أخبار السودان

تأجيل امتحانات مرحلة الأساس لأبناء المغتربين

الخرطوم: الراكوبة
أعلنت وزارة التربية والتعليم يوم الأربعاء, تأجيل امتحانات مرحلة الأساس لابناء المغتربين الى وقت يحدد لاحقا.
وينتظر ان يتم الإعلان عن الموعد الجديد بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم وسفارات السودان فى الدول المعنية بعد ايفاء الاشتراطات الصحية المطلوبة وإكمال الإجراءات الفنية والإدارية بعد فتح المعابر الجوية.
وجاء ذلك في الاجتماع المشترك الذى ضم وزير التربية والتعليم العام البروفيسور محمد الأمين التوم ووالى الخرطوم الدكتور يوسف ادم الضى والأمين العام لجهاز تنظيم السودانيين العاملين بالخارج والاستاذ مكين حامد تيراب ومدير عام وزارة التربية بولاية الخرطوم ومدير الجاليات السودانية بالخارج ومدير التعاون الدولي.
واطمأن الاجتماع على ترتيبات وزارة التربية بالخرطوم والتى تشرف سنويا على عملية امتحانات الطلاب بدول المهجر والتي يجلس لها هذا العام 2800 طالب وطالبة موزعين على 16 دولة.
وقال مدير عام وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم ان الوازرة درجت على الإشراف الكاملة للامتحانات طلاب المغتربين بالتزامن مع طلاب الولاية.
وأوضح ان الإجراءات الاحترازية للحد من جائحة كرونا دعت الوزارة الى تأجيل امتحان الطلاب خارج البلاد والذى يطلب إجراءات معنية من سفر المراقبين وتأمين الاوراق وتجهيز المراكز مؤكداً ان الوزارة تعمل مع الجهات المعنية بتحديد موعد قريب لامتحانات طلاب الأساس بالخارج.
من جانبه طمأن الأمين العام لجهاز السودانيين العاملين بالخارج أسر الطلاب بقيام امتحانات الطلاب بعد اكتمال كافة الترتيبات التى تكفل نجاح الامتحانات وسلامتها.
وقال أن الجهاز يبذل جهود مقدرة مع ولاية الخرطوم والجهات ذات الصلة لانطلاق امتحانات الأساس بدول المهجر فى أقرب وقت حتى لا يقع الضرر على الطلاب واسرهم.

‫2 تعليقات

  1. بصراحة هذه الحكومة جاءت لتصفية حسابات مع المؤتمر اللا وطني لاسباب يعلمونها، والدليل عشرة اشهر شغالة مصادرة اراضي وعقارات وشركات بعد ان افلست ولم تقدم للمواطن اقل ضروريات الحياة الدقيق والدواء، وتمكين اشخاص لا ندري من اين اتوا بهم، كل يوم نسمع بصل مجموعة وياتوا بأخر امثال هذا الذي يدعى تيراب، والذي يفترض ان يكون سند وعضد للمغترب خاصة وكما قيل انه امض ثلاث ارباع عمره مغترب في السعودية، بدلاً من ان يقف مع مصلحة امتحانات ابناء المغتربين والتي اشك ان يكون على علم بأن الامتحانات موجودة في السفارات منذ مارس الماضي والا كيف يوافق ما قالة الكوز مدير ادارة تعليم الخرطوم الذي افاد بانهم ينتظرون فتح المعابر ليرسلوا المراقبين واوراق الامتحانات، ولكن فاقد الشيء لا يعطيه اكمل ثلاثين عاماً في السعودية يخدم لصالح نفسه وتمت مكافأته امين للجهاز بدرجة وزير،، الشكية لله المنتقم الجبار، وتسقط بس،، وربنا المنتقم الجبار، للعلم المعابر لن تفتح قبل سبتمبر والدراسة محدد في الخارج في ذات التاريخ والمراقب الذي يريدون ارساله ان سمحت لله التاشيرة يعزل اربعة عشر يوماًً يعني اقرب وقت اول اكتوبر وقل فترة للتصحيح لا تقل عن شهر تظهر النتائج اول ديسمبر والعام الدراسي ينتهي اواخر مارس، هل يقل ان يكمل الطالب عامه الدراسي في ثلاثة اشهر؟؟؟ ونرجوا من جميع المغتربين المطالبة بتبعية مراكز الخارج وفكونا من بلاوي الوزارات، قالوا الحكم البائد دمر التعليم وها انتم اتيتم لتدمير المتعلمين

  2. ياترى اين قابل حضرة امين الجهاز اسر التلاميذ كي يطمئنهم؟ الا اذا قابلهم في جبرة!!! بصراحة البلد طلما فيها امثال هذا المسؤول لن تنصلح حالها، يبشر لن يعمر في موقعه،،،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى