أخبار السودان

تجمع المهنيين الصيادلة يستنكر اغلاق (الكباري) بالخرطوم

أستنكر تجمع الصيادلة المهنيين اغلاق الكباري بولاية الخرطوم، ووصف الخطوة بأنها تنافي التطلعات نحو المدنية المنشودة، وتخالف شعارات الثورة وتهدم أهم ركن فيها يتمثل في الحرية.
وكان قد أغلقت السلطات بولاية الخرطوم “الكباري” اليوم “الجمعة” على خلفية تظاهرات دعت لها جماعات إسلامية احتجاجاً على التعديلات القانونية الأخيرة.
وقال تجمع المهنيين الصيادلة في بيان اليوم تحصل “باج نيوز” على نسخة منه “طالعنا القرار الصادر من اللجنة الامنية بولاية الخرطوم بتاريخ ١٦-٧-٢٠٢٠ الخاص بإغلاق الكباري بولاية الخرطوم الذي دخل حيز التنفيذ بعد ثلاث ساعات من إعلانه” وأضاف البيان “وهو قرار جاء ابتداءً مُنافي لتطلعاتنا نحو المدنية المنشودة، ومنافي لقيم وشعارات الثورة وهادماً لأهم ركن فيها وهو الحرية ومن المؤسف أن يصدر هكذا قرار من اللجنة الأمنية وعلي رأسها مدني جاءت به ثورة الحرية والسلام والعدالة”.
وشدد التجمع على أن الحرية قيمة لا يمكن المساس بها ولا يجوز محاولة تقنينها و وضع ضوابط لها تحت أي مسوغ ما يُعد انتهاكاً يستَوجب مقاومته.
الحرية هي غاية التشريع
ونوه التجمع إلى أن الحرية ليست منحة أو منة من أحد، و ينبغي على حكومة الثورة أن تعمل على تُمكين الشعب من التمتع بها، وليس فقط إتاحتها وعدم التعرض لمن يمارسها بل المطلوب هو توفير كل مستلزماتها وفتح الباب واسعاً حيالها بدون أي قيود.
وقال البيان “إن عدم الحساسية الذي لمسناه من حكومة الثورة نحو تقييد الحرية والحد منها، هو طريق فقدان شرعيتها، وأساس وجودها ، وتعليل بقائها، إذا ما سارت فيه تحت اي ذريعة أو مبرر كان”.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..