أخبار السودان

إغلاق جسور الخرطوم قبيل احتجاجات على تعديلات قانونية

أكد رئيس الحكومة الانتقالية بالسودان عبد الله حمدوك حرصه على المحافظة على إرث وقيم الإسلام- جيتي
أعلنت السلطات السودانية الخميس، فرض إغلاق شامل على جميع الجسور بولاية الخرطوم، على مدار الأربع والعشرين الساعة المقبلة، تحسبا لمظاهرات شعبية احتجاجا على التعديلات القانونية الأخيرة.

وذكرت ولاية الخرطوم في بيان لها، أن “الإغلاق سيبدأ من الساعة السادسة من مساء الخميس، وحتى مساء الجمعة”، مطالبة السودانيين بالتعاون مع السلطات، بإنهاء تحركاتهم عبر “الكباري” عند الساعة السادسة مساء الخميس.

ويأتي قرار الإغلاق، بعد انتشار دعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تدعو للتظاهر الجمعة، تحت شعار “مواكب الغضب”، للاحتجاج على التعديلات القانونية، باعتبارها مخالفة للشريعة الإسلامية.

والأسبوع الماضي، اعتمدت الحكومة الانتقالية بالسودان، تعديلات على بعض مواد القانون الجنائي، كما ألغت مادة الردة، المثيرة للجدل والتي يُحكم بموجبها على المتخلي عن الدين الإسلامي بالإعدام، واستبدلتها بمادة جديدة تجرم التكفير وتعاقب مرتكبه بالسجن 10 سنوات.

وشملت التعديلات منح غير المسلمين حرية صنع وشرب الخمر، كما سمحت للنساء باصطحاب أطفالهن إلى خارج البلاد دون مشاورة الزوج، وهو ما كان غير متاح في السابق.

وفي هذا الإطار، أكد رئيس الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك، حرص حكومته على المحافظة على إرث وقيم الإسلام، واحترام المبادئ والشعائر الإسلامية، دون المساس بأي من حدود كليات وأهداف الدين، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء السودانية الرسمية “سونا”.

وأضاف حمدوك خلال لقائه وفد جماعة أنصار السنة المحمدية برئاسة الشيخ عبد الكريم محمد عبد الكريم، ونائبه الشيخ محمد الأمين إسماعيل، والأمين العام للجماعة الشيخ عبد المنعم صالح، أننا “حريصون على معالجة قضايا السلام والاهتمام بمعاش الناس”.

عربي21

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..