أخبار السياسة الدولية

الرئيس الجزائري يرد على اتهامات بشأن تضخيم أرقام كورونا

الترويج لوجود خلفية سياسية في تضخيم أرقام الإصابات"تصرف غير مسؤول"

اعتبر الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، الأحد، أن الترويج لوجود خلفية سياسية وراء تفشي فيروس كورونا في البلاد، “تصرف غير مسؤول”.

وذكر بيان أصدرته الرئاسة الجزائرية، عقب اجتماع للحكومة برئاسة تبون أن الأخير”سجل بمرارة تصرفات بعض المواطنين الذين يريدون إيهام غيرهم بأن الوباء مجرد خرافة مختلقة لأغراض سياسية”.

وأضاف وفق الأناضول أنه يستغرب هذه التصرفات غير المسؤولة بينما الموتى جراء هذه الجائحة يعدون بالآلاف يوميا عبر العالم.

وكان تبون يعلق على ما يتم تداوله عبر منصات التواصل الاجتماعي في الجزائر، حول وجود تضخيم لأرقام إصابات كورونا في البلاد من أجل منع عودة مظاهرات الحراك الشعبي، التي تطالب بتغيير جذري للنظام.

وفي وقت سابق الأحد، أعلنت الصحة الجزائرية، تسجيل 305 إصابات بكورونا، في أكبر حصيلة يومية بالفيروس منذ ظهوره في البلاد نهاية فبراير الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..