أخبار السودان

اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين تُطالب بالإسراع في إعلان نتائج تحقيق فض الاعتصام

الخرطوم: الراكوبة

طالبت اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين السودانيين وزارة العدل والنائب العام ولجان التحقيق، بالإسراع في إعلان نتائج تحقيقات فض اعتصام القيادة،  وإكمال ملفات هذه الجرائم لتُنظر من قبل القضاء وتطبيق شعار ثورة ديسمبر “عدالة” فضلاً عن إصلاح المنظومة العدلية لتحقق العدالة المنشودة.

وقالت اللجنة التمهيدية في بيان تحصلت “الراكوبة” على نسخة منه، إن الثالث من يونيو يظل يوماً حزيناً في تأريخ السودانيين بجريمة فض الإعتصام أمام القيادة العامة لقوات الشعب المسلحة في الخرطوم والولايات ولم يكن متوقعاً أن تحدث هذه الواقعة بعد إسقاط نظام البشير القمعي ، وأضافت “هذه الجريمة  هي بالطبع  جريمة ضد  الإنسانية لبشاعة ما أرتكب من فظائع تزامناً مع مناسبة دينية عظيمة وقبل أن تجف دماء من إستشهدوا في سبيل سقوط نظام المؤتمر الوطني المخلوع، فقد السودانيون خيرة أبنائهم ممن إرتقت أرواحهم ومن لا يزالون مفقودين حتى الآن”.

ودعت اللجنة التمهيدية لإستعادة نقابة الصحفيين السودانيين القاعدة الصحفية للعمل من أجل تأسيس “نقابة الصحفيين السودانيين” نقابةً مهنيةً مستقلة تسهم في تطوير المهنة وحفظ حقوق الصحفيين السودانيين العاملين في وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية و الإلكترونية والعمل سوياً في وضع لبنات قانون الصحافة يضمن حرية الصحافة والإعلام.

وناشدت الصحفيين للإضطلاع بدورهم بمهنيةٍ و تجرد  ودعم عملية الإنتقال السياسي والديمقراطي من خلال وسائل الإعلام المختلفة كسلطةٍ رابعة تكشف الفساد وتهتم بقضايا المواطنين.

وجددت اللجنة دعمها للحكومة الإنتقالية ومجلسي السيادة والوزراء في مهتهم لفرض السيادة الوطنية و حماية حدود البلاد و  المواطنين وتأمين  مواردهم وإنهاء معاناتهم خاصةً في مناطق الفشقة الكبرى والصغرى ودعم الجهود الدبلوماسية للتوصل لحل مع الجارة إثيوبيا بما يحفظ الأمن القومي.

ونوهت اللجنة إلى أنها تراقب الأوضاع السياسية والإقتصادية في البلاد و عملية السلام وشددت على أنها تحتاج عملاً وإرادة وطنية ومسؤولية من الحكومة الإنتقالية ممثلةً في مجلسي السيادة والوزارء و التحالف الحاكم قوى إعلان الحرية والتغيير لدفعها بإتجاه الحل الشامل للأزمات التي يعانيها جميع السودانيين سيما في مناطق النزاعات و تأمين عودة النازحين واللاجئين لمناطقهم، ودعت اللجنة التمهيدية لإستعادة نقابة الصحفيين السودانيين للعمل بروح وطنية لتحقيق شعار الثورة  “سلام” الذي يمثل مطلباً شعبياً و مدخلاً لبناء دولة مدنية ديمقراطية تقوم على المواطنة أساس الحقوق والواجبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..