الصحة

مصر.. وزيرة الصحة تكشف سبب زيادة إصابات كورونا

كشفت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، سبب تزايد حالات الإصابة اليومية بفيروس كورونا المستجد في مصر.

وقالت وزيرة الصحة، إن سبب تزايد الأعداد “يرجع لسلوكيات المواطنين، والتي لابد من تغييرها، حتى نستطيع التعايش مع كورونا، لحين ظهور أدوية معالجة أو لقاح”.

وذكرت زايد في مقابلة بإحدى البرامج التلفزيونية، أن “ما نشهده من زيادات في الأعداد أمر طبيعي ومتوقع، وهذا يرجع لسلوكياتنا في مواعيد ما قبل الحظر، وخصوصا في الأسبوعين قبل شهر رمضان”.

وتابعت قائلة: “عرفنا من غوغل تحرك المواطنين وإقبالهم على الأسواق والمراكز التجارية، وكانت التقارير تفيد، بأن نسبة تحركهم على الأسواق انخفضت بنسبة 40 في المئة، ولكن في الأسبوعين ما قبل شهر رمضان فوجئنا بأنها قلت 11 في المئة”.

وأشارت المسؤولة المصرية أن المشكلة لا تقتصر على خروج المواطنين للأسواق والمراكز التجارية، وإنما لا بد من تعديل السلوكيات، وارتداء الأقنعة، والحفاظ على المسافات في الأماكن المزدحمة، وعدم التواجد في الأماكن المغلقة بدون كمامات، حسبما نقل موقع جريدة “الأهرام” المصرية.

إصابات جديدة

وأعلنت وزارة الصحة والسكان في مصر، الجمعة، تسجيل 358 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، إضافة إلى 14 حالة وفاة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة خالد مجاهد إن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى يوم الجمعة هو 5895 حالة، من ضمنهم 1460 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و406 حالات وفاة.

وأشارت الوزارة إلى أن 79 مواطنا مصريا من المصابين بفيروس كورونا خرجوا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأضاف مجاهد أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا ارتفع ليصبح 1875 حالة، من ضمنهم المتعافين، وعددهم 1460 شخصا.

وأوضح أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق