أخبار السودان

مبادرة (سوا سوا) تواصل حملاتها الصحية بمعسكرات النازحين في ولايات دارفور

واصلت مبادرة سوا سوا لمجابهة كورونا حملاتها الصحية بمعسكرات النازحين بولايات دارفور الخمس شملت 78معسكر من جملة 154معسكر.

وقال ايوب صلاح عضو المبادرة لراديو دبنقا ان حملات المبادرة الصحية ضد وباء الكورونا التي انطلقت في ابريل الماضي تهدف الى نشر الوعى الصحي بمرض الكورونا في اوساط النازحين، وتوفير بعض المعينات الطبية، وانشاء مراكز العزل والحجر الصحي، اضافة الى تدريب الكوادر الصحية بمعسكرات النازحين.

وذكر انهم استطاعوا تغطية 78معسكر حتى الان من جملة 154 معسكر بولايات دارفور الخمس، وقال ان مبادرة سوا سوا تعتمد على الجهود الشعبية والخيرين، موضحا ان المبادرة لم تتلق أي مساعدات من الجهات الرسمية حتى الان، واشار الى انهم يواجهون صعوبات جمة تتمثل في قلة الامكانيات وتلقي المساعدات من المانحين في الخارج ومن الولايات وايصالها بسبب اجراءات الحظر وصعوبة الحصول على تصاريح المرور من الجهات المختصة.

وناشد ايوب اللجنة العليا للطوارئ الصحية الاتحادية بضرورة مساعدتهم في التصاريح وايصال المعينات الى النازحين.

وحول الوضع الصحي  في المعسكرات، قال ايوب ان المعسكرات تعانى من نقص حاد في الخدمات الصحية، اضافة الى قلة التوعية وسط النازحين بمرض فايروس كورونا، مما يمثل خطرا على حياة النازحين، واوضح ان اغلب المعسكرات تنعدم فيها مراكز صحية تستطيع التعامل مع حالات الاشتباه بالكورونا  هذا الى جانب بعد المعسكرات من المدن التى توجد بها مرافق صحية مهيئة، واستمرار التزاحم في الاسواق والصلوات الجماعية في المساجد واندية المشاهدة. واشار الى انهم يعملون حاليا على تحويل المدارس الى مراكز عزل وحجر لحالات الاشتباه بالكورونا.

من جهة اخرى نفذت القافلة الصحية لقوات الدعم السريع للحد من جائحة كورونا بولايات دارفور حملة صحية في محليات الطينة ـ كرنوي ـ امبرو إضافة الى قُرى  ارمبا ـ هلاليةـ  ام مراحيك ومزبد بولاية شمال دارفور.

وشملت الحملة توزيع معينات طبية ومعدات لإصحاح البيئة وعمليات تعقيم وتطهير ورش ضبابي للمستشفيات والمراكز الصحية والمرافق العامة في تلك المناطق.

وفى ولاية جنوب دارفور اعلن والي الولاية اللواء هاشم خالد محمود عن  تطبيق الحظر الجزئي بالولاية اعتبارا من الأسبوع  الحالي وذلك مراعاة لظروف الناس المعيشية، واشترط الوالي الالتزام بتنفيذ الإرشادات الصحية وعلى وجه الخصوص لبس الكمامات ومنع التجمعات المخلة بالوضع الصحي.

دبنقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق