9 مصابين في محاولة فض اعتصام قرب”كتم”

الخرطوم: الراكوبة

أظهرت متابعات “الراكوبة” إصابة 9 أشخاص في محاولة فض اعتصام بمنطقة “فتابرنو” قرب مدينة “كتم” في شمال دارفور اليوم الأحد.

ونقل المصابين إلى المستشفي للعلاج،  بينما اكدت المتابعات عدم سقوط شهداء.

وكانت الأجهزة العسكرية قد اطلقت الرصاص والغاز المسيل للدموع تجاه المعتصمين.

‫5 تعليقات

  1. مازال القمع والظلم ومحاولات ابادة العنصر الافريقى مستمره فى ظل حكومه حمدوك الفاشله اقتصاديا. ما حدث فى فض اعتصام فتابرنو قرب مدينة كتم يعكس ان حكومه القمع الكيزانيه مازالت قائمه . وان الان على حركات الكفاح المسلح ان تظهر وقوفها مع شعبها اما هى منزلقه مع العنصر الاسلاموعروبى –

  2. أحداث مؤسفةيندى لها الجبين …إطلاق النار على أبرياء نازحين تقطعت بهم السبل بعد أن عجزت الدولة السودانية عن الإيفاء بالتزاماتها تجاههم ولم تعد تملك إلا إطلاق النار عليهم بدم بارد لتقتل منهم ماشاء لها القتل ..أية دولة هذه ومن الذى أطلق الرصاص بل ومن أصدر الأمر بتوحيه السلاح إلى فئة من أبناء شعب السودان.. هل فعلا هذه أجهزة عسكرية تتبع لحكومة السودان ما بعد الثورة التى أطاحت بحكومة إخوان الشيطان . لا لا أكاد لا أصدق أن هذا يحدث بعد زوالهم ..إذن فالدعوة إلى هيكلة القوات النظامية دعوة في الصميم لأن هذه القوات كديدنها لم تطلق ولا مرة واحدة رصاصة في صدر العدو بل تلوذ مولية الأدبار تاركة الأرض والتراب الوطنى لأحذية المحتلين وما الفشقة وحلايب إلا دليلان على ذلك.أن إعادة هيكلة القوات النظامية تستوجب تغيير عقيدتها القتالية فالمواطن السودانى يجب أن تكون حياته مقدسة ماله عرضه وترابه. لم يعد غريبا أن نتناقل أخبارا بأن ضابطا قد إغتصب أو إحتال أو إستخدم نفوذه لتهريب سلعة ما بل هناك من تحدى الشعب الأعزل ودعاهم لالمنازلة أى هوان هذا الذى صرنا فيه الفريق صلاح عبد الخالق و اخوه الكباشى يهددان شعب السودان بالحرب وهما يعلمان تماما أن هذا الشعب الأعزل النبيل لا يملك سلاحا ولم يتعلم بعد فنون القتال ولكنه يملك الحناجر التى تذيب الحديد .الشعب يدرك أن سلاحه الذى أعده لجيشه وهو صابر على مسغبته يصوب دائما أو هكذا يجب أن نحو الأعادى لا إلى صدور أبنائه.. فتابرنو غصة أخرى في حلق الوطن وعار ألحقته القوات العسكرية بتاريخها المعروف. ورغم مرارة التساؤل أحقا هذا هو السودان الذى نريد ونبتغى؟؟

    1. مليشيات الجنجويد تسبيح فتابرنو بايعاز من مسؤولي ولاية شمال دارفور ، و جبال هذه قائمة بأسماء الشهداء والجرحى بما حدث من هجوم المليشيا علي اهالي فتابرنو في موقع اعتصام و همِ

      .الشهداء
      ١/ياسر عبدالله ابراهيم
      ٢/عبدالله ابراهيم محمد
      ٣/خديجة ابراهيم محمد
      ٤/اسحق ابكر احمد
      ٥/نور الدين صالح
      ٦/احمد ابراهيم محمد
      ٧/عبدالله ابكر احمد
      ٨/ابوبكر ابراهيم عبدالله
      ٩/محمد عبدالله جفون
      الجرحى
      ١/الاستاذ/حسن. ابراهيم محمد
      ٢/ابراهيم منصور
      ٣/عبدالله جمعة خميس
      ٤/عبدالعزيز فضل شريف
      ٥/مصطفى محمد آدم
      ٦/الاستاذ/ادم سليمان ابراهيم
      ٧/الاستاذ/ابراهيم ادم محمدين
      ٨/احمد. صديق احمد
      ٩/الاستاذ/مصطفى عبدالله ابراهيم
      ١٠/جمال احمد قبائل
      ١١/سليمان يوسف ادم
      ١٢/ابكر ابراهيم موسى
      ١٣/محمدين احمد
      ١٤/ادم ابكر محمد
      دا عدد. الجرحى والشهداء لحتى الان بما قدرت اتحصل عليه

      العربات المسروقة
      عدد. ٩ عربة مسروقة
      عدد٢ عربة محروقة
      عدد لا محددو من البهائم

      ومازال الحصري للوقوف لكامل الخسائر متواصلة
      ونوافيكم.
      حسب ما وصلنا من موقع الحدث .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق