أخبار السودان

قانون يجرم الاعتداء على الكوادر الصحية

عقد بالقصر الجمهوري اليوم الاجتماع المشترك بين مجلس الأمن والدفاع واللجنة العليا للطوارئ الصحية بحضور ممثلين عن قوى إعلان الحرية والتغيير.

وقال وزير الصحة الدكتور أكرم علي التوم في تصريح صحفي  إن الاجتماع ناقش الاعتداءات المتكررة على الكوادر الصحية بالبلاد، مشيدا بالصبر والسلمية والالتزام المهني للكوادر الصحية بمدينة الضعين بشرق دارفور.

وأكد أن الاجتماع ناقش مسودة قانون وأضيفت لها ملاحظات مهمة فيما يلي تجريم الاعتداء على الكوادر الصحية وتخزين السلع الاستراتيجية والأدوية والتهريب وتوقيع العقوبة الرادعة في تلك القضايا، متوقعاً صدور القانون بصورته النهائية بعد إضافة تلك الملاحظات يوم السبت المقبل.

وأشار الوزير الى اكتشاف حالة جديدة للإصابة بفيروس كورونا اليوم ليرتفع عدد الإصابات إلى 15 حالة.

وأوضح وزير الصحة أن المصاب رجل في الأربعينيات قادم من دولة الإمارات العربية يوم 20 مارس أبلغ عن نفسه يوم 6 أبريل وتم فحصه وظهرت النتيجة اليوم وهو بحالة جيدة ويتلقى الرعاية الصحية.

وناشد وزير الصحة المواطنين الذين قدموا معه بالطائرة والذين خالطوه الإبلاغ عن أنفسهم لإخضاعهم للإجراءات الصحية حرصا على سلامتهم.

ونبه الوزير إلى أن الحالة 15 تشير إلى انتشار محلي وليس مجتمعي وتمثل مرحلة مهمة تستدعي تدابير عاجلة.

وأشار إلى أن وزارته طرحت الإغلاق التام للبلاد أو على الأقل ولاية الخرطوم لمدة ثلاثة أسابيع بعد اتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة فيما يتعلق بتوفير الطعام للأسر الفقيرة والآليات اللازمة لذلك، والاستثناءات للعمل فيما يلي بعض السلع الاستراتيجية بجانب إعطاء فرصة ثلاثة أيام للمواطنين للاستعداد لفترة الإغلاق.

سونا

‫9 تعليقات

    1. الطبيب مواطن مثله مثل بائعة الزلابية ومثله مثل اى عامل فى الدولة او القطاع الخاص , يعمل فى مهنة الطب وهى مهنة مثل بقية المهن الاخرى .. من غير المنطقى ولا القانونى ان تسن قانون يحمى اصحاب مهنة محددة دون الاخرين , اذا اعتديت على محاسب تذهبوا للقانون والكل يجد حقه , ولكن الاعتداء على طبيب محرم وهناك قانون يمنع ذلك , يعنى هو مميز عن بقية المهن الاخرى .. يا حبيبى القانون قانون ويسرى على الجميع .. دا واحدة من الاسباب التى تدعو الناس الى الاعتداء على الاطباء , يعنى بعد القانون هذا اذا اعتديت على طبيب انت مدان ولو كنت على حق , يعنى ممكن الطبيب يشتمك ويقول ليك اى كلام وانت تسمع وتمشى . يعتدى الناس على الاطباء نتيجة لاستهتارهم واهمالهم وتعاملهم الغير (مهذب) مع المرضى , انا شخصيأ تعرضت لوموف مع طبيبة صغيرة فى طوارى ابراهيم مالك وكان معى صديقى مريض , تركت المريض فى سرير الفحص وذهبت تتكلم بالتلفون لاكثر من ربع ساعة , وعندما طلبت منها التوقف عن التلفون وفحص المريض الذى كان يتلوى من الالم , زعلت وقالت لى (انا ما جاية وامشى اشتكينى مكان ما عايز ).. فعلأ ذهبت للطبيب للمسؤل عن الوردية الذى جاء بنفسه وفحصه بدل منها واخيرأ قال لى معليش , وهى جالسة فى الطربيزة تنظر الينا وشغالة واتساب فى التلفون .. اقسم بالله رئيسها الطبيب المناوب فى الوردية ولا فتح خشمه معاها ولا سئلها ولا قال ليها اى حاجة .. بعدها ذهبنا وغادرنا وهى قاعدة ولا شغالة بالفارغة.. دا هو مستوى الاطباء احمدالله انى شخص عاقل ولا استجيب للاستفزاز بسهولة ولا اتعامل بردود الفعل .. من المفروض كان وضع قانون يمنع (قلة) ادب الاطباء اولأ ..

  1. اولا يا وزير الصحة تعمل دراسة لمعرفة اسباب الاعتداء علي الطبيب قد يكون تعامله مع المريض واهله معاملة خشنة وعدم مبالاة
    انتو قاعدين تصدروا قوانين بس للتجريم
    والاحسن ان تعملو ا الطبيبي اتكيت التعامل
    مع الناس بالحسنى وستري انك لا تحتاج لاصدار قانون يجرم الاعتذاء علي الطبيب

    1. من اهم الاشياء التى يجب مراعاتها .. هى بحث فى اسباب تعدى المواطنيين على الاطباء .. لماذا يعتدى المواطنيين على الاطباء ؟؟ هذا هو السؤال .. اولأ يعتدى المواطنيين على الاطباء نتيجة للاستفزاز الشديد والاستهتار فى التعامل مع الناس والاهمال وعدم المسؤلية , من المفروض ان يتم سن قانون فى المقابل يعاقب الطبيب للاهمال والاستهتار والتسيب من العمل والخروج من مكان العمل اثناء الدوام , اذا قدمت اى شكوى ضد طبيب يتم تحويل الشكوى لما يسمى (المجلس الطبى) وهو المافيا التى تقوم بحماية الاطباء من القانون ولا تجد رد لشكواك ولو بعد سنة . ويموت موضوعك خصوصأ اذا شكوت من خطاء طبى .. لن تجد اى نتيجة ..

    1. هناك فرق يا جماعة، الاعتداء الجنائي على أي شخص أو حيوان معاقب عليه بالقانون العام أما الطبيب فالمقصود الاعتداء عليه اعتراضاً على أدائه مهنته في أي مكان وزمان! ولا يشمل ها الاعتداء على شخصه خلال تصرفاته كأي شخص. فملاً لو دحل مكاناً خاصاً بدون إذن أو هناك مبرر لأي شخص لاعتراضه ومنعه فعل ما خلاف ما هو مأذون له فيه كطبيب

  2. لا يوجد تنظيم فى شقل الاطباء بوزارة الصحه السودانيه و المساله جبانه هايصه و بدون ترتيب و لا نظم و نعم بيطلع جدول لتوزيع الاطباء فى الشقل و ساعات العمل و اغلب هذه المشاكل سببها غياب الاخصائيين فى الاقسام نتيجه لترك وحداتهم و البحث عن المال فى المستشفيات الخاصه او العيادات و تركها لطبيب امتياز او نائب يتخصص فى الوحدة و يحضر مريض يحتاج الى اخصائى بسرعه حتى ينقذ حياته و احيانا يحصل فى المستشفيات الكبيره فى العاصمه ناهيك عن الاقاليم . مفروض يكون فى بروتوكول فى علاج المرضى فى كل الحالات اذا COLD او طوارئ ما دام الطبيب المسؤل استلم المريض على المستشفى تتطبق البرونوكول فى العلاج و تبدا فى الاجراءات بجناح السرعه لان اذا حصل اى تاخير فى البرنامج العلاجى تحاسب المستشفى على ذلك و لا يهم ان يكون المستشفى حكومى او خاص .مفروض يكون مرافق واحد للمريض خاصه المرضى المشلولين للمساعدة

  3. يا sudanese
    افهم انت قبل ما تخرمج..
    القصد ان الاعتداء بالضرب على اي كائن هو مخالفة للقانون..
    مهما كانت وظيقته!! طبيب او ممرض او خلافه.
    المطلوب تشديد العقوبة على المعتدين على الكوادر الطبية وكل من يؤدي عمل رسمي كما يحدث في كل بلدان العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..