BBC-arabic

حادث طعن غلاسكو: المنفذ سوداني اسمه بدر الدين عبد الله آدم

تعرفت شرطة اسكتلندا على الرجل الذي قتلته يوم الجمعة أثناء حادث طعن في مدينة غلاسكو.

وقالت الشرطة إن الرجل من السودان واسمه بدر الدين عبد الله آدم، ويبلغ من العمر 28 عاما، وذلك بناء على معلومات كان قد قدمها بنفسه لوزارة الداخلية في وقت سابق من العام الجاري.

وكان الشرطي ديفيد وايت، البالغ من العمر 42 عاما، أحد ستة أشخاص أصيبوا بجروح في الهجوم الذي وقع عند فندق “بارك إن” في شارع جورج ويست.

وقالت شرطة اسكتلندا إنها تواصل “التحقيق في ملابسات الحادث”. ولقي بدر الدين، الذي كان مشتبها في تنفيذه الهجوم، مصرعه بنيران عناصر من القوات الخاصة.

وقالت شرطة اسكتلندا إن “العناصر الشرطية التي أطلقت أعيرة نارية أدت إلى حالة قتل تخضع لتحقيق شامل يشرف عليه مفوض تحقيقات ومراجعات الشرطة، ومن غير المناسب التكهن بشأن مجريات أو مخرجات هذا التحقيق”.

وكان الشرطي ديفيد وايت قد أصيب إصابة بالغة في الهجوم، ووصف المشهد بأنه “شيء لا يمكن له أن ينساه”.

وقالت الشرطة إن المصابين الخمسة الآخرين لا يزالون في المستشفى، وإن أحدهم في حالة خطرة.

ديفيد وايت
ديفيد وايت، شرطي اسكتلندي يتلقى علاجا في مستشفى من جروح خطيرة أصيب بها

ونوهت الشرطة إلى أن ثلاثة من هؤلاء الخمسة هم طالبو لجوء كانوا يقيمون في فندق “بارك إن” وقت الهجوم، وأن الاثنين الآخرين عاملان في الفندق.

وفي تغريدة على تويتر، أعربت الوزيرة الأولى في اسكتلندا نيكولا ستيرجن عن تمنياتها بالشفاء العاجل لكل المصابين، مثنية في الوقت نفسه على شجاعة الضابط وايت.

وقال مساعد رئيس الشرطة ستيف جونسون إن الحادث لم يتم التعامل معه على إنه هجوم إرهابي.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق