جريمة وأحداث

بعيدا عن حادثة “لا أستطيع التنفس”.. تهمة “خطيرة” في الولايات المتحدة لقاتل جورج فلويد

ازدادت متاعب ضابط الشرطة السابق، ديريك شوفين، المتهم بقتل الأميركي الأسود، جورج فلويد، بعد تهم جديدة تتعلق بالتهرب الضريبي.

وقالت صحيفة “تلغراف” إن شوفين وزوجته يواجهان تهم جنائية بالتهرب الضريبي بعد عدم إبلاغهما عن دخل وظائف مختلفة، بما فيها 95 ألف دولار جناها شوفين من عمله الأمني خارج الخدمة. والتهرب الضريبي تهمة خطيرة في الولايات المتحدة.

ووفق الشكوى الجنائية، وجهت إلى كل من شوفين وزوجته كيلي ماي شوفين، في مقاطعة “واشنطن” بولاية مينيسوتا تهم بالمساعدة والتحريض على تقديم إقرارات ضريبية كاذبة أو احتيالية في ولاية مينيسوتا وثلاث تهم بالمساعدة والتحريض على عدم تقديم إقرارات ضريبية في الولاية.

وتكشف الشكوي أن الزوجين لم يبلغا عن دخلهم المشترك بمقدار 464,433 دولار.، من 2014 إلى 2019، وهما مدينان الآن للولاية بـ 37868 دولار.

وقال عمران علي، المدعي العام في مقاطعة واشنطن، إن التهم تتعلق فقط بمخالفات ضريبية في ولاية مينيسوتا، وليس الضرائب أو الضرائب الفيدرالية في فلوريدا، حيث يملك الزوجان منزلا ثانيا. وأضاف أن حجم الضرائب غير المدفوعة يمكن أن يزداد حيث أن التحقيق جار .

وتوفي جورج فلويد، وهو أميركي أسود بينما كان مكبل اليدين، في 25 مايو بعد أن ضغط شوفين بركبته على رقبته لمدة ثماني دقائق تقريبا.

وأثارت وفاته غضبا كبيرا في الولايات المتحدة والعالم وأطلقت تظاهرات واحتجاجات ضد عنف الشرطة والعنصرية.

واتهم شوفين بالقتل من الدرجة الثانية والقتل غير العمد. وقد تم طرده مع ثلاثة ضباط آخرين من الخدمة، وتقدمت زوجته بعد ذلك بطلب الطلاق.

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..