدك وغرقت ليك مدينة أثرية كاملة ومشاريع زراعية ورحلت مواطنين بسبب الغرق ومن تعويض ولم تمد السودان بكهرباء واعطيناهم من أراضينا لبناء السد واحتلت حلايب وشلاتين وتدخلت في كل انقلابات السودان عن مخابراتهم وآخرها فض الاعتصام وواقفين ضد السودان في مجلس الامم المتحدة وكانت تحتوي وتحضن جميع الحركات المعارضة للحكومة السودانية وآخرها حاضنة قوووووش
      اشكالك دي الضيعتنا
      يسلم قلمك أستاذة سهير

    2. الاستاذ بكري الصائغ
      كتاباتك تتمتع عندي بتقدير كبير جدا لانك رجل مطلع وملم على الواقع السوداني والتاثير المصري عليه منذ ةقت مبكر ….. انا احترم كل انسان بغض النظر عن دولته او جنسه اما عندما نتعرض لهجوم وقح ومستمر من الاعلام المصري ولايوجد رد من الاعلام السوداني وبالاخص الاعلاميين مثلكم في هذه الحالة نشكر الاستاذة سهير عبدالرحيم ونقدم خالص الشكر لصاحب المطبعة على طباعة المقال الماخمج حول الشعب المصري بانه وسخان ومعفن لان ذلك حقيقة لاجدال حولها حتى المصرين غير ناكرين لها فما ادري سر دفاعك عن اولاد الرقاصة .

  6. هل الكاتب لم يقرا ما يكتبه المصريين؟ هل يعيش في نفس الكرة الارضيّة ام ماذا. احتشي على نفسك. لا نؤيد إساءة اَي شعب ولكن كلامك للمصريين اولا. البادي اظلم.

  7. لا اعرف ولكن هذة ليست شيمة الشعب السوداني
    متي نكون أمة رسالية ؟ هل إذا اساء لنا الكتاب المصريين يحق لنا ان تولع أقلامنا علي عوراتهم
    هل نسينا الآية الكريمة ( العين بالعين و السن بالسن و من عفي وأصلح فقد وقع اجرة علي اللة ) أم نسينا ( من ضربك علي خدك اليمني فادر لة اليسري )
    اتمني ان تعتذر الجريدة و كاتبة المقال الي الشعب المصري التي تجمعنا بها الجيرة ( وما زال جبريل يوصيني بالجار حتي ظننت انة سيورثة كذلك نتلاقي في الدين و اللغة و الثقافة و الإنسانية إلخ !!
    اتمني ان لا ننظر تحت اقدامنا !!

  8. بكري وأحمد
    كدي ورونا دفعوا ليكم عشان تدافعوا عنهم.
    اين كنتم عندما إعلامهم الزبالة يتريق ويستهزئ بالشعب السوداني الان فقط عيونكم فتحت
    امشوا البسوا طرح احسن ليكم

    1. أخوي الحبوب،
      ،Sudan Power
      ١-
      حياك الله ومتعك بالعافية التامة.
      ٢-
      يا حبيب، يبدو ان الامور قد اختلطت عليك، الكلام والنقاش هنا لا يدور حول الدفاع عن مصر وانما عن المقال الملئ بما لا يليق من كلمات، كان يمكن للصحفية سهير ان تعرض وجهه نظرها باسلوب لائق ومهذب بدون سب شعب قوامه مليون مواطن نكن لهم كل ود واحترام، النقاش هنا لا يدور حول مصر، وانما عن اختيار الكلمات الغير مهذبة التي اساءت اولآ واخيرآ للصحيفة التي تعمل فيها الصحفية!!، ظاهرة غريبة نلمسها في صحفنا المحلية، انها لا تهاجم الا دولة قطر ومصر ودولة الامارات وتسكت عن باقي الدول !!، ومن رابع المستحيلات نشر مقال ضد السعودية، او اثيوبيا التي دائمآ ما تقوم عصابات “الشفتة” بارتكاب جرائم قتل، ولا يتم نقد السلطة الحاكمة هناك!!

  9. إقتباس ..

    أيتها الكاتبة الكرونا وباء عالمي ويضرب بقوة في أوربا وخاصة ايطاليا هل الاوروبيون لا يجيدون النظافة والاستحمام والسواك ؟

    إنتهى ..

    أيوا يا أحمد جلال .. الأوربيين لا يجيدون الإستحمام والسواك .. شكلك من النوع العندو عقدة الخواجة ..
    أنا شخصياً عشت في أوروبا لقرابة الـ 30 سنة .. أوسخ بشر الله خلقهم .. معفنين ولمن يستحوا بستحموا مرة واحدة في الأسبوع .. عارف ليه .. لأنو تكلفة التدفئة وتسخين الموية الحارة مرتفعة عشان كرا أوفغر ليهم يستخدموا الجل لي شعرهم زنافعهم لونهم الفاتح دا .. وسخين ومعفنين ولمن يدخلوا (الأدبخانة ولة المستراح) الله يعز الجميع .. بتقشو بلي ورقة عارف يعني شنو بتقشو ..

    أما المصريين فلا يقلون عنهم عفنة ووساخة وقرف .. ديل الواحد فيهم إحتمال يستحمى في العيد ولا يوم عرسو وإحتمال لا .. وبالمناسبة كان ما عارف أعرف ما بستوكوا .. نعم .. ما بتسوكوا إلا من رحم ربي ..

    دا كلو كوم ودفاعك المستميت دا كوم براو .. إنت ما شايف المصريين ديل وهجومهم عليى السودان وتعاملهم الدوني .. ما من الليلة من زماااااااان .. وما نمشي بعيد شوف ردة فعلهم مع فضيحة مياه الصرف الصحي .. وحسي مع قفل الحدود بي سبب كرونا .. خلو العالم كلو وقبلولا غلينا نحن .. كأنوا نحن ما عندنا حق نراعي لي مصلحتنا ..

    خاف الله يا أحمد جلال واصمت ..

    أعتب عليك يا سهير عبدالرحيم عتاب شديد اللجهة إنو مقالك دا برضو ما فشاني .. ديل مفروض يتردموا ردم اللذين اتردموا .. لا بارك الله فيهم ولا زادهم ..

    أضربيهم يا سهير بيد من حديد وكبي فيهم موية مجارينا وعفنها كلو .. وصبي عليهم موية نار بعد ذلك ..ومعاهم أحمد جلال دا والمطبلاتية كلهم ..

