أخبار السودان

مطالب بإتاحة الحريات للمرأة بولاية البحيرات

طالبت النساء في ولاية البحيرات بجنوب السودان، السلطات الحكومية والمنظمات الحقوقية، لحماية حقوق المرأة في الزواج وجميع أشكال العنف الجسدي.

وقالت جوزيلا دومينيك، وهي امرأة تقيم في حي ملو باب برومبيك، أنها شهدت حالة الطلاق للزوجين بسبب عدم استطاعة الزوج على دفع المهر وذلك عن طريق المحكمة العرفية برومبيك الشهر الماضي.

وأوضحت أن قرار المحكمة يؤكد عدم إحترام حق المرأة في الزواج برومبيك، وان العديد من الفتيات يتم إجبارهن على الزواج الإجباري للرجال الذين بحوزتهم الثروة.

اليزا ماشيك، مواطنة في رومبيك بدورها فقد أدانت الزواج القسري والإجباري في المنطقة، مناشدة الجميع بتشجيع تعليم البنات، وزادت “إجبار الفتاة على الزواج من دون إختيارها أو رغبتها أمر سيئ”.

وفي حديثها لراديو تمازُج، قالت علوية إنوك ماشيك، رئيسة منتدى المراة في ولاية البحيرات، إن العديد من حالات الإنتحار للنساء في رومبيك مرتبطة بتعرض النساء إلى العنف المنزلي والاعتداء الجسدي، وحرمانهن من إختيار الزوج.

أضافت “ماتت الكثير من الفتيات قبل سن البلوغ، بسبب الزواج القسري في البحيرات”.

وأوضحت علوية، ان الرجال في رومبيك يعتقدون أن المرأة المتزوجة ليست لها الحق في اتخاذ القرارات دون التوجيه من زوجها، مشددة على  أن ذلك إنتهاك لحق المرأة.

وكشفت أن العديد من الفتيات في رومبيك، يعانين من آلام التعذيب الجسدي لرفضهن الزواج من رجال من إختيار أسرهن للحصول على مهر أكثر.

وتابع “لدينا اربع فتيات صغيرات في السن، هربن، لإجبارهن على الزواج من قبل عائلاتهن، والمنظمة في متابعة لحالة واحدة مع وزارة الرعاية الإجتماعية”.

وناشدت الناشطة، الحكومة والمنظمات غير الحكومية، لرصد جميع الانتهاكات ضد المرأة وتقديم مرتكبيها الى العدالة، للحد من جميع أشكال العنف ضد المرأة في البحيرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..