أخبار السياسة الدولية

مقتل شخصين طعنا في جلاسجو الاسكتلندية

ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن رجلا قام بطعن شخصين وأرداهما قتيلين قبل أن تقتله الشرطة بالرصاص في مدينة جلاسجو الاسكتلندية يوم الجمعة، في هجوم خلف وراءه شرطيا مصابا بجراح خطيرة.

وقالت شاهدة لقناة سكاي نيوز التلفزيونية إنها رأت أشخاصا غارقين في دمائهم يتلقون العلاج من قبل خدمات الطوارئ بعد الحادث الذي وقع في فندق وسط المدينة، كما رأت الشرطة المسلحة في مكان الحادث في الساعة 1215 بتوقيت جرينتش.

وأضافت الشرطة أن ستة أشخاص، بمن فيهم الشرطي، تلقوا العلاج في المستشفى. ولم تشر السلطات بعد إلى الدافع وراء الهجوم.

وأضافت الشرطة على تويتر أن الشرطي المصاب في حالة حرجة لكن مستقرة.

وقال مسؤول حكومي لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن مجموع القتلى هو ثلاثة أشخاص من بينهم مرتكب الهجوم.

وقال ستيف جونسون مساعد قائد شرطة اسكتلندا إنه تمت السيطرة على الواقعة ولم يعد هناك خطر أوسع نطاقا يتهدد المواطنين.

وأضاف ”أود أن أطمئن الناس أننا لا نبحث عن أي شخص آخر في هذا الوقت فيما يتعلق بتلك الواقعة. كما يمكنني أن أؤكد أن شرطيا أصيب أثناء التعامل مع الواقعة ويتلقى العلاج في المستشفى“.

وتابع ”نحث الجمهور على عدم فرض تكهنات حول الحادث أو تبادل معلومات غير مؤكدة على وسائل التواصل الاجتماعي“.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إنه ”يشعر بحزن عميق بسبب الواقعة المروعة التي حدثت في جلاسجو“.

ولقي ثلاثة أشخاص حتفهم الأسبوع الماضي في مدينة ريدينج جنوب إنجلترا عندما هاجمهم رجل بسكين في متنزه. وقالت الشرطة عن تلك الواقعة إنها تتعامل معها كعمل إرهابي.

تعليق واحد

  1. متداول من جلاسكو انباء قيد التحقق أن الجانى/المرحوم طالب لجوء سودانى مستاء من تردى الاحوال فى فندق ايواء خليط (قابل للانفجار) من المشردين وطالبى اللجوء، ويقع المبنى فى وسط المدينة ….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..