أخبار السودان

مفرح : السعودية طالبتنا بعدم الدخول في التزامات بشأن الحج

قال إن خطبة الجمعة اليوم ستخصص للتوعية بـ (كورونا)

الخرطوم – الراكوبة
كشف وزير الأوقاف والشؤون الدينية , نصر الدين مفرح عن تلقيهم خطابا من وزارة الحج السعودية تطلب من الوزارة , عدم الدخول في التزمات متعلقة بفريضة الحج .

وقال مفرح حسب صحيفة التيار الصادرة اليوم الجمعة , إن وزارة الحج السعودية طلبت منا عدم الدخول في التزمات والتريث بالخوض في إجراءات شعيرة الحج إلى حين إشعار آخر .

لافتا إلى أن وزارته كانت قد بدات في وضع ترتيبات مبكرة لراحة الحجاج السودانيين في السعودية . بغرض الحصول على أفضل الخدمات الفندقية والترحيل وغيرها من أغراض الإعاشة تفاديا للتجارب السابقة .

وأضاف مفرح ” في السابق الوزارة كانت تبدأ الترتيبات في السعودية من شهر رمضان ولا يجدون أماكن مبكراً في هذا الأمر ”

ونفى مفرح وجود أي اتجاه لمنع الصلاة في المساجد في الوقت الراهن على خلفية الإجراءات الاحترازية التي تهدف لمنع تسلل فيروس ( كورونا) المستجد بالبلاد , قائلا “هذه مرحلة متقدمة لم نصلها”

وأعلن وزير الشؤون الدينية , عن تخصيص خطبة (صلاة ) الجمعة اليوم , في جميع مساجد الخرطوم والولايات للتوعية بفيروس (كورونا ) المستجد , وبث الطمأنينة في نفوس الناس .

وقال مفرح إن الوزارة أبلغت أكثر من 2 ألف خطيب مسجد بتخصيص خطبة الجمعة للحديث عن الفيروس .وأضاف أرسلنا للأئمة معلومات عن الفيروس للاستعانة بها في خطبهم .

ونوه الوزير إلى أن القرارات التي أصدرتها وزارته مؤخرا لمحاصرة (الفيروس ) وجددت استجابة عالية .وتنفيذا كبيرا لا سيما بـ (الخلاوى ) التي أوقفت جلها الدراسة , وذكر أن الكيانات الدعوية استجابت بصورة كبيرة للقرارات .

وفي السياق دعا رئيس الوزراء الانتقالي دكتور عبد الله حمدوك , إلى الالتزام بالتوجيهات الصحية المطلوبة للوقاية من فيروز كورونا ونشر حمدوك على صفحته الرسمية .
بتويتر تحت هاشتاق (احتياطات السودان – لمنع – كورونا ) مجموعة من الصور تحث على تجنب المصافحة والحفاظ على مسافة آمنة للوقاية من الفيروس ,

للحفاظ على صحة الجميع .. وغرد حمدوك قائلا :( لا حرج في عدم المصافحة للحفاظ صحتنا وصحة ممن حولنا ) وأضاف (يجب أن نلتزم بالتوجيهات , فالوقاية خير من العلاج )

تعليق واحد

  1. السعوديون يقولون لك/ وظف المال في مكافحة كورونا بدلا من وضعه في إستثمار بعيد. لأن أموال الحجاج حتى لو جمعتها قد لا تستمتع بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق