أخبار السودان

صورة تجمع حمدوك وغندور ومصطفى عثمان تشعل الأسافير وصحفي يكشف الحقائق

حققت صورة نادرة تجمع د. عبد الله حمدوك رئيس الوزراء وبروفيسور إبراهيم غندور وزير الخارجية الأسبق ود. مصطفي عثمان إسماعيل إنتشاراً واسعاً على صفحات التواصل الإجتماعي. الصورة النادرة التي تجمع رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك مع بروفسير ابراهيم غندور والدكتور مصطفي عثمان إسماعيل، وفق ما نقلت (كوش نيوز) عن الصحفي مجدي عبد العزيز صاحب عمود الرواية الأولى فإن الصورة ترجع الي شهر فبراير من العام 2018م، وتجمع شخوصها مأدبة عشاء في منزل مفوضة الشئون الإجتماعية بالاتحاد الأفريقي د. أميرة الفاضل، والمناسبة على هامش القمة الأفريقية، وكان حينها د. حمدوك يشغل وظيفته بالمفوضية الإقتصادية وبروفيسور غندور وزير خارجية السودان (قبل إعفاءه بشهرين)، وكان يمثل د. مصطفي عثمان المجموعة الأفريقية بجنيف، ويظهر في الصورة سفير إحدي دول الجوار الأفريقي.

صحيفة الانتباهة
مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

 

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق