رئيس الوزراء يوجه بإعمال القانون بصرامة في أحداث جنوب دارفور

الخرطوم: الراكوبة

وجه رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك يوم الأربعاء, بإعمال القانون بصرامة وبسط هيبة الدولة بما يضمن عدم تكرار أحداث ولاية جنوب دارفور.

ووقعت صدامات أهلية أسفرت عن مقتل 30 شخصا, بين المكونات السكانية والقبلية في الولاية.

وتلقى حمدوك عبر الهاتف, تقريرا من والي الولاية المكلف اللواء هاشم خالد, حول الأحداث.

وأكد الوالي بالمقابل, عودة الهدوء والأحوال لطبيعتها, بينما ابدى حمدوك أسفه على مآلات الصراع, وقال ان من “نفقدهم هم أبناء الوطن الواحد”.

وكان حمدوك قد أجرى اتصال هاتفي بوالي الولاية المكلف يوم الأربعاء, للاطمئنان على أحوال الولاية بعد الأحداث الدامية التي وقعت الثلاثاء.

تعليق واحد

  1. ياد. حمدوك. حصيله الأحداث فاقت ال30. ودي ما اخرها بل البدايه. وطبعا وراء اي تخريب في السودان بل في العالم تجد الكيزان.. (لعنة الله عليهم)..
    ولكن
    تخيل يا دكتور لو شنقت ليك 5 من الزفووووت دول هل تعتقد أن هناك ولو محاوله او امكانيه لغيرها.. لا والله. ولكن حتكون جنبتنا ويلات فقيد عزيز او اعزاء.. ولنسايرهم (بالغايه تبرر الوسيله القدونا بيها ويذوقوا من نفس الكأس ولو مره)
    اضرب بيد من حديد وبلهم شديد.
    الله غااب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق