أخبار السودان

الجالية السودانية باليونان :محبطون من قرار اغلاق السفارة

أعربت الجالية السودانية باليونان عن قلقها واحباطها لقرار وزارة الخارجية السودانية القاضى بإغلا ق سفارة السودان باليونان.

وكانت انباء قد ترددت بشأن إغلاق عدة سفارات من ضمنها سفارة السودان بأثينا وأكتمال الترتيبات لإغلاق هذه السفارات.

واستقبل سعادة القائم بأعمال سفارة السودان باليونان بالانابة أبو القاسم عمر ضيف الله وفدا من الجالية السودانية باليونان حيث سلم الوفد خطابا مفتوحا موجها لوزيرة الخارجية أسماء عبد الله لاثنائها عن هذا القرار كما نقل الوفد شعور الجالية بالقلق والإحباط الذي أشاعه الخبر فى اوساطها و التي كانت تأمل بعد انتصار ثورة السودان المجيدة للمساهمة من خلال تجربتها الطويلة واندماجها وعلاقاتها القوية في اليونان للدفع بالعلاقات والمصالح المشتركة بين البلدين وهي عديدة وحيوية على المستوى الرسمي والشعبي.

من جهته أشاد القائم بالاعمال خلال استقباله لوفد الجالية بالعلاقة الجيدة بين السفارة والجالية مؤكدا على اهمية ما ورد في الخطاب وضرورة وجود تمثيل دبلوماسى للسودان مشيرا الى امكانية تقليص النفقات تقديرا للظروف الاقتصادية التى تمر بها البلاد وفى نفس الوقت عدم الاضرار بالمصالح الحيوية للجالية السودانية .

وقالت الجالية السودانية في اليونان انها تقدرالظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد، كما تدرك جيدا أن اليونان بلد صغير ومحدود التأثير اقتصاديا وسياسيا. ومع ذلك فان لليونان خصوصية تجعل منها منطقة حيوية للبلاد، على صعد عدة، وفي مقدمتها الفوائد الاقتصادية والتجارية التي استفادت منها البلاد كثيرا فضلا عن العلاقة التاريخية بين الشعبين التي تركت بصماتها حتى في اسماء الاحياء والمدن السودانية.

تعليق واحد

  1. القائم بالأعمال السوداني في اليونان يبدو أنه بتاع مأكلة وعايز الأمور تستمر عشان يكون قاعد هناك يستفيد من الدولارات
    وما بعيد يكون الجالية التي يتحدث عنها أقرباؤه أو أصدقاؤه وهو من يقف وراء المذكرة التي سلمت له وليس العكس.
    والشعب السوداني أولى بالدولارات دي من الجالية السودانية التي تتحدث عنها وتنقل رسالة باسمها ، وتجتهد لتبرير حاجة الجالية لتمثيل هناك، حتى مع تقليص الدولارات انت موافق.
    ابقى مارق انت ومن معك الله لا كسبكم أنت ومن في بقية البعثات الأخرى، لا تهتمون إلا بما يعود عليكم من دولارات وبدلات أخرى، وتعليم لأبنائكم على نفقة بقية أفراد الشعب، وفوق ذلك “فشخرة” نسائكم على غيرهن.
    يا قائم بالأعمال: بالسوداني الفصيح كدا: أبقى مارق وخلي الكلام الفارغ دا، الله لا جاب باقيكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..