  10. طالما يرى الاخوة فى السودان ان مصر بلد غير نظيف
    فالاولى بكم سحب 7 مليون سودانى من مصر حرصا على صحتهم
    والاولى بكل واحد سب شعب مصر ان ينظر حوله فى السودان ويقيم لنا الاوضاع والاحوال الصحيه والبيئيه ويحدثنا عن نظافه الشوارع والمؤسسات . انتم حتى الان لم تقدروا على مواجهه الملاريا والايدز ولست اوجهه الاسائه لكم بذلك لكنى اود ان تركزوا على الداخل السودانى وعلاج مشاكلكم دون ان تعلقوا فشلكم على مصر
    ** السودان تنازلت عن 175 كيلوا متر لملأ بحيرة السد العالى باتفاق بين الدولتين تم بالتراضى ويقع جزء كبير من البحيرة فى السودان بامكان السودان استغلاله فى الزراعه والتنميه ولم تمانع مصر فى ذلك
    ** اعترضتم على دخول بعض المنتجات الزراعيه المصريه سابقا بدعوى انها مرويه بماء الصرف الصحى وهذة سبه فى جبينكم وليس مصر وانتم بلد الارض الخصبه ونهر النيل فالاولى ان تزرعوا ولا تستوردوا
    *** التهويل من دور المخابرات المصريه دائما وابدا تعلقون عليها فشلكم فى ادارة ملفاتكم الداخليه والخارجيه .وكاننكم تصورون للشعب السودانى ان المخابرات المصريه تملك من الذكاء والادوات ما يفوق قدرات السودان رغم امتلاك السودان فى عهد البشير لنظام امنى متعدد المستويات هو الاقوى فى افريقيا والذى ضمن بقاء البشير لمدة 30 سنه وكان يعلم الشاردة والواردة فى كل متر فى السودان .
    *** لقد اورثكم نظام البشير الكراهيه لمصر مبررا فشله فى اقامه علاقه متوازنه تحفظ حقوق ومصالح البلدين بسبب خيانته لشعبه ولعروبته وايوائه العناصر الاخوانيه الارهابيه التى حاولت قتل مبارك فى اديس بابا وفتح لهم فى السودان معسكرات التدريب والسلاح الذى استخدم مرات عديدة فى مهاجمه المنشأت المصريه والافراد وهذا ما جعل البشير ضعيف امام الادارة المصريه ومثلا بدل ان يطلب كرئيس دوله محترم بالتفاوض لاستعادة حلايب قام باثارةالصحافه والاعلام ضد مصر لشحن الشعب السودانى وتجنب هو المواجهه لماذا لم يلجأ للامم المتحدة ومجلس الامن لماذا لم يطلب التحكيم الدولى ولماذا لم سكت عن سرقه اثيوبيا لارض الفشقه الكبرى والصغرى وهى من اخصب الاراضى السودانيه ويمر بها نهريين ويستعمرها للزراعه وتصدير منتجاتها للخارج الاثيوبين على مرأى ومسمع من الحكومات السودانيه ولم تحرك ساكن ولم يتحدث الاعلام السودانى عنها لانه لم ياخذ الاوامر بذلك
    ثالثا ماذا عن احتلال كينيا وسيطرتها على منطقه ( مثلث اليمى ) الحدوديه السودانيه وماذا عن احتلال أفريقيا الوسطى وسيطرتها على منطقه ( أم دافوقة )
    كى تعلموا ايها الاخوة الاعزاء ان من اشعل نار الفتنه هو عميل الاخوان الاكبر البشير
    *** انفصال جنوب السودان السبب فيه تهاون الادارةالسودانيه الضعيفه امام ضغوط اوروبا وامريكا واسرائيل والدول العربيه بما فيها مصر اكتفت بدور المتفرج الذى ليس بيديه شئ لانسان قبل بالتراضى الانقسام .
    *** مصر تمد يدها بالخير للسودان واهله
    الادارة المصريه الان تنفذ شبكه للربط الكهربائي بالسودان
    وايضا لانشاء خط سكك حديدى يربط الاسكندريه شمالا بالخرطوم جنوبا
    وتدعيم العلاقات عبر انشاء المشروعات التى تدعم التنميه فى البلدين
    اريدكم ان تعلموا ان هناك من يدعم الفتنه بين الشعبين ويريدها نار فلا تكونوا وقودا لنار ان اشتعلت ستاكل الاخضر واليابس لا تعطوا الفرصه لاعدائنا للنيل منا
    لقد تخلصنا اخيرا من الانظمه البائدة التى تسببت فى تاخر بلادنا كثيرا ونحن الان فى مصر نبنى دوله قويه اهم ركائز سياستها عدم التدخل فى شئون الغير والعمل على رقى الشعوب بتوحيد الجهود والحمد لله نسير بخطى ثابته نحو التقدم
    وهذا ما نتمناة لكم فى السودان فنحن منكم وانتم منا فانه مما يوجع صدرى ان اعلم من اصدقائى فى السودان بوجود ازمات فىالخبز والمحروقات والرعايه الصحيه الخ
    وادعوا الله لكم بعبور هذة الازمه كما فعلنا قبلكم
    خالص تحياتى لكل من يفهم كلامى ويقدرة بعين العقل وعذرا لمن يريد الفتنه فلن تنالوا منا لان فى مصر عقول ورجال تعرف قدر السودان واهله

  11. اقتباس:
    (أنا شخصياً عشت في أوروبا لقرابة الـ 30 سنة .. أوسخ بشر الله خلقهم .. معفنين ولمن يستحوا بستحموا مرة واحدة في الأسبوع .. عارف ليه .. لأنو تكلفة التدفئة وتسخين الموية الحارة مرتفعة عشان كرا أوفغر ليهم يستخدموا الجل لي شعرهم زنافعهم لونهم الفاتح دا .. وسخين ومعفنين ولمن يدخلوا (الأدبخانة ولة المستراح) الله يعز الجميع .. بتقشو بلي ورقة عارف يعني شنو بتقشو .).

    تعليق:
    أخوي الحبوب، عمرابي،
    انا ايضآ مثلك عشت اكثر من (٣٤) عام في المانيا ومازلت بها، ان ما جاء في تعليقك غير صحيح علي الاطلاق، ولا يمت للحقيقة وواقع الحال بصلة، لم اسمع طوال مدة اقامتي كلام عن وسخ الشعوب الاوروبية!!، هذه الدول مستوي الحياة الاقتصادية عالي وراقي بشكل كبير، المانيا استقبلت في عام ٢٠١٧ نحو مليون لاجئ اغلبهم سوريين، ارتريين، ومن السودان، والعراق، ومنذ عام ٢٠١٧ حتي اليوم لم نسمع ان احد من هؤلاء الاجانب قد اشتكي من قذارة الالمان ووسخ الاماكن، او من تردي الخدمات الصحية، واذا ااردت ان تعرف كم تبلغ ميزانية الصحة في العام فيمكنك ان تتحصل عليها من موقع البحث “قوقل”.).

    1. بكري الصائغ
      علي ما اعتقد لم تفهم كلام عمرابي. كل ما قاله عن الاوربيين صحيح بخصوص النظافة أو ربما انت قاعد في البيت 24/7 وليس لك اي تعامل أو اختلاط معهم حتي تعرفهم.

    2. أشكر ردك يا بكري ..

      أصر وأؤكد على ما ورد في تعليقي .. وعشان ما يبقا الحديث عن أوروبا بصورة عامة ،، وطالما حددت ألمانيا .. فلقد عشت الفترة الأوروبية المشار إليها في بريطانيا .. وما أوردت ينطبق على البريطانيين (عشان نكون واضحين) .. أوسخ بشر وأعفنهم ..

      وإذا تحدثت عن المستوى الإقتصادي والخدمات الصحية وميزانياتها فهذا أمر بعيد عن موضوعنا .. فلا علاقة لذلك بالنظافة .. وأستدل بعدم وجود ميزانية أصلاً لكثير من قرانا المترامية في السودان وما يصاحب ذلك من نظافتهم وحسن مظهرهم .. فالموضوع لا علاقة له بالمستوى الإقتصادي ولا الميزانيات المرصودة .

  12. (يا أيها الذين أمنوا كونوا قوامين لله بالقسط ولا يجرمنكم شنآن قوم على الا تعدلوا أعدلوا هو أقرب للتقوى واتقوا الله إن الله خبير بما تعملون).
    لا أصدق ما أقرأ هنا. من تعليقات. يا أخوانا التعميم خطأ. ليس كل المصريين يحتقرون السودان, هناك من يحب السودان والسودانيين وتاريخ العلاقه قديم بين الشعبين. ليس من حق أحد أن ينسف هذه العلاقه المتجزره بين الشعبين وإن كانت هناك بعض المرارات, ونحن بعد كل شئ جيران ولا يمكن لأى منا أن يرحل ولا يتبقى لنا غير أن نتعايش.

  13. تبآ ليكم جميعآ اولآ على كاتب مقالة
    ثم كل ينادون بأن مصريين يحبون خير للسودان
    لو كان أني مالك جريدة لكتب
    مصريين اوسخ من قرود
    لأنو قرود ينشرون خير على اجناسهم
    ام مصريين لا حول ولا قوة الا بالله

  14. نعم مصر لا تريد خيرا للسودان وهذه حقيقة ، الإعلام المصرى علي الدوام يكيل السباب للسودان وشعبة وصفونا ونعتونا باشياء يعف عنها اللسان لا لشئ الا لانا قفلنا حدودنا معهم خوفا من انتقال الوباء وقبلنا اتخذت دول الخليج نفس الخطوة فلماذا الهجوم علينا والسكوت علي أولياء نعمتهم .. مصر مش أم المصائب مصر أم البلاوى التى احلت بنا وبكل دول المنطقة والله المصرى وسخان في جسدو وعقلو وقلبو دائما يستبدلون الخير بالأدنى فتلك صفة ورثوها من جدهم الذى قال انا ربكم الاعلي وحبوتهم المطلوقة الشحدت سيدنا يوسف ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..