بيانات - اعلانات - اجتماعيات

حركة جيش تحرير السودان تدین الإعتداء عل إعتصام مدينة كتم

حركة / جيش تحرير السودان تدین الإعتداء الغاشم علي إعتصام مدينة كتم

حركة / جيش تحرير السودان تُدین بشدة الإعتداء الغاشم والوحشى الذى تعرض له المعتصمين الأبرياء في مدينة كتم التابعة لولاية شمال دارفور في صباح يوم الأمس الأحد الموافق 12 يابو 2020م، والذي نفذته مجموعة من الملیشیات المسلحة دون مراعاة للمبادئ الإنسانیة وقیمھا، مما أدى ھذا الھجوم الغاشم إلي مصرع عدد من المواطنين، إضافةً إلي إصابة عدد من المواطنین بجروح بالغة الخطورة.

الحركة تدین ھذه الجریمة البشعة ضد المواطنین العزل وتدعوا الحكومة الإنتقالية القبض على الجناة وإجراء تحقيق فوري ینصف الضحایا ویُعاقب الجناة الذین ارتكبوا ھذه الجریمة وذلك لفرض القانون وبسط هيبة الدولة.
كما تدعو الحركة المجتمع الدولي وبعثة الإتحاد الأفریقي الیونامید (UNAMI) للقیام بدورھما في حمایة المدنیین من الإنتھاكات التي ظلوا یتعرضون لھا بشكل يومي من قبل الملیشیات المتفلتة.

الحركة تدعو الحكومة الإنتقالية الإسراع لإكمال عملية السلام من إيجاد رؤية وخطة أمنية مشتركة في ولايات دارفور المختلفة خصوصاً وكل بقاع السودان عموماً لإنهاء ظاهرة التفلتات الامنية.

تترحم الحركة علي أرواح الشهداء الطاھرة، سائلين المولي عز وجل أن یتقبلهم قبولاً حسناً مع الصدیقین والشھداء، وتُرسل الحركة أصدق التعازي وعظيم المواساة لذويهم وتدعوا لھم بالصبر والثبات وحسن العزاء، وتتأسف كثیراً لمثل هذه الأحداث، مع تمنياتنا بالشفاء العاجل للجرحى.
والمجد والخلود لشھدائنا الأبرار

الصادق علي النور علي
الناطق الرسمي للحركة
13 يوليو 2020م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق