مقالات وآراء

الوضع اصبح لا يحتمل في ظل تفشي كورونا

في تطور مفاجئ لإنتشار فايروس كورونا المستجد في السودان سجلت وزارة الصحة الاتحادية 57 جديدة 44 حالة في ولاية الخرطوم وباقي الحالات في ولايات الجزيرة وسنار وشرق دارفور ووسط دارفور ونهر النيل وبورتسودان وهناك عدد 3وفيات وعدد حالة شفاء واحدة ليرتفع العدد الكلى لعدد الاصابات الي 375 اصابة عدد الحالات التي شفيت 32وهنالك عدد28 حالة وفاء..
في رأي الوضع الآن داخل السودان أصبح مأزم جدا في ظل انتشار هذا الفايروس وده بسبب تجمع الأفراد والجماعات والمجاملات وسط المجتمع السوداني والمعروف ان الشعب السوداني بطبيعة حاله شعب طيب وعفوي.
في تقديري هذا الفايروس ينشط في اختلاط الأفراد وينتقل بسرعة فائقه من شخص مصاب الي سليم عبر السعال او المصافحه بالأيادي فهو لا يرى بالعين المجرده لكي نستطيع السيطرك عليه.. الشعب السوداني استطاع عبر صموده ونضاله الطويل ان يسقط نظام استبدادي وديكتاتوري عبر ثورة سلمية تحدث عنها كل العالم لأنها كانت ثورة وعي واستنارة خرجت فيها كل مكونات الشعب السوداني هذه الثورة قدم فيها الشهداء دمائهم رخيصة من أجل تحقيق دولة الحرية والديمقراطيه التي تحترم تطلعات وطموحات هذا الشعب العظيم..
الشعب السوداني عبر ثورة ديسمبر المجيده 2018 استطاع ان يأتي بالحكومة الحالية التي تحكم في الفترة الانتقالية الأولى على حسب الاتفاق بين المكونيين المدني والعسكري الحكومة الان تعمل بكل جد من أجل محاربة هذا الفايروس الذي اودي بحياة 277300 شخص في العالم وارتفع عدد الاصابات الي 3مليون ومئتان وخمسة إصابة .
شكلت الحكومة لجنة طوارئ كبري من أجل ضبط ومراقبة الحظر داخل المدن والولايات وتكثيف عمل القوات النظامية من أجل ضبط حركة الأفراد وايضا الحكومة ستقوم بتوصيل مستلزمات كل أسرة من مواد غذائية عبر لجان المقاومة داخل الأحياء وده بكون عبر متابعة من لجنة الطوارئ في رأي مثلما تمكنا من اسقاط نظام الإنقاذ عبر وحدتنا وقوتنا وصمودنا قادرين ننتصر على هذا الفايروس عبر وعينا المجتمعي والابتعاد من التجمعات والبقاء في منازلنا .
دكتور أكرم احمد التوم وزير الصحة الاتحادي كان صريح وواضح في المؤتمر الصحفي اليوم حيث ذكر ان الأدوية والمستلزمات الصحية في المخازن تكفى لمدة أسبوعين فقط مشيرا الي ان هنالك عجز تام في الأدوية ومنها انعدم تماما.. في رأي واجبنا كلنا الحرص على سلامتنا عبر الالتزام بالإجراءات الاحترازية وعدم مغادرة المنازل وعلينا مساعدة لجان المقاومة في الأحياء مساعدة لجان الطوارئ بالتبليغ الفوري عند ظهور اي اعراض لهذا الفايروس لأي فرد حولينا..
معا من أجل الانتصار على فايروس كورونا عبر التزامنا بالتوجيهات الصادرة من وزارة الصحة وده من أجل سلامتنا جميعا وسلامة مجتمعنا من هذا الفايروس…

اسماعيل احمد محمد
[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..