أخبار السودان

ورشة لتبادل الخبرات حول مكافحة كورونا مع الخبراء الصينيين

نظمت وزارة الصحة الاتحادية اليوم بالامدادات الطبية ورشة حول سبل مكافحة جائحة كورونا مع الوفد الصينى الزائر بمشاركة الاختصاصيين السودانيين فى مختلف مجالات مجابهة كورونا، وتم عرض البروتكولات التشخيصية والعلاجية بين البلدين، وتضمن النقاش تجربة الصين فى التصدى لها وسبل تبادل الخبرات بين السودان و الصين .

واعربت مدير الادارة العامة للطب العلاجى بوزارة الصحة الاتحادية ندى بكرى عثمان عن سعادتها بزيارة الوفد الصينى للبلاد والذى يتكون من مجموعة الاخصائيين فى التخصصات المختلفة الذين اصبحوا خبراء فى مكافحة جائحة كورونا (فايروس كوفيد 19 المستجد)، وقالت ان زيارتهم للبلاد ستستغرق اكثر من اسبوع بدأت بلقاء تنويرى لقيادات وزارة الصحة وشملت زيارات لمراكز العزل وبعض المستشفيات .

وقالت ندى انهم خلال هذة الورشة يستعرض الخبراء الصينيين تجربتهم بحضور استشاريين من مختلف التخصصات المعنية بمكافحة كورونا والعاملين بمراكز العزل بحضور بروفيسور حمد الترابى استشارى الباطنية والصدر نائب رئيس جمعية اختصاصيي الطب الباطنى، وانهم يعكسون كل تجربتهم فى التعامل المخبرى والتشخيص والوقاية المجتمعية ومراكز العزل والعلاج لكل الحالات بمختلف الاعراض .

واكدت ندى اهمية الزيارة قائلة ان الاستفادة منها ستكون قصوى فى مجال تبادل الخبرات وثمنت جهود كل الكوادر الطبية وصمودهم وهم يقدمون الخدمة للمواطن السودانى وتمنت الشفاء للكوادر التى اصيبت اثناء تأدية واجبها مؤكدة دعمها لهم للوصول لمجتمع صحى معافى .

من جهته قال نائب رئيس جمعية اختصاصىي الطب الباطنى دكتور حمد الترابى ان الورشة تهدف للاطلاع على تجربة الصين فى التحكم فى جائحة كورونا، وقال انها سانحة طيبة لتبادل الخبرات فى مكافحة هذة الجائحة التى ادت الى اغلاق العالم .

مشيرا الى اهمية اتباع موجهات الجهات الصحية للتصدى لها، وقال ان المسئولية تشاركية بين جميع الجهات المختصة والمواطنين للوصول لمرحلة انحسار الوباء والنجاح فى تخطيه قريبا .

عميد شرطة دكتورة عفاف احمد الحسن طه ممثل الادارة العامة للخدمات الطبية فى اللجنة الفنية العليا بوزارة الصحة الاتحادية اكدت اهمية زيارة وفد الخبراء، وقالت انهم زاروهم قبل يومين فى اللجنة العليا وثمنوا دورهم فى مكافحة كورونا مؤكدة اهمية الاستفادة من تجربتهم خاصة وانهم اول من ظهر عندهم الوباء فى مقاطعة ووهان الصينية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق