أخبار مختارة

النيابة ترفض مزاعم تعمد قتل قيادي بنظام البشير توفي بسبب كورونا

قالت النيابة العامة في السودان، الخميس، إنها ترفض استغلال بعض الجهات وفاة قيادي في النظام السابق جراء فيروس كورونا لأغراض سياسية.

وأضافت النيابة العامة، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية (سونا)، أن التقارير الطبية لديها تؤكد أن النيابة استجابت لكل طلبات أسرة الشريف أحمد عمر بدر، القيادي بالسابق بحزب الرئيس المعزول عمر البشير، بشأن تحويله للمستشفيات التى اختارتها، إلا أنه بعد الإصابة فإن تحويل المصاب بكورونا يكون خاضعًا لتوجيهات السلطات الصحية.

وفي وقت سابق، اتهم حزب البشير (المؤتمر الوطني) الحكومة بتعمد قتل بدر، “وتسيس العدالة”.

وأشارت النيابة إلى أنه تم نقل “بدر” إلى مركز حجز وتلقي العلاج في مستشفى الخرطوم، ثم مستشفي جبرة، وهو المعتمد من وزارة الصحة لعلاج مصابي كورونا.

وقالت النيابة العامة إن الحقوق القانونية والنهوض بالواجبات الدستورية التي تقررها الوثيقة الدستورية والقانون غير قابلة للمزايدة وخدمة الأجندة السياسية، مؤكدة أن “لجوء بعض الجهات السياسية لاستغلال وفاة المرحوم الشريف أحمد عمر بدر لأغراض سياسية مرفوض”.

وكان بدر محتجزًا مع آخرين في قسم شرطة الخرطوم (شمال) على ذمة الدعوي الجنائية رقم 78/2016.
وذكرت النيابة العامة السودانية أن معظم المتهمين من رموز النظام السابق ظلوا يتلقون العلاج فى مستشفيات خاصة يختارونها، رُغم توفر الخدمة الطبية المطلوبة فى المستشفيات الحكومية.
(CNN)

‫7 تعليقات

  1. امس لما طلبت التريس وعدم تعجل التعليق وقلت ننتظر رد فعل الكيزان الحمد لله رد الفعل لم يتآخر وجاء من سلطات النيابه (المتحدث الرسمى بإسم الكيزان داخل النيابه!!) على مدار سنين حكمهم !! هذا الهالك موته يهم الشعب السودانى كافه للاسباب التى لا تخفى على احد وكان المفروض إنتداب كونسلت اطباء شرعيين محايدين للتآكد من سبب هلاكه بل حتى قبله وخاصة نحن ازاء نظام له سوابق لا تحصى فى مجال قتل اقرب الاقربين لهم لآخفاء جرائمهم وهل ياترى شخصى فى حاجه لذكر امثله ونمازج لمن قضوا على ايدى إخوانهم ؟ يا شباب لسه ما سقطت !!.
    مش حاجه غريبه الهلوله الصاحبة مرض المجرم الآخر المدعو احمد هارون بالمقارنه للموت الكتيمى الذى حاق بالمجرم احمد الشريف بدر والاسراع بإتهام الفيروس البرىء ؟!!.

    1. كلامك صاح والله انت مفتح اكثر من الكيزان – ممكن يكون هم من نشروا هذا المرض بين كوادرهم حتى ال تظهر اسرار جديده

  2. موته بالنسبة للشعب خسارة لأننا كنا نود مثوله أمام العدالة لتقتص لنا منه وما سرقه من اموال مشروع الجزيرة وسودانير وخط هثرو فالموت له هدية من السماء كانت كل ممتلكاته ستذهب لوزارة المالية ويقضى باقى عمره فى السجن فى شالا

  3. ما قالوا كورونا مافي دي سياسة من حكومة حمدوك لشغل الرأي العام بعدين انا اشك انو مات بكرونا لان لديه ملفات حساسه

  4. نسيتوا رجل الاعمال الكوزالذي اعتقله جهاز الامن في اوآخرعهدكم المشؤوم بتهمة الفساد واعلنتم فيما بعد بموته منتحرًًا والشهيد علي فضل الذي مات في معتقلاتكم واعلنتم بموته بمرض الملاريا وثقب المسمار في رأسه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق