(الشعبي): التعديل الوزاري محاولة لصرف الأنظار عن الانهيار الاقتصادي

وصف حزب المؤتمر الشعبي المعارض ، التعديلات الوزارية التي اجراها رئيس الحكومة د. عبدالله حمدوك ، الخميس، بانها :” محاولة لصرف الانظار عن الوضع المعيشي والانهيار الاقتصادي المحدق بالبلاد”.
وقال (الشعبي) في بيان له أمس، إن التعديل الوزاري يعكس خطأ المنهج المتبع في إدارة الحكم الإنتقالي ، الذي يرتكز على المحاصصة والإقصاء، والصراع داخل مكونات قوى الحرية والتغيير في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها السودان، وفي مرحلة تاريخية لا تحتمل صراعات “شركاء متشاكسون ” وقال إن القوى السياسية المتحالفة خرقت إعلانها بالإلتزام بحكومة كفاءاتٍ مستقلةٍ واستبدلتها بحكومة محاصصاتٍ حزبيةٍ تستمدُ سياساتها من منهج النظام السابق بتغيير الأفراد بينما يظل المنهج المعوج هو السائد.
وأكد (الشعبي) أنه لن تستطيع أيةُ قوى سياسية تحقيق أي قدرٍ من النجاح في ظل غياب وفاقٍ وطنيٍ شامل وجامع، وغياب مشروعٍ موحدٍ للسلام.

الخرطوم : السوداني

‫2 تعليقات

  1. إخرسوا يا إنقلابيين، يا إرهابيين !!!!!!!

    عاملين فيها رايحين، وهم أُس كل ما حاق بالبلاد والعباد، ولولا شيخهم المعتوه، الإرهابي، الزنديق، سليل قوم سيدنا لوط، عليه السلام، لما عرفنا، قط، السفاح القشير وحثالته.

    يتحدثون وكأنهم لم يكونوا مع الوطني، حتي لحظة كنسه، كنساً !!!

    إن الواجب الحتمي، هو إعلان الحركة المتأسلمة، تنظيم إرهابي، الآن !!!!!!

    لعنة اللّه، تغشي شيخكم في قبره، ويوم نشره، ويوم حشره، وتغشاكم كوزاً كوزاً !!!!!!!!!!!!! منافقين، ضالين.

  2. طبعا البشكير الاهبل ده قبل ما يلبسو الفطيسة الترابية النتنة النجسة قفطان الرئاسة، عرصو عليه الاراجوز المخلوع وبخبث الفطيسة المتجزر في نفسه الامارة بالسوء فقام قال الفطيسة طالما أنه هذا الاراجوز جل همه بطنه وفرجه فاجعلوه الرئيس، لأنه عرف انه البشكير مجرد ثور بطيني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق