أخبار السودان

وزير الري يدعو الأحزاب والقوى السياسية للاصطفاف خلف السودان في مفاوضات سد النهضة

دعا وزير الري ياسر عباس يوم الثلاثاء القوى السياسية والاحزاب والشارع السوداني الى الاصطفاف خلف موقف السودان، معتبرا ان قضية سد النهضة (قضية وطنية) لا تتحمل اي تجاذبات سياسية، بينما اعلنت مكونات في قوى الحرية والتغيير مساندتها للوفد التفاوضي في هذه القضية الحساسة.
واكد وزير الري في تنوير قدمه يوم الاثنين لقادة الاحزاب والقوى السياسية حول اخر تطورات مفاوضات سد النهضة حرصهم كـ(جانب فني) على الابتعاد عن اية محاولات للاستقطاب.
وجدد الوزير التأكيد على ان فوائد سد النهضة للسودان اكبر من مثالبه بشرط الوصول الى اتفاق قبل الملء الاول و التشغيل، كما جدد القول بأن الجانب السوداني اطمأن من سلامة وامان السد في مرحلة التصميم و الانشاء و لكن تبقى الوصول لسلامة تشغيل سد الروصيرص بعد الملء الأول، و ذلك من خلال ما يتم التفاوض حوله حاليا.
وكانت خلافات برزت بين الوفود الثلاثة فيما يتعلق بالجوانب القانونية، خصوصًا في إلزامية الاتفاقية وكيفية تعديلها، إضافة الى آلية حل الخلافات حول تطبيق الاتفاقية وربط الاتفاقية بقضايا غير ذات صلة بها تتعلق بتقاسم المياه باعتبار ان قضية مفاوضات سد النهضة الحالية هي الملء الاول لسد النهضة وتشغيله.
دبنقا

تعليق واحد

  1. نطالب وزير الري للإصطفاف من أجل إستغلال حصة السودان في مياة النيل والتي ظلت تهدر علي مر الحكومات حتي رأي الجانب المصري انها أصبحت حق من حقوقه بإعتبار إنها هبة وليست سلفة كما يظن السودان وعليه لابد من تنفيذ مشاريع ترع الري الحديثة وهي حوالي أربع ترع حديثة سوف تمكن السودان من إستغلال حصته خاصة ان السدود التي سوف تشق منها هذة الترع قد إكتملت كل المطلوب هو التنفيذ حتي يضع السودان حد لنشاط الطامعين في موارده المائية رغم تواضعها مقارنة بما يأخذه الأخرون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..