مقالات سياسية

شعارنا نحن قوم لا نأكل أموال القصّر واليتامى

رسالة إلى السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم

السلام عليكم وعلى زملائكم الكرام ـ السلام على الشعب السوداني الكريم

وبعد

حزنا كثيراً لوفاة عدد كبير من العاملين في حملة محاربة جائحة الكورونا من الأطباء والممرضين والعمال من الجنسين والآخرين الذين يعملون في مجال مكافحة جائحة الكورونا، وإننا تقديراً من حكومتكم ومن شعبكم الكريم نقترح التالي:

أولاً: حصر أعداد ووظائف الذين توفوا بسبب جائحة الكورونا.

ثانياً: دفع رواتب ومكافآت المتوفين إلى ذويهم ويكون في ذلك ما يلي:

1ـ الراتب حتى سن التقاعد ويعدّل إذا حدث تعديل في رواتب الموظفين والعمال.

2ـ دفع مكافأة تقديرية لجميع من توفوا نظير عملهم في برنامج جائحة الكورونا (يقدر المكافأة مجلس الوزراء)، هذه لمرة واحدة، لكن (1) أعلاه حتى سن التقاعد إذا كان المتوفي في الخدمة.

لا أزيد عما تقدم فأهل السودان أهلك وأنت راعيهم فلا بد وأن تكون رحيماً بأهلك بالمكرمة يا السيد رئيس الوزراء.

الموضوع الثاني هو الجنود الذين توفوا في قتال اليمن، فيجب دفع المكافآت التي قررتها دول التحالف مع التعويض المالي من استحقاقات الدولة لمشاركة السودان في هذه الحرب ـ هذه أموال واستحقاقات يتامى وقصّر يجب مساعدتهم ورعايتهم.

لا أزيد على هذا وكفى ـ يجب أن نوفد الصحفيين في تدريب بالخارج وأن نرفع من الإعانة التي تدفعها الحكومة لرواتب الصحفيين. إننا حين نرى الصحفيين بملابس العسرة نخجل يجب دفع رواتب تمكن الصحفيين من شراء الكتب والمجلات وأجهزة الكمبيوتر وزيادة المعرفة والتجربة ـ فهل من مجيب ـ هذه ليست رشوة ولا حافز هذه صيحة أمينه.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

سليمان ضرار ـ لندن
[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق