أهم الأخبار والمقالات

مجلس السيادة: عودة الحياة لطبيعتها في دارفور وإنهاء الاحتكاكات الأهلية

التعايشي يقول ان تأخر تنفيذ ملف السلام بغية التأني في اكمال كل الملفات

الخرطوم: الراكوبة

أعلن عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي يوم الثلاثاء, عودة الحياة في دارفور لطبيعتها بعد التدخل الفوري للحكومة.

ووقعت صدامات أهلية قبل أيام تسببت في سقوط قتلى وجرحي.

وقال التعايشي, للإذاعة الاقتصادية, ان ما تشهده ولايات الشرق ودارفور من نزاعات لها جذورها التي ينبغي معالجتها بفرض القانون وإحكام قبضة الدولة, وشدد على ضرورة بسط الامن وفرض هيبة الدولة لمنع التفلتات وتفشي الفوضى بالبلاد.

كما أكد مضي مساعي السلام بخطوات ثابتة خلال مفاوضات جوبا، وعزا تأخر تنفيذ ملف السلام للمساعي الجادة والتأني في اكمال كافة الجوانب.

واشار  إلى وجود عدد من التحديات التي يمكن تجاوزها بالقدرة على دفع استحقاقات السلام وتحقيق توافق وطني جامع، مضيفا ان اطراف التفاوص تسعى جادة لجعلها اخر المفاوضات في السودان وان العام٢٠٢٠ سيكون عام السلام .

 وذكر التعايشي, ان الوصول الى اتفاق بين المكونات المتعددة يحتاج الى مزيد من الوقت حتى يتم تحقيقه بشكل كامل في ظل عدد من القضايا العالقة متمثلة في الثروة والسلطة والترتيبات الامنية بمسار دارفور.

وثمن دور الوساطة الاقليمية والدولية في دعم عملية السلام مؤكدا على ضرورة تضافر الجهود الداخلية والخارجية في المرحلة المقبلة، نافيا وجود اي اجندة خارجية خلال التفاوض وان كافة الجهود تسير بصورة جيدة.

‫2 تعليقات

  1. مفاوضات السلام تبقي بها قضايا الثروه والسلطه و الترتيبات الامنيه في ملف دارفور!!!وماذا انجزتم خلال الثمانيه اشهر الماضيه.
    فقط عرقله بسط سلطه الثوره في ولايات السودان المختلفه وتكوين المجلس التشريعي.
    عفارم عليكم..

  2. بصراحة انا لا أفهم ماذا تريد هذه الحركات و هي اصلا لا تمثل انسان دارفور و لم يفوضها أحد..إنهم جزء من مشاكل دارفور ..الناس يعانون الأمرين في المخيمات و هم يتناقشون و يتباحثون علي ماذا لا أدري. .سلطة ايه و ثروة ايه. .خلوا الناس تعيش في سلام فقط و ابعدوا عنهم ..للأسف أبناء دارفور هم العقبة الرئيسية أمام السلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..