بيانات وإعلانات واجتماعيات

ابكوا شوية، نحن بنبكي 30 سنة

في مرة وانا جايي من المدرسة لقيت عربية لاندكروزر ستيشن واقفة قدام البيت ونزلوا منها ضابطين اتنين بالزي الرسمي.

فتحت ليهم الباب قعدوا شوية مع الوالد الله يرحمه في الصالون ادوه جواب وطلعوا دا كان جواب احالتو للصالح العام اكبرنا كان عمرو 15 سنة.

واصغرنا عمرو سنتين ..ابوي كان ضابط شرطة جامعي مؤهل وبشهاداتو ونضيف وزول فلوتر ماعندو تنظيم .وكان في ريعان شبابو وقتها .بس الانقاذ قررت تشرد الاف الاسر بجرة قلم شفت في عيونو نظرة حزن وحيرة ربنا يرحمو والله عمري ماحانساها لحدي ما اموت …وبقا يعافر في الحياة لحدي ماقلبو تعب واتوفى بذبحة صدرية وكملنا المشوار بدوووون اي مساعدة من اي حد في الدنيا دي

الشباب ديل كلهم ماشاء الله تبارك الله جابوا تسعينات ودرسوا هندسة جامعة الخرطوم وشغالين في كبرى شركات النفط والمقاولات داخل وخارج السودان واصغرنا الكان عمرو سنتين دا بيعمل الان في ماستر في الهندسة في واحدة من اكبر جامعات الصين

ربنا الحمد لله اتولانا برحمتو

الحازي في نفسي ابوي ماشاف نجاح اولاده ولاحضر اعراسهم ولا شاف احفاده وفيهم اللي شايل اسموه الان ربنا يحفظهم …

قرار الاحالة دا كان موقع عليه وزير الداخلية عبد الرحيم محمد حسين

كان موقع عليه ابوكي يا ست النساء

ابكوا شوية

نحن بنبكي 30 سنة

محمد عبد المنعم احمد

‫10 تعليقات

  1. طبعا هذه جماعة جعلتها عقدها النفسية تحقد علي الشعب السوداني ومن ثم شردت الجمعيم البركة فيكم ونطلب من لجنة التفكيك سرعة الخطي لتجريدهم وتجريد توابعهم مما نهبوه من هذا الشعب. كان المفروض يقطعوا ويفرموا فرما.

  2. ربنا يرحم الوالد ويحسن اليه .. لو ما شاف نجاحاتكم واشراقاتكم في الحياة ممكن يشوف بسهولة جداً … بس يحتاج تراجعوا بعض الاحاديث الشريفة الصحيحة التي ثبت فيها وصول ثوابكم وصدقاتكم واعمالكم الحسنة لوالدكم واستفادته منها … وموجودة لو راجعت كتاب ( الروح ) لابن القيم مثلا وغيره .. عندك حديث مثلا ( عن بريدة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” من قرأ القرآن وتعلَّم وعمل به أُلبس والداه يوم القيامة تاجاً من نور ضوؤه مثل ضوء الشمس ، ويكسى والداه حلتين لا تقوم لهما الدنيا فيقولان : بم كسينا هذا ؟ فيقال : بأخذ ولدكما القرآن ” . رواه الحاكم ) … يعني مع العلوم الدنيوية زي الهندسة وغيرها يمكنكم الاهتمام بعلوم الشرع والقران وتنفعوا نفسكم ووالدكم … ربنا يوفقكم ….

    اما الناس البتبكي عشان الجماعة الطيبين فالبكاء في حد ذاته رحمة .. ابكوا واسكتوا كما بكينا وسكتنا وناس ماتت كمان من البكاء … يعني النعيم العشتو فيه زمن ما طلع ليكم دموع ولا مشاعر تجاه الغلابة والمساكين … استثمارات وسفريات وقصور فخمة وعربات .. ما شفتو غبار الشوارع ولا موية الكوارع وعاوزين تبكوا في شهرين … مالكم كيف تحكمون ؟؟

  3. الله لا كسب الإنقاذ كما يقول الاستاذ مرتضي الغالي ،،، فليجرب أبناء مجرمي الإنقاذ القليل القليل من السم الذي ازاقه آباءهم و اجهزة أمنهم لجموع الشعب السوداني النبيل ،،،، لسوف لن ننسي قتل مجدي محجوب ، د علي فضل ، اركانجلو ، جرجس و لا ضحايا بيوت الاشباح ،،، و ضحايا الفصل التمكيني الذي مارسه زبانية و مجرمي الإنقاذ ،،،

  4. وتلك الايام نداولها بين الناس في زول شحتكم .ابوكم بيحمي نظام والنظام استغنى انتو الان تركيبة في نظام والنظام ما زال جاسم .شوفوا في ناس اسمهم لحم رأس يعني مهاجرين وليسوا اهل بلد ملقطين يعني يمشوا وين يهاجروا صح نحنا ما لحم رأس نحنا الراس ذاتو وكان مدينا يدنا ما تدونا وشكرا .

  5. رحم الله والدك… ونعم التربية والرجل انت… كتبت بكل تهذيب وكما ذكر الاخ : حسن الاصلي (بارك الله فيك يا حسن ورحم الله والديك) …وفي الحديث (اذا مات ابن آدم انقطع عمله الا من ثلاث صدقة جارية او علم نافع ينتفع به او ولد صالح يدعو له) اتمنى ان اكون كتبت حديثا صحيحا….
    تلتقي الارواح وهناك مآثر كثيرة تثبت هذا … والوالدان ينعمان بالولد الصالح وطيب عمله يصلهم باذن الله…
    يطيب لي ان اهنئك ايها الكاتب …. وعليكم بما قاله الاخ حسن الاصلي…
    اما الكيزان عليهم مراجعة انفسهم قبل فوات الاوان وكل فاسد وظالم لهذا الشعب الطيب الذي تنعم ترتبته بالعظيم والنفيس وكل من ساعد في تاخر بلادنا الحبيبة طيلة هذه العقود ….بمراجعة النفس قبل فوات الاوان
    كثيرا ما نفاخر بالشخصية السودانية وما يميزها من صفات قل ان توجد في شعوب الارض…
    اني والله لاسعد كثيرا لنجاح اي شخص وافاخر كثيرا بوطننا الغالي … لكنه قدرنا ان يحكمنا من لا يخاف الله فينا … والدنيا زائلة لا محالة لكني اعتب كثيرا على كثيرين يحصرون نجاحاتهم في الحياة على المستوى الشخصي … يجب ان يكون تفكيرنا جمعياً وهمنا أكبر من مسؤوليات اسرتنا الصغيرة… الى رحاب الوطن فالوطن قدم لنا الكثير ويحتاج منا الإيثار والتضحية لخلق اجيال واعية وخلاقة وان نعمم نجاحاتنا لكافة الوطن…. فالوطن يحتاج بنيه وكل جهد مهما قل … يسهم في بناء الوطن…
    علينا ان نرتقى دوما ونؤثر انفسنا لخدمة هذا الوطن … الان الان مرحلة مفصلية للوطن اما نحافظ على موروثنا وقيمنا واما ضاع ما اوصانا به جدودنا قديما على الوطن..
    رحم الله والدك وانت تسطر هذه الكلمات البسيطة المعبرة … حيث نقلت صورة في غاية الروعة …
    اللهم احفظ بلادنا من شرور الاعداء في الداخل من المفسدين اللاوطنيين واعداء الخارج الذين يسعون لاقعاد بلادنا في الفقر … فالتاريخ لا يرحم … عظيم ذلكم الشخص الايجابي والمعطاء والانساني ..
    عظيم جدا ان تكون انت انت في الموضع والمكان الصحيح… وكما اقول دوما الانسان بلا مبادىء او قيم مجرد مسخ…

  6. اللهم اى مال اخذوه الكيزان من هذا الشعب اللهم لا تمتعهم به.. اللهم ادخله فى بطونهم دواء وجرعات حنظل اللهم كل من ساهم فى ظلم هذا الشعب وقتله وتجوبعه واذيته اللهم اريه فى هذه الدنيا قبل الاخرة اللهم لا تمتعهم باموالنا ولا بابنائهم .. اللهم افنا شرهم وباعد بيننا وبينهم واجعل كيدهم فى نحرهم كما رملوا نساء ويتموا اطفال وثكلوا نساء ….اللهم ياااارب انصر جميع من قاموا الكيزان بظلمهم اللهم ارينا فيهم وفى كل ما نهبوه

  7. نسالك للهم اى مال اخذوه الكيزان من هذا الشعب ان لا تمتعهم به.. اللهم ادخله فى بطونهم دواء وجرعات حنظل اللهم كل من ساهم فى ظلم هذا الشعب وقتله وتجوبعه واذيته اللهم اريه فى هذه الدنيا قبل الاخرة اللهم لا تمتعهم باموالنا ولا بابنائهم .. اللهم افنا شرهم وباعد بيننا وبينهم واجعل كيدهم فى نحرهم كما رملوا نساء ويتموا اطفال وثكلوا امهات….اللهم ياااارب انصر جميع من قاموا الكيزان بظلمهم اللهم ارينا فيهم وفى كل ما نهبوه

  8. نسالك للهم اى مال اخذوه الكيزان من هذا الشعب ان لا تمتعهم به.. اللهم ادخله فى بطونهم دواء وجرعات حنظل اللهم كل من ساهم فى ظلم هذا الشعب وقتله وتجوبعه واذيته اللهم اريه فى هذه الدنيا قبل الاخرة اللهم لا تمتعهم باموالنا ولا بابنائهم .. اللهم افنا شرهم وباعد بيننا وبينهم واجعل كيدهم فى نحرهم كما رملوا نساء ويتموا اطفال وثكلوا امهات….اللهم ياااارب انصر جميع من قاموا الكيزان بظلمهم اللهم ارينا فيهم وفى كل ما نهبوه وسرقوه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..