أخبار السودان

وزير الصحة: ازدياد الاصابة بكورونا للتراخي في عملية الإغلاق الشامل

قال وزير الصحة د. أكرم على التوم، إن الوزارة تقوم بمجهودات جبارة لمكافحة وباء كورونا.
وأبان في تصريحات صحفية بمنصة كورونا يوم الأربعاء، انها تعمل مع (18) إدارة صحية في الولايات وتدعمها حتي تضطلع بدورها في تقديم الخدمات الوقائية والعلاجية للمرضي.
واوضح د. أكرم، ان الوزارة ورثت  نظام صحي منهار نتيجة السياسات الخاطئة للنظام البائد في ادارة الشأن الصحي في البلاد، مشيرا إلى التدهور الذي تعاني منه الولايات في مجال الخدمات الصحية والطبية.
وقال: “تفتقد إلى ابسط الخدمات ومنها الأكسجين على سبيل المثال”.
وأفاد في الوقت نفسه، بان الوزارة بدأت في معالجة هذا الخلل وذلك من خلال خطة اسعاف قامت الوزارة بتنفيذها بمعاونة الخيرين من أبناء السودان ودعم المنظمات الدولية وساهمت في إعادة تأهيل بعض المرافق الصحية بالولايات.
وعزا د. أكرم، ازدياد حالات الاصابة بفيروس كورونا إلى التراخي في عملية الإغلاق الشامل الذي اعلنته اللجنة العليا للطوارئ الصحية.
كما دعا إلى ضرورة الحزم في هذه الاجراءات باعتبارها الطريقة المثلي للحد من انتشار الوباء، وقال ان القوات النظامية والأجهزة الامنية يقع عليها العبء الأكبر في نجاح هذا الإغلاق.
واشار د. أكرم، إلى المجهودات التي قامت بها وزارة الصحة في حماية الكوادر الطبية من الاعتداءات المتكررة، مشيرا للاعتداء التي حدث للأطباء في كسلا وغيرها.
واكد أن الوزارة ملتزمة ايضا بحماية الاطباء والكوادر الصحية من خلال توفير الألبسة الواقية لهم والتي يتم تسليمها لمدراء الصحة بالولايات عبر الصندوق القومي للإمدادات الطبية المركزية الذي يستلم كل الهبات ويقوم بتوزيعها على الولايات.
وكشف عن خطة وقائية لمجابهة الأمراض المصاحبة للخريف، مبينا ان الوزارة وجهت الولايات بإعادة تشغيل المراكز الصحية لتقديم الخدمات الطبية والعلاجية للمرضى الذين يعانون من أمراض غير كورونا، وقال ان يوم السبت القادم سيشهد الإعلان عن خطة ولاية الخرطوم والتي سيتم النقاش حولها واجازتها.
السوداني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..