المنوعات

نجم (أغاني وأغاني) محمد عيسي:البرنامج غير خاضع لمعايير فنية …(حوار)

حوار : محاسن احمد عبد الله

تم اختيار الفنان محمد عيسي للمشاركة في برنامج (اغاني و اغاني) لأول مرة ،ردد من خلالها اغاني الحفلات و الفرح لشعراء و ملحنين مختلفين.أجرينا معه هذا الحوار لمعرفة المزيد عن المشاركة.
.
حدثنا عن مشاركتك؟

مشاركتي و عدد من زملائي الفنانين قمنا باداء لونية معينة خاصة بأغاني الحفلات الفرح و الحفلات و الثنائيات، مثلا قدمنا أغنية للفنان رمضان زايد (العذاب علي قاسي) و الهدف هو المحافظة علي الارث.

هذه هي المرة الأولي التي تظهر فيها في البرنامج؟

نعم..و كان من المفترض أن أشارك في البرنامج في العام ٢٠١٥ لكن كل تاخيرة لخيرة.

ما هي الأسباب في عدم اختيارك؟

لان البرنامج غير خاضع للمعايير و السؤال متروك للجنة الفنية.

ماذا عن الأصوات التي يتم اختيارها للمشاركة؟

انا عمري الفني الآن تجاوز العشرون عاما و لكن تجدي فنان ظهر في البرنامج و عمره الفني اقل من عام و هناك فنانين ظهروا فقط في البرنامج لم نسمع بهم منهم من استمر و منهم من توقف.

من اختار لكم الاغنيات؟

استاذ السر ترك لنا حرية الاختيار و معي الفنان يوسف البربري بقديم احدي الثنائيات.

هل انت راضي بما قدمت في البرنامج؟

تمام الرضا..وجدت إشادة من كبيرة من قامات فنية أمثال محمد سيف و عبدالقادر سالم و محمد حامد بالإضافة المقربين و سعيد بانضمامي للبرنامج.

لقبك (الدبلوماسي)…من أطلقه عليه؟

أطلقه أحد أصدقائي محمد جمال بوشي بسبب موقف مر بنا تعاملت فيه بدبلوماسية فقال لي (انت دبلوماسي) من وقتها انتشر اللقب و سعيد به كما يحلو لجمهوري و الدبلوماسية سفارة لتقوية العلاقات.

تم انتقاد الالوان الصارخة التي ظهروا لها في البرنامج؟

هي الوان جميلة أحبها و لا اري ما يمنع ارتداءها ،كل شخص حسب مزاجه و ما يحب يرتدي من الالوان المختلفة و كل شخص حسب ذوقه و كل زمن بموضته،في الماضي كان ارتداء القميص لون و البنطال لون موضة.

هل كان الانتقاد حل علي المجموعة؟

انا لست ضد الانتقاد و لكن دون الخوض في أعراض الناس كما فعل البعض، اتمني ان يكون الانتقاد بموضوعية و علينا أن نرتقي و (نخت الكورة واطة)

جديدك؟

اغنية فيديو كليب بعنوان (بكاي) من كلمات و الحان امجد حمزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..