لجان المقاومة بالخرطوم شرق تطالب بتوضيح معايير تقييم أداء الوزراء المستقيلين

 الخرطوم: الراكوبة
طالبت تنسيقية لجان المقاومة في أحياء الخرطوم, عشية استقالة عدد من الوزراء, بتوضيح معايير اللجنة الفنية التي قيمت أداء الوزراء المستقيلين لجماهير الشعب السوداني.
وقالت التنسيقية في تصريح صحفي مساء الخميس, إن هذه الخطوة تظهر لنا أولى خطوات الحكومة نحو الطريق الصحيح، طريق تحقيق مطالب جموع الجماهير التي خرجت من كل حدب وصوب في الثلاثين من يونيو العظيم تطالب بتصحيح مسار الثورة وإستكمال أهدافها.
تصريح التنسيقية:
تنسيقية لجان مقاومة أحياء الخرطوم شرق
#تصريح_صحفي – حول التعديل الوزاري الأخير
طالعنا اليوم تقديم عدد من وزراء الحكومة الإنتقالية لإستقالاتهم، إننا في تنسيقية لجان مقاومة أحياء الخرطوم شرق نرحب بهذا التعديل الوزاري، ونشكر من ترجل ونحفظ محاولاتهم للإسهام في انجاح الفترة الإنتقالية والتأسيس لانتقال ديمقراطي في ظروف بالغة التعقيد.
نفتقد هنا المجلس التشريعي المناط به القيام بالتعديل الذي حدث وتقييم اداء الوزراء ونؤكد ضرورة تكوينه من قوى الثورة للإضطلاع بمهامه في مراقبة أداء الحكومة وأجهزتها، ونطالب حكومة الثورة بتوضيح معايير اللجنة الفنية التي قيمت أداء الوزراء المستقيلين لجماهير الشعب السوداني.
إن هذه الخطوة تظهر لنا أولى خطوات الحكومة نحو الطريق الصحيح، طريق تحقيق مطالب جموع الجماهير التي خرجت من كل حدب وصوب في الثلاثين من يونيو العظيم تطالب بتصحيح مسار الثورة وإستكمال أهدافها، كما وعدَنا رئيس الوزراء في كلمته التي ألقاها علينا في التاسع والعشرين من يونيو الماضي، و نطالب بأن تكون معايير القدرة والكفاءة هي حجر الأساس في تعيين الوزراء الجدد تفاديا لتكرار تجربة الضعف الوزاري والبعد عن المحاصصات الحزبية.
إن من أهم قضايا المرحلة العاجلة والبالغة الأهمية لهو وقف التدهور الإقتصادي المريع وتغيير السياسات الإقتصادية بتبني سياسات منحازة لجماهير الكادحين تعالج التضخم وتوقف زحفه ولجم نيران السوق والتي أحرقت جماهير شعبنا، كما نطالب مجلس الوزراء بالتصدي لمهامه وتوليه لملف السلام والسعي بخطى جادة نحو تحقيق السلام العادل والشامل وإنهاء معاناة شعبنا في مناطق النزاع المسلح بشكل نهائي.
لابد لنا أن نلفت نظركم وأنظار الحكومة وقوى الحرية والتغيير بإقتراب إنتهاء المهلة التي حددها الدكتور حمدوك والتي تبقى منها أقل من أربعة أيام، ولم نرى حتى الآن ما يؤكد إمتلاك الحكومة للإرادة الكافية نحو تحقيق كافة رغبات شعبنا و إستحقاقات ثورة ديسمبر المجيدة.
شعبنا العظيم نؤكد لكم جميعا أنه لن يهدأ لنا بال حتى تتم الاستجابة الكاملة لكافة مطالبنا المذكورة في مذكرة 30 يونيو، ونؤكد لكم أن جدول التصعيد الخاص بنا في تنسيقية لجان مقاومة أحياء الخرطوم شرق جاهز للتنفيذ في حال عدم الاستجابة لمطالبنا أو أقلها التخطيط الصريح للاستجابة لها في خلال مهلة الأسبوعين والتي تبقى منها أربعة أيام فقط.‬
‏ #السودان_التعديل_الوزاري
#إستكمال_أهداف_الثورة
تنسيقية لجان مقاومة أحياء الخرطوم شرق
9 يوليو 2020

تعليق واحد

  1. واضح انو لجان شرق دي استولى عليها الشيوعي عشان كدا دايرين ينصبوهم أوصياء علي الثورة في السودان كلو كل يوم لازم يمر خبر لجان شرق تطالب ولجان شرق تحزر حريقة في شرق وفي الشيوعي اللامي الشفع داير يصل من وراهم وعاملهم ابطال كرتون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق