أخبار السودان

جلسات تنويرية حول العنف القائم على النوع الاجتماعي بشمال دارفور

الفاشر: الراكوبة

إنطلقت بمعسكرات أبو شوك والسلام وزمزم للنازحين بولاية شمال دارفور اليوم الخميس, أعمال الجلسات التنويرية حول العنف القائم على النوع الاجتماعي في ظل جائحة كورونا والاجراءات الاحترازية حيالها.

ويأتي تنظيم الجلسات التنويرية ضمن الانشطة التي تنفذها إدارة المرأة والاسرة بوزارة الصحة والتنمية الإجتماعية بالولاية بالتنسيق مع صندوق الامم المتحدة للسكان.

وتناولت الجلسات التنويرية بالنقاش عدد من أوراق العمل التي قدمها مختصون في مجالات العنف الواقع على النوع الاجتماعي واثاره والاجراءات الاحترازية المتبعة.
وأكد المشاركون خلال مناقشتهم لأوراق العمل المقدمة ان هنالك جملة من الايجابيات المجتمعية التي ظهرت في ظل الحظر المجتمعي الناجم عن جائحة كورونا والتي قالوا ان أبرزها تمثلت في توثيق عرى الروابط الاجتماعية للأسر بالاضافة الى إبراز الدور الابوي في تربية الأبناء فضلا عن مساهمة أرباب الاسرة  في معالجة المشاكل الاسرية.

وأشاروا كذلك الى جملة من السلبيات التي برزت مع الجائحة والتي كان من ابرزها العطالة والملل وارتفاع نسبة الفقر علاوة علي ظهور حالات الاغتصاب وسط الأقارب.
واوصى المشاركون بضرورة تنفيذ المزيد من انشطة رفع الوعي المجتمعي حول العنف المبني علي النوع والتبليغ الفوري عنه وزيادة الوعي بالتدابير الاحترازية للكورونا بالاضافة الي تدريب الشباب ورفع قدراتهم  لتنفيذ المشاريع الانتاجية لزيادة الدخل الاقتصادي وتقليل نسبة الفقر وسط المجتمع.

يذكر ان الجلسات التنويرية حول العنف القائم على النوع في ظل جائحة كورونا بمعسكرات النازحين قد استهدفت عدد (150) مشاركا ومشاركة بواقع خمسين فرد من القيادات المجتمعية المؤثرة بكل  معسكر.

زر الذهاب إلى الأعلى