أخبار السودان

حصر الأسر الفقيرة تحسباً لحظر التجول الشامل بالخرطوم

الخرطوم:الراكوبة

وجه معتمد الخرطوم الطاهر عبد الله محمد صالح الإدارة العامة للتنمية الاجتماعية بإجراء حصر عاجل للأسر الفقيرة وعدد أفرادها حسب التقسيمات الجغرافية للوحدات الإدارية.

وكشف المعتمد خلال اجتماعه اليوم مع الإدارة العامة للتنمية الاجتماعية بأن الإجراء يجي في إطار الاستعدادات الاحترازية للمحلية في حالة فرض حظر التجوال الشامل بولاية الخرطوم بسبب الحد من انتشار جائحة كورونا لضمان توصيل الدعم المباشر لتلك الأسر في مواقع سكنهم.

ولفت المعتمد بضرورة الدقة في إجراء الحصر وفقاً للبيانات الحقيقية لجميع الأسر والتي تقع تحت دائرة الفقر بما فيها القطاعات غير المهيكلة من العاملين.

تعليق واحد

  1. كلنا نعلم جيدا خطورة فيروس كرونة . الفيروس لم يتم التعرف علي سلوكه وطريقة انتشاره وهو سريع الانتشار. واقيات الوجوه والكمامات ربما يحد من انتقال الفيروس ولكنها لا تمنعه والدليل علي ذلك كثير ممن يعملون في مراكز العزل من الأطباء والممرضون لم يسلمو منه و الخطوات التي اتخذت في اتحاء العالم لسيطرة علي الفيروس هي مجرد خطوات احترازية غير مضمونة النائج الي حين ايجاد مصل لهذا الفيروس الفتاك وانا لا أدعم الاغلاق لسببين:
    1- السودان دولة فقيرة جدا الغالبية العظمي من شعبها يعملون رزق اليوم باليوم واذا تم اغلاق ولاية الخرطوم 90 % من قاطنيها سيحتاجون لإعانات من الحكومة والولاية لاتستطيع ان توفر
    2-الاغلاق ربما يكون اكثر فعالية في المجتمعات الغربية والمجتمعات التي تقل فيها التواصل ورغم قلة تواصلهم انتشر الفيروس كإنتشار النار في الهشيم ولكن بلد كسودان حضور الافراح والاتراح و التواصل الاجتماعي لاهل والاقارب والاصدقاء من ثوابت حتي لو تم اغلاق الولاية سوف لن ينغلق التواصل بالتالي الاغلاق ليس له فعالية كبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق