طفلتان تتعافيان من كورونا التي التقطتاها من والدهما الطبيب

تماثلت طفلتان للشفاء من فيروس كورونا المستجد بعد انتقال العدوي اليهما من والدهما الطبيب باحد مستشفيات العاصمة جراء انتقال العدوى له من المستشفى.

وقال الطبيب، الذي تمتنع (سونا) عن نشر اسمه حفاظا على خصوصيته ” أصبت بالعدوى في المستشفي الذي أعمل به وبعد ظهور نتيجة الفحص الإيجابية تم حجري بمركز العزل بمستشفى جبرة ومن ثم أصيبت الطفلتان بعد يومين من إصابتي.

وأضاف أن مركز العزل بمستشفى جبرة به طابقان واحد للحالات الاشتباه والآخر للحالات المؤكدة، “ونسبة لعدم وجود غرف خاصة بمركز جبرة لعزل نفسي والطفلتين معا حيث يضم المستشفى عنابر فقط ، كان وجود الطفلتين مشكلة خصوصا الحركة و(استخدام الحمام) لذا اخترت العزل المنزلي لثلاثتنا”.

وأضاف الطبيب تلقينا كل الرعاية الصحية والمتابعة الجيدة من وزارة الصحة على مدار اليوم مع اخذ العلاج الداعم

وكان للدعم الأسري وتقبل ووالدتهم التي تعمل في حقل الصيدلاني وتطبيق كل الموجهات اثر طيب وبفضل الله تماثلت الطفلتان للشفاء اليوم.

وقال الطبيب المصاب إن مركز جبرة للعزل يقدم الأدوية والفحوصات على مدار اليوم بجانب الأكل مجانا للمرضى وبه نظام جيد للتعقيم والنظافة.

وحول تقبل الطفلتين للمرض واعراضه قال ان الاطفال عموما لا تظهر عليهم الاعراض، مشيرا إلى أن 99٪ من الاطفال لا تظهر عليهم اعراض او مضاعفات.

وحول إصابته بالمرض أبان انه شعر بحمى وصداع خفيف لمدة يوم وغالبا ما تأتي كورونا باعراض خفيفة أو حتى بدون أعراض خاصة للذين يعملون بالمستشفيات، مشددا على ضرورة التوعية للحد من انتشار المرض خاصة للذين ينكرون وجود كورونا بالسودان.
وتشير (سونا) الي أن منظمة بلان سودان انترناشيونال تتواصلان مع الطفلتين لتقديم الدعم النفسي لما بعد الشفاء من كورونا.
والتحية للجيش الأبيض الذي يمثل خط الدفاع الأول يتعرض للمخاطر لأجل سلامتنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